0

النقل الأفقي للجينات

النقل الأفقي للمورثات (بالإنجليزية: Horizontal gene transfer)

هو أي طريقة بواسطتها تحصل الكائنات الحية على مواد وراثية من كائنات أخرى دون أن تكون من نسلها. على العكس من ذلك، نقل الجينات العامودي يحدث عندما يتلقى الكائن الحي الجينات من أسلافه (مثل أبويه). أما نقل الجينات الأفقي فهو يحدث بمعزل عن عملية التكاثر.

نقل الجينات الأفقي هو السبب الرئيسي لامتلاك البكتيريا القدرة على مقاومة المضادات الحيوية، وهو أيضا السبب في تطور بكتيرات قادرة على تحليل مركبات جديدة، مثل المبيدات التي من صنع الإنسان. النقل الأفقي في هذه الحالة يحدث غالباً عن طريق تبادل البلازميدات. فمن الممكن أن تنتقل الجينات المسؤولة عن المقاومة للمضادات الموجودة في نوع من البكتيريا إلى أنواع أخرى من البكتيريا من خلال آليات مختلفة (مثل الأشعار البكتيرية F)، الأمر الذي يُسلح مستقبلات الجينات المسؤولة عن المقاومة ضد المضادات الحيوية، وهذا الأمر أصبح يشكل تحدياً طبياً. وهذا هو أهم سبب لوجوب عدم استهلاك المضادات الحيوية أو منحها للمرضى دون وصفة طبية (إرشادات) من طبيب.

النقل الجيني الأفقي هو ظاهرة هامة جدا، وقد يكون الطريقة السائدة لنقل الجينات في الكائنات أحادية الخلية.

0

روابط أجدد لكتاب مقدمة في التقنية الحيوية النظري كامل 100% د.سعد العتيبي و د.محمود رفعت

كتاب : مقدمة في التقنية الحيوية د.سعد العتيبي و د.محمود رفعت

روابط أجدد لكتاب مقدمة في التقنية الحيوية النظري كامل 100%

جميع الملفات PDF

مرفوعة على فورشيرد 4shared

النظري 13 فصل لكل فصل رابط تحميل 

____________________________________

 

كتاب مقدمة في التقنية الحيوية نظري د.سعد العتيبي و د.محمود رفعت

الفصل الأول

http://www.4shared.com/office/QRWIRujice/Chapterx1.html

 

الفصل الثاني

http://www.4shared.com/office/wCJZ1yTkce/Chapterx2.html

 

الفصل الثالث

http://www.4shared.com/office/t_zB-r3Cce/Chapterx3.html

 

الفصل الرابع

http://www.4shared.com/office/rVmeiErFce/Chapterx4.html

 

الفصل الخامس

http://www.4shared.com/office/WNNQxeldce/Chapterx5.html

 

الفصل السادس

http://www.4shared.com/office/LI-n64Zlce/Chapterx6.html

 

الفصل السابع

http://www.4shared.com/office/o78aORq3ce/Chapterx7.html

 

الفصل الثامن

http://www.4shared.com/office/ASpziMwFce/Chapterx8.html

 

الفصل التاسع

http://www.4shared.com/office/LnyqnzKqba/Chapterx9.html

 

الفصل العاشر

http://www.4shared.com/office/4z3wycwJba/Chapterx10.html

 

الفصل الحادي عشر

http://www.4shared.com/office/m5z3TeUiba/Chapterx11.html

 

الفصل الثاني عشر

http://www.4shared.com/office/efKtPhL3ba/Chapterx12.html

 

الفصل الثالث عشر

http://www.4shared.com/office/hjiIkS4_ce/Chapterx13.html

 

______________________________________________

 

1

روابط جديدة لتحميل كتاب مقدمة في التقنية الحيوية د. سعد العتيبي ود. محمود رفعت

تحميل كتاب مقدمة في التقنيه الحيويه

http://arabsh.com/files/0e3f414a65f3/üÈÂ≠È1-pdf.html

http://arabsh.com/files/0e3f414a65f2/üÈÂ≠È2-pdf.html

http://arabsh.com/files/0e3f414a65f1/üÈÂ≠È4-pdf.html

http://arabsh.com/files/0e3f414a65f0/üÈÂ≠È-7-pdf.html

http://arabsh.com/files/0e3f414a65f7/üÈÂ≠È-8-pdf.html

http://arabsh.com/files/0e3f414a66f7/_üÈÂ≠È9-pdf.html

http://arabsh.com/files/0e3f414a66f6/_üÈÂ≠È-10-pdf.html

http://arabsh.com/files/0e3f414a66f5/_üÈÂ≠È11-pdf.html

http://arabsh.com/files/0e3f414a67f0/üÈÂ≠È12-pdf.html

http://arabsh.com/files/0e3f414a67f7/üÈÂ≠È13-pdf.html

كتاب التقنية الحيوية

النظري – العملي – PDF

0

ارتباط البصمة الوراثية (DNA) بتكوين البروتين المكون للجين (D4DR) المحفز للإدمان

ارتباط البصمة الوراثية (DNA) بتكوين البروتين المكون للجين (D4DR) المحفز للإدمان

إن جسم الإنسان يتكون من مجموعة من الخلايا، وكل خلية تحتوي علي نواة بداخلها كروموسومات، تحوي ما يعرف بالجينات، والجين قد يكون طويلا ( سائدا ) أي يظهر الصفة لدي الفرد الحالي وقد يكون متنحيا أي لا تظهر عليه الصفة . هذه الجينات هي المسئولة عن جميع الصفات الشخصية والنفسية والسلوكية التي يتميز بها الإنسان وتميزه عن غيره.
أثبتت الدراسات أن الجينات هي التي تتحكم في طول قامة الإنسان أو قصره، و لون العينين ولون الشعر، مسئولة عن النحافة أو البدانة، مسئولة عن التوتر ومعدل الإثارة، وغير ذلك من الصفات الإنسانية والسمات الشخصية والاختلاف الفردي في الاستجابات الإنسانية إنما ينتج عن التنوع الجيني واختلافه من فرد لآخر.
ومن هذه الجينات جينا مسئولا عن الإثارة ويسمي D4DRونسبة من لديهم هذا الجين بشكل سائد (طويل) يمثلون ما بين 25 إلى 35 % وهؤلاء لديهم استجابة منخفضة لهرمون الدوبامين، وهم يميلون لاتخاذ مواقف حياتية مليئة بالإثارة محفوفة بالمخاطر، وهم مستعدون لتجربة أي شيء حتى وإن كانت المخدرات لتحقيق الإثارة والمتعة. علي عكس من يحملون الجين القصير أو المتنحي فهم ينفرون من الإثارة والمخاطرة غير المحسوبة وينفرون من تجربة أي شيء جديد مثل تناول المخدرات.
والميدان الثاني الذي يسعى إلى كشفه الباحثون هو تركيبة الحامض النووي (ADN) التي تجعل فردا دون آخر معرضا للإدمان على مادة ما.
وقال الفريق الذي يقوده “أريك نستلر” من المركز الطبي لجامعة تكساس في النشرة الطبية البريطانية “نيتشر”: إن “ما بين 40 و60% من أسباب الإدمان سواء كان الأمر يتعلق بالكحول أو الكوكايين أو الأفيون وراثية”.
وخلال الأبحاث الأولى المتعلقة بالخريطة الوراثية، تعرف هذا الفريق على سلسلة من الجينات التي تسيطر على ما يبدو على بروتينات “تشل حساسية” لاقطات الخلايا العصبية وتشكل شبه “مزلاج” يحدد لخلايا الدماغ مدى تلقيها لجزيئات المخدرات.. وعندما تشل حساسية لاقط يضطر الفرد إلى استهلاك كميات من المخدرات تتزايد يوما بعد يوم ليتوصل إلى ما يرضيه.
وأثبتت بعض الدراسات أن هناك بعض الخصائص الوراثية يرتبط بالاستعمال المفرط للمخدرات إلى جانب وجود بعض الخصائص الشخصية لدي المتعاطين ممن لديهم ميولا نحو الهوس النفسي، أو التهور والرغبة في مواجهة المخاطر بهدف التجربة.

المصدر
مدونة الدكتور : علي تعوينات

http://taouinet.maktoobblog.com/114

0

مشروع الجينوم البشري Human Genome project

هناك عدة أسئلة لا بد من الإجابة عنها لنتعرف على فكرة وأهداف مشروع التعرف على مجموعة العوامل الوراثية في الإنسان أو Human Genome project
أول هذه الأسئلة هو:

تركيبة الـ دي إن أي (DNA)

الحمض النووي دي إن إي له تركيبة واحدة في الإنسان وفي كل الكائنات الحية. وهو عبارة عن شريطين ملتصقين ملتفين حول بعضهما كسلم الطوارئ الملفوف .و تتكون جوانبه من جزئيات السكر والفوسفات، وتتكون درجات هذا السلم من مجموعة من القواعد النيتروجينية.ومعنى هذا أن كل شريط يتكون وحدات من سكر وفسفور و قاعدة نيتروجينية .وتسمى كل وحدة النيكليوتيدات . هناك أربع أنواع من القواعد نيتروجينية وهي: الأدنين (A) و الثيمين ( T) و السيتوزين (C) و الجوانين (G) و .إن الذي يحدد التعليمات الوراثية لخلق كائن حي بصفاته الوراثية المعينة. ويربط الشريطين ببعضهما البعض عن بواسطة روابط بين كل قاعدتين نيتروجينتين .وهذا الارتباط بين قاعدتين يعرف بزوج من القواعد (Base Pairs). يحدد حجم الجينوم البشري بعدد أزواج القواعد الموجودة في الخلية .ويعتقد أن خلايا الإنسان تحتوي على حوالي 3 بلايين زوج من القواعد.بعد أن عرفنا تركيبة DNA وأنّ ترتيب القواعد يحدد الصفات الوراثية يبقى سؤال مهم هو:

كيف تنتقل هذه الصفات من الخلية الأم إلى الخلايا الجديدة؟كيف تنتقل هذه الصفات من الخلية الأم إلى الخلايا الجديدة؟

تنتقل المعلومات من خلية إلى أخرى عند انقسام الخلية. و الخطوات التالية تشرح بشكل مبسط كيف يحدث الانقسام وكيف تنتقل المعلومات- على شكل حمض نووي- عند انقسام الخلية.فقبل الانقسام يضاعف كمية الحمض النووي دي إن أي ،إلى ضعفين.ويحدث هذا التضاعف عن طريق كسر الرابط الذي يربط الشريطين الملتصقين .ثم يقوم كل شريط بصنع شريط جديد مكمل له أي إن كل شريط ينشئ شريط أخر ليرتبط به.وفي هذه المرحلة نجد أن الخلية تحتوي على 4 أشرطة من دي إن أي ،كل شريطين ملتصقين مع بعضهما البعض.وهذا الوضع غير طبيعي لذلك تبداء الخلية في الانقسام فيذهب كل زوج من الأشرطة إلى طرف الخلية ثم يحدث قص للخلية من الوسط فينتج عن هذا خليتين متشابهتين وفي ك واحدة نسخة من الـ دي إن إي مطابقة تمامًا لما هو موجود في الخلية الأم وبنفس ترتيب القواعد النيتروجينية، ولو تمعنا جيدا لوجدنا أن كل شريطين عبارة عن شريط قديم من الخلية الأم، وشريط مماثل له تم نسخه أثناء عملية الانقسام.

ما هو المورث (الجين)؟

كما ذكرنا فالحمض النووي دي إن أي عبارة عم قطع من السكر والفسفور والقواعد النيتروجينية(النيكليوتيدات).إن هذه النيكليوتيدات مرتبة بشكل متقن .ويقسم هذا الشريط المتراص من النيكليوتيدات إلى أجزاء ووحدات تسمى بالمورثات (مفردها مورث) والتي تعرف بالغة الإنجليزية بالجينات.وكل مورث يحمل صفة معينة تعطي التعليمات المطلوبة لصناعة نوع معين من البروتينالبروتينات هي المواد الخام التي يصنع منها أنسجه الجسم ، وكذلك الإنزيمات المطلوبة لوظائف الجسم الحيوية والتفاعلات الكيمائية.كان يعتقد أن عدد المورثات الموجودة في كل خلية يتراوح بين 50 ألفًا إلى 100 ألف مورث،ولكن تبين للمختصين بعلم الوراثة أن مجموع المورثات في الخلية اقرب إلى 50 ألف بل إنها اقل من ذلك العدد ويعتقد أنها حوالي 30 ألف إلى 40 ألف مورث . لقد اتضح لنا أن الـ دي إن أي يتحكم في صفات الخلية ومن ثم الصفات البشرية عن طريق التحكم في تخليق البروتينات.

فكيف يتم هذا التحكم؟

لقد وجد أن كل الكائنات الحية تتكون من البروتينات، وأن الإنسان يمكن أن يخلق حوالي 30 ألف نوع مختلف من البروتينات، وهي عبارة عن جزيئات كبيرة ومعقدة ومكونة من سلسلة طويلة من القطع التي تسمى بالأحماض الأمينية.ويوجد20 نوع فقط من الأحماض الأمينية المختلفة في جميع المخلوقات الحية.واختلاف تتابع هذه الأحماض الأمينية هو الذي يكوِّن البروتينات المختلفة. لقد وجد أن كل الكائنات الحية تتكون من البروتينات، وأن الإنسان يمكن أن يخلق حوالي 30 ألف نوع مختلف من البروتينات، وهي عبارة عن جزيئات كبيرة ومعقدة ومكونة من سلسلة طويلة من القطع التي تسمى بالأحماض الأمينية.ويوجد20 نوع فقط من الأحماض الأمينية المختلفة في جميع المخلوقات الحية.واختلاف تتابع هذه الأحماض الأمينية هو الذي يكوِّن البروتينات المختلفة.وفي المورث (الجين) ترمز كل ثلاث قواعد نيتروجينية إلى حمض أميني معين، فمثالاً تتابع القواعد النيتروجينية الثلاثة (ادينين – الجوانين – الثيمين ) AGT يرمز إلى الحمض الأميني المسمى بالميثايونين،وهكذا بقية الأحماض الأمينية. وتنتقل التعليمات الخاصة بصنع البروتينات من المورثات عن طريق الحمض النووي أر إن أي (وهذا النوع الثاني من أنوع الأحماض النووية) messenger RNA .ويصنع الــ أر إن أي المراسل عن طريق نسخ جزء من الـ دي إن أي(أي الجزء المعروف بالمورث أو الجين) ، وتعرف هذه العملية بعملية النسخ أو Transcription.بعد هذه الخطوة ينتقل حمض الــ أر إن أي إلى خارج النواة،في جزء الخلية المسمى بالسيتوبلازم ، ويعمل كقالب لصنع البروتينات المطلوبة، ولقد أمكن فصل أر إن أي المراسل mRNA في المختبرات العلمية واستعمال كقالب لتكوين نسخة “مكملة” من الحمض دي إن أي .وتسمى هذه النسخة المكملة بالــ سي دي إن أي(أي مكمل الــ دي إن أي ) (complementary DNA, cDNA). ثم ستخدم هذه النسخة من الـ سي دي إن أي للبحث واكتشاف المورثات الموجودة على طول شريط ال دي إن أي و تحديد مكانة في خريطة الكروموسومات.

ما هي الكروموسومات (الصبغات) ؟

الكروموسوم والذي يعرف بالغة العربية بالصبغة هو عبارة عن قطعة طويلة من شريط مزدوج من الـ دي إن أي والذي يجدل ويغزل بشكل متقن لتكون قطع مستطيلة الشكل تشبه العصي الصغيرة.ويجد في الخلية البشرية 46 قطعة أي كروموسوم.وكل تتشكل هذه الكروموسومات على شكل ازواج كل زوج عبارة عن كروموسومين متشابهين.إحدى هذين الزوجين أتى من الأب و النسخة الثانية من الأم.أي أننا نستطيع أن نقول أن نصف عدد الكروموسومات الـ 46 أتى من الأب والنصف الأخر من الأم.وكل زوج من هذه الأزواج المتطابقة يعطيه الأطباء رقما يميزه عن الآخر ابتداء برقم واحد لزوج الأول إلى الزوج الأخير رقم 23.الصورة في صفحة 7 تبين شكل الكروموسومات الـ 46 ( 23 زوج ) في الخلية الواحدة. ونظراً لتشابه هذه الكروموسومات يقوم أخصائي المختبر بصبغها بمادة كيمائية . هذه الصبغة تقوم بتلوين الكروموسومات وتجعلها مخططه أفقيا بالون الأبيض والأسود . كل خط ( ابيض أو أسود ) يسمى مقطع أو شريحة (BAND).الزوج الثالث والعشرين له خاصية مهمة من ناحية تحديد الجنس(الذكورة والأنوثة) لذلك يطلق عليه الأطباء الزوج الجنسي،وفي المقابل يطلق على بقية الأزواج من 1 إلى 22 الأزواج غير الجنسية وذلك تميزا لها .ولو قارنا الزوج الجنسي بين الرجال و والنساء( إي الذكور والإناث) لوجدنا فيه اختلاف.فالكروموسومين الجنسين-في الزوج الجنسي عند الإناث تقريبا متطابقين(إي متشابهين بدرجة عالية في الشكل والطول)وكل واحد منهما يرمز إليه بالحرف الإنجليزي X (اكس).بينما الكروموسومين في الزوج الجنسي لدى الذكور مخلفين فواحد منهما يرمز له بالحرف الإنجليزي اكس وهو يشبه كروموسوم اكس لدى الإناث .بينما الآخر مختلف فهو اقصر بكثير من كروموسوم اكس ويرمز إليه بالحرف الإنجليزي( Y ) وأي. وتحدث الأمراض الوراثية عن طريق تغيرات إما في الكروموسومات أو في الجينات وقليل من هذه الأمراض هو الذي يحدث فيه تغيرات شديدة في الكروموسومات يمكن اكتشافها بالميكروسكوب الضوئي (مثل فقد أو اكتساب كروموسوم أو كسر جزء منه أو انتقال جزء من كروموسوم إلى آخر) ولكن معظم الأمراض الوراثية تحدث نتيجة لتغير طفيف في الجينات و يعرف بالطفرة( Mutation)

بعد التعرف على المعلومات الأساسية المتعلقة بالجينوم البشري يبقى أن نتعرف على

مشروع الجينوم البشري

بدأ هذا المشروع في أكتوبر 1990 ميلادية، وخطط له أن ينتهي في عام 2003. ويهدف المشروع إلى اكتشاف جميع المورثات( جينات) البشرية (والتي قدر عددها في ذلك الوقت ب 80 ألفًا إلى 100 ألف).كما يهدف المشروع إلى اكتشاف وتحديد التتابع الكامل لكل الـ 3 بلايين زوج من القواعد النيتروجينية، ولقد سمى العلماء القرن الحادي والعشرين بالقرن الوراثي لما لهذا الاكتشاف من أهمية.لقد قرر العلماء أن يعملوا جاهدين على الحصول على خريطة تفصيلية دقيقة جدًّا لتتابع القواعد النيتروجينية وسمحوا فقط بحدوث خطاء في قاعدة واحدة لكل 10 آلاف قاعدة. و توقع العلماء أن رسم هذه الخريطة يساعد بشكل كبير لفهم بيولوجية الإنسان وأيضًا لاستخدامها في أشياء أخرى كثيرة. وقد طور العلماء أهدافهم المرحلية في وقت لاحق وأضافوا هدفًا جديدًا وهو التعرف على الاختلافات الفردية في الجينوم بين شخص وآخر، وقد اكتشفوا أنه رغم أن أكثر من 99% من الـ دي إن أي في الإنسان متشابهة في كل البشر فإن التغيرات الفردية قد تؤثر بشكل كبير على تقبل الفرد للمؤثرات البيئية الضارة مثل البكتريا والفيروسات والسموم والكيماويات والأدوية و العلاجات المختلفة.وطور العلماء العاملون في هذا المشروع وسائلهم لاكتشاف هذه الاختلافات.فوجدوا أن أكثر هذه الاختلافات شيوعًا هي ما يسمى بالاختلاف النووي الفردي والذي يرمز له بالـ إس إن بي( SNP )Single Nucleotide Polymorphisms .ويتكرر هذا الاختلاف مرة واحدة كل 100إلى 300 قاعدة نيتروجينية، ويعتقد العلماء أن رسم خريطة ستساعدهم على التعرف على الجينات المختصة بالأمراض المختلفة مثل السرطان والسكر وأمراض الأوعية الدموية والأمراض العقلية. وللتعرف على وظائف المورثات المختلفة للإنسان يقوم العلماء بمحاولة تحضير نسخ كاملة من الحمض النووي دي إن أي المكمل( cDNA )، وكذلك دراسة الطرق التي تتحكم بعمل المورث وكيفية عملة .كما يهتم المشروع بتأثير الطفرات المختلفة على عمل المورثات عن طريق استحداث الطفرات المختلفة التي تؤدي إلى فقد أو تغير الوظيفة على الحيوانات المختلفة داخل المعامل العلمية.كما يهتم المشروع بدراسة اوجه التشابه في تركيبة الـ دي أن أي بين في الأحياء المختلفة. وليتمكن العلماء من ذلك فقد قاموا برسم خرائط وراثية للبكتيريا المعروفة (كبكتيريا الـ إي كولي (E.coli) والفطر المعروف بـالـ سركوميسس سي (saccharomyces cerecisaie) وذبابة الفاكهة ) Drosophilae Melanogaster (و الطفيل المعروف بـ كنورابيدس إي (caenorhabditis elegans) ويحاولون الآن تحضير الخريطة الكاملة لفأر التجارب، وبهذه الدراسات المقارنة يمكن للعلماء أن يصلوا إلى معلومات هامة عن تطور الخلق والعمليات الحيوية الكيمائية والوراثة والوظائف الفسيولوجية

شرائح جاهزة عن مشروع الجينوم البشري

يمكنك انزال هذة الشرائح الجاهزة لأستعمالها في تقديم محاضرة او شرح مختصر عن مشروع الجينوم البشري.اضغط على الصورة بالزر الأيمن للفأرة ثم اختر من القائمة المنسدله حفظ الصورة .او اذهب الى ملف من شريط القائمة في الزاوية اليسرى من المستعرض(بروزر) وحفظ الصفخة كاملة لتحصل على جميع الصور في مستند واحد.يمكنك بعد ذلك وضعها في برنامج بور بوينت او اي برنامج اخر واضاويمكنك اضافة المزيد من الشرائح من انتاجك لتحصل في النهاية على محاضرة جيدة.

المصدر : موقع الوراثة الطبية

0

أول مشروع لوضع الخريطة الجينية في الوطن العربي

 

 

نجح باحثون سعوديون من الشركة السعودية الحيوية للعلوم من وضع الخريطة الجينية بحل رموز الجينات لمئة شخص عربي في مشروع هو الأول من نوعه على مستوى العالم العربي، وذلك بالتعاون مع شركة (سي.ال.سي) بيو الدنمركية ومعهد بكين للجينوم، وبرعاية من نجل ولي العهد السعودي الأمير أحمد بن سلطان بن عبدالعزيز، وبتكلفة تصل إلى 133 مليون دولار.

وأكد الباحثون أن هذا المشروع سيساعد على حل مشاكل طبية وسيشجع بدوره أبحاثا علمية تحتاجها الدول العربية برمتها، وأكمل مشروع الجينوم العربي هذا العام حل وتحليل رموز الصورة الجينية لأول متطوع وهو شخصية قبلية من السعودية خلال ستة أشهر فقط.

وحسب سعيد التركي منسق مشروع الجينيوم البشري العربي فإن المشروع سيقوم بدراسة الاختلافات الجينية بين الشعوب المختلفة، ما يفسر انتشار أمراض بعينها في المملكة كأمراض السكري التي يبلغ نسبة الإصابة بها 25%، وسيساعد المشروع في تكوين صورة أوضح عن الهجرة التاريخية للشعوب السامية التي تضم القبائل العربية وقدامى اليهود وآخرين من أفريقيا إلى شبه الجزيرة العربية.

ويريد فريق مشروع الجينوم العربي ان يكمل 100 نتيجة بحلول نهاية عام 2010 في اطار مشروع “1000 خريطة جينوم” لوضع خريطة تفصيلية لاختلافات الحمض النووي (دي.ان.ايه).

ومن المرجح أن تثور بعض الحساسيات في منطقة الشرق الأوسط المتباينة تاريخيا وثقافيا حول الخريطة نظرا للأهمية التي يوليها البعض للانتماء إلى أصل عربي.

ويحرص بعض المسلمين على الانتماء إلى أصل عربي لان النبي محمد عربي وانتشر الإسلام واللغة العربية معا.

0

الاكريلاميد . .قنبلة سرطانية موقوتة

حذّرت منه منظمة الصحة العالمية
الاكريلاميد . .قنبلة سرطانية موقوتة* تحقيق سلطانة الشمري

(الاكريلاميد) مادة نجهلها، ثبت مؤخراً أنها من مسببات السرطان حماكم الله منه تتكون في كثير من الأطعمة التي نتناولها يومياً وخاصة الأطفال والأكثر تناولاً لها طلاب المدارس، كالبطاطس المقلية والمقرمشة والفطائر المغلفة بالبلاستيك وحبوب الإفطار، حيث وجد من خلال إجراء التجارب عليها أن مستوى الاكريلاميد فيها مرتفع كثيراً عن المستوى الذي حددته منظمة الصحة العالمية التي أصدرت في مارس 2005 بياناً بعنوان (الاكريلاميد قد يشكل خطراً على الصحة) ؟ ! نتيجة لبحث أعلن عنه في السويد عام 2002 وهي مادة مسرطنة تؤدي إلى تلف الأعصاب.

فما هو (الاكريلاميد)؟

وما مدى خطورته التي دعت منظمة الصحة العالمية لإصدار بيان بشأنها؟

تحقيق (مجلة الجزيرة) يسلط بعضاً من الضوء عليه:

دعت مؤخراً منظمة الصحة العالمية ومنظمة الغذاء والزراعة التابعتان للأمم المتحدة لاجتماع طارئ استجابة لدراسات منفصلة أجرتها وكالة الغذاء الدولية التابعة للسويد وبريطانيا والنرويج، خلصت جميعها لوجود مستويات مرتفعة من مادة اكريلاميد وهي المادة المعروفة التي تسبب السرطانات لدى الجرذان وذلك في أنواع معينة من الأطعمة الكربوهيدراتية بعد قليها أو شيها على درجات حرارة مرتفعة.

وفي كاليفورنيا طالب أحد المحامين شركتي (ماكدونالدز وبيرجر كنج

بوضع تحذير من السرطان على أكياس البطاطس المحمرة

طبقاً لقانون الولاية حول المواد المسببة للسرطان . .

الاكريلاميد

الاكريلاميد: مادة صناعية كيميائية تستخدم في صناعة وإنتاج السلع البلاستيكية والاصباغ وتنقية مياه الشرب من المواد الصلبة.

وهو يهاجم الانسجة العصبية للإنسان ومن ضمنها انسجة المخ ويسبب السرطانات، وهي مادة كيميائية تستخدم في التصنيع أثناء عملية الطهي وتعرض الطعام لدرجة حرارة مرتفعة، والمكون الرئيسي للاكريلاميد حمض اميني يعرف باسم (اسباراجين) عندما يسخن مع أنواع سكرية معينة كالجلوكوز.

وكان أول اكتشاف لهذه المادة في عام 1997 م في جنوب السويد عند بناء نفق طوله خمسة أميال استخدمت فيه مادة لاصقة من نوع رخيص يحتوي على مادة اكريلاميد فتسربت لآبار المياه الجوفية، أما العمال الذين قاموا ببناء النفق فقد شكا عشرون منهم من تنميل في الأيدي والاصابع والقدمين والذراعين وكذلك من صداع ودوار والتهاب العين والرئة، ومن بين 45 عاملاً تعرضوا بشكل كبير لهذه المادة ظهرت على 30% أعراض خلل في الجهاز العصبي، فعند مقارنة نسبة هذه المادة في دم العمال المصابين ولدي مجموعة عادية تبين وجودها بمعدلات عالية في المجموعة الاخيرة، فبدأ اختبار بعض الاغذية.

وأشارت النتائج لوجود أعلى معدلات لهذه المادة في النشويات المحمرة والمخبوزة وتم إعلان الطوارئ في الأوساط الطبية في كل من بريطانيا وألمانيا وسويسرا والنرويج، وجاءت دراساتهم مطابقة لنتائج الدراسة السويدية التي قام بها البروفيسور (مارجريتا تورنكفيست) بقسم كيمياء البيئة بجامعة استوكهولم.

كيف تتشكل مادة الاكريلاميد ؟

تتشكل مادة الاكريلاميد خلال الطبخ بالأساليب التقليدية سواء كانت المأكولات جاهزة أو تم قليها أو تسخينها بالفرن في المنزل، وخاصة الأغذية التي تقوم على النباتات الغنية بالكربوهيدرات ومنخفضة البروتين، وكلما طالت مدة الطبخ وبحرارة مرتفعة كلما زادت كمية الاكريلاميد.

الأغذية المشبوهة

الأغذية المقلية والمليئة بالدهون بما فيها البطاطس المقلية بأشكالها المختلفة ومنها الشيبس، البسكويت، الجاتوه، الخبز المحمص (يرفع مستوى الاكريلاميد من ستة إلى عشرة أضعاف).

بقية الموضوع بالصور
تفضل بالدخول