مقدمه عن ماده العمليه hemo-07

 
 
  • مقدمة:
    اذا كانت هذة اول مرة تتواجد فيها بمختبر HEMOTOLOGYستشعر كانك غريب"ضيف” لا تعرف اين هي الادوات ولاكيفية استخدامها ولاتعلم اي شيء عن الاجهزة التي تراها امامك ولا لماذا تستخدم …..؟!
….لذلك عليك التعرف على المختبر وادواتة واجهزتة واستخدامات هذة الاجهزة والادوات
  • فمنذ هذة اللحظة لم تعد ضيفا بل اصبحت المضيف"المعزب”فلو اغمضت عينيك للحظه وسؤلت عن مكان تواجد (طفاية الحريق) مثلا ؟ او مكان تواجد….. او غيرها من الادوات؟ يجب ان تتمكن من الاجابة السريعة..
    كما يجب ان تكون جديا فانت تتعامل مع عينة دم لمريض متألم يريد نتيجة دقيقة تمثل حالتة المرضية وعند التحدث عن مريض متألم فعلى الاغلب ان تكون العينة التي تتعامل معها "عينة دم مرضية ” لذلك يجب ان تكون حذرا في التعامل مع العينات ومراعيا سلامتك الشخصية وسلامة من حولك.


  • الادوات والاجهزة التي تستخدم بشكل كبير في مختبر HEMOTOLOGY :
Cotton/Iodine/Alcohol/Plaster/Lancet/Turniquate/Capillary-tubes/sharing+needles/tubes//pens/track of tubes/thermometer//lab-cout/slide/Caver/stop watch/Chaker/Hematofuge/CBC/Oil/Microscopic/Mixer/ tube with (coagulation /without)/Filter-paper/Wand-stick/ruler-P.C.V/Stopwatch/Water-path/Pipettes/Gloves/Chamber/Wastergreen/Distilled-water/Normal-saline/Buffer/Eosin/Fixation/Reagent/صبغة رايت/اسيتك اسيد//زايلين/ امونيوم اكزليت/اقلام تخطيط/ماصة/alarm clock
  • السلامة العامة :
    • توفير( cotton/iodine/alcohol/plaster/شاش) كاسعاف اولي للجروح
    • ارتداء الملابس الواقية (lab-cout/ حذاء مغلق/كمامة/ Gloves/)
    • اغلاق العينات والمواد Reagents بعد استخدامهامباشرة ،واستعمال حامل انابيب لوضع العينات وreagentعلية منعا لاندلاقها
    • ابعاد المواد الكيميائية عن (عين والجلد والانف و الفم)واستخدامها بحذر مثل زايلين
    • اخذ المطاعيم الوقائية
    • الانتباه لغسل اليدين
    • الانتباه عند استخدام sharing+needles + lancet فهي ادوات حادة وناقله لامراض
    • قراءة التعليمات والمحاذير المتواجدة على Reagentقبل استخدامها
    • سكب الماء بكميات كبيرة على اي مادة سامة اندلقت على الطاولة او الارض قبل مسحها باي وسيلة مثل فوطة او محارم

    • الامتناع عن الاكل و الشرب و التدخين في المختبر
    • عدم استخدام الماصة الفموية لاي سبب كان
    • عدم الخروج ب lab-cout خارج منطقة العمل وعند انتهاء الدوام لايؤخذ للمنزل ويتم ابقائه في المختبر ويتم غسلة في منطقة العمل
    • عدم رمي او سكب النفايات السائلة في شبكة الصرف الصحي،وعدم غسل الادوات الملوثة في المغسلة قبل تعقيمها
    • الانتباة لنظافة المختبر والطاولات منعا لتلوث وcontamination
    • استخدام اكياس مميزه وعبوات خاصة للتخلص المبدئي من العينات والادوات لحين التخلص النهائي منها:
      استخدام وعاء بلاستيكي او حديدي ⟵ لتخلص من الابرة او الادوات الحادة
      استخدام وعاء ذو كيس احمر اللون ⟵ لتخلص من النفايات الطبية
      استخدام وعاء ذو كيس اسود اللون ⟵ لتخلص من النفايات العادية
    • ان تكون الطفايات جاهزة لاي طاريء في حال نشوب حريق


  • سلامة ودقة النتائج:
    عليك ان تدرك اننا نتحدث عن حياة انسان ينتظر نتيجة المختبر ليرها لطبيبة فيصف له الدواء ، وحتى لا يتعرض هذا المريض لارتكاسات صحية بسببك يجب ان تكون نتيجة المريض تمثل حالتة المرضية.
    ولتحقيق النتائج المرجوة اتبع الخطوات التالية:
    1. ضع أكثر من قلم تخطيط وحبر في جيبك "”سجل اسم المريض واسم الفحص والتاريخ على Tube المستخدم لجمع عينة هذا المريض. وسجل اسم المريض والفحوصات المطلوبة لة ورقمة المخبري ورقم هاتفة والتاريخ واليوم والجنس والعمر على Request وعلى Computer ايضاً
    2. يمكنك سؤال المريض بعض الاسئلة التي تعطيك فكرة اولية عن الحاله الصحية للمريض وهذة الاسئلة ستفيدك اثناء وبعد اجراء الفحص للعينة ، فمثلا :
    • اذا كان المريض يريد اجراء فحص( Pt اوPtt اوT.T) اسئلة اذا كان ياخذ مميعات للدم "اسبرين .. هيبرين ..كومرين الخ” ؟pt/↑Ptt/↑T.T↑
    • اذا كان المريض يريد اجراء فحص (B.T) اسئلة اذا كانت حرارتة مرتفعة الان ؟ B.T↑
    • سؤال المريض اذا كان ياخد ادوية ؟ فمثلا ادوية مضادة للصرع ومضادات التشنج ومضادات السكري تؤثر على Plt↓/ادوية المضادة للصرع و ادوية المانعة للحمل تؤثر على Folate↓
    • سؤال المريض اذا كان يعاني من امراض مزمنة ؟ كبد / الكلية / نخاع العظم/..الخ
    • سؤال المريض اذا كان يعاني من تحسس ؟ هناك ناس يتحسسون من الفول او النحاس او بعض المعادن وهذة المواد تعمل على تكسير RBCs
    • اسئلة عن اعراض المرض؟
    1. نظف الطاولة التي تريد العمل فوقها حتى لا تتعرض العينة لcontamination
    2. انتبة لتاريخ الصلاحية على المواد المستخدمة وكذلك لخصائصها الفيزيائية والكيميائية من خلال لونها وكثافتها ورائحتها وتاكد من عدم تعرض هذة المواد لcontamination واغلق العبوات المستخدمة بعد الاستعمالها مباشرة
    3. عند استخدام جهاز CBC عليك ان تتاكد من وجود كميات كافية من Reagents في الجهاز تاخذ قرائة Control في البداية ثم قرائة العينة وتاكد من ان الجهاز تمكن من سحب عينة كافية فان شككت في النتيجة اعد قرائتها مرة اخرى او استدعي زميل لك ليقرئها او استخدم جهاز CBC آخر ان تواجد وقم بالتاكد من النتائج باجراء الفحوصات Manual….. ستشرح لاحقا
    4. قارن بين نتيجة المريض الحالية ونتيجة السابقة له لنفس الفحص المتواجدة على Computer ان توفرت.
    5. كن يقظ ومنتبه للوقت فبعض الفحوصات تحتاج نتائجها لثواني فقط مثل(Pt /Ptt/ T.T) وبعضها يحتاج لدقائق مثل (B.T/C.T) وبعض الفحوصات تحتاج لوقت طويل مثل (ESR) فيجب عليك ان تشغل المنبة ليذكرك .
    6. تاكد من ان درجة حرارة Water path تناسب الفحص المطلوب وتاكد ان تكون درجة حرارة Incubater و Refrigerator سليمة .

الالوان اغطية الانابيب المستخدمه لجمع الدم hemo

الالوان اغطية الانابيب المستخدمه لجمع الدم hemo

Blood Collection Tube Colors

الانابيب المستخدمه لجمع الدم نوعين :

  1. انابيب تحتوي على مانع تخثر Blood Collection Tube with coagulation
  2. انابيب لا تحتوي على مانع تخثر Blood Collection Tube without coagulation باستخدام انبوب غطائه احمر او انبوب زجاجي عادي او انبوب بلاستيكي عادي

الاكثر استخداما :

اللون الاحمر
(لا يحتوي على مانع تخثر / يستخدم لجمع عينات serum)



اللون الارجواني
(EDTA/ يستخدم
الفحوصات الدموية والمناعية وبنك الدم والفحوصات الكيميائيه Plasma و فحوصات C.B.C )

الاسود او زهري على برتقالي
( sodium citrate/ فحوصات ESR

اللون الازرق
( sodium citrate
/ تستعمل لتحاليل تخثر الدم Coagulation مثل اختبار عامل الفيبرونوجين Fibrogen Factor ، ووقت البروثرومبين PT ووقت البروثرومبين الجزئي PTT


بالنسبه للالوان الاخرى يمكنكم الاستفاده من احدى الروابط التاليه :
http://www.6abib.com/lab/alb-23.htm

http://www.6abib.com/ask/showthread.php?t=17553


http://library.med.utah.edu/WebPath/…LEB/PHLEB.html

http://www.labtechdispo.com/products.html

http://www.u-real.cn/produtcs2.asp

http://abtinteb.com/vacuumtube.htm

http://www.sekisuitrank.com/demo/e_khfw.asp?id=51

http://library.med.utah.edu/WebPath/…LEB/PHLEB.html

http://www.austincc.edu/kotrla/phb_tubes

الافضل قراءة المكتوب على Tube …. لانه يختلف بختلاف الشركه المصنعه …مع الممارسه ستتعودون عليه

ملاحظه : يجب الانتباه لكمية الدم بان لا تتجاوز السهم الموجود على Tube


(1) طفيلات الدم hemo-06

 
 
parasite in blood
  • Blood and Tissue flagellatesالسوطيات الدموية والنسيجيه
    1. Trypanosoma ترابونسوما (T. brucei /T.cruzi )
    2. Leishmania لشمانيا(L.donovani / L.tropica / L.braziliansis)
  • Blood and Tissue sporozoa البوغيات الدموية والنسيجيه
    1. Plasmodiumالملاريا (P.falciparam /P.malaria/P.ovalex/P.vivax)
    2. Toxoplasma.gondiiداء القطط
  • wuchereria. bancrofi(Bancrofts.filaria)مرض الفلاريا
"تسببة احدى الديدان الحبلية يمكن تواجدة في الدم او البول"
==============================================================

Blood and Tissue flagellates
سوطيات الدموية والنسيجية
  1. التروبنسوماTrypanosoma
    هي احدى السوطيات النسيجية الدموية ومن انواعها:
T.cruzi (chagas diseas)
تروبنسوما جنوب امريكيا المسببة لمرض جاكاز
*العائل الوسيط : حشرة Reduviid bug * العائل النهائي : الانسان
*الطور المعدي للانسان: Metacyclic trypomastigot
  • الحشرة :

    • تتناول الحشرة لوجبة طعام محتوية على Trypomastigot وهو الطور البدين القصير
      في معدة الحشرة يتحول هذا الطور الى Amastigot ويتكاثر هذا الطور بالانقسام الانشطاري ثم يتحول الى Epimastigotثم يتكاثر بالانقسام الطولي
      وبعد 8-10 اياميتكون الطور المعدي للانسان وهو Metacyclic trypomastigotالذي يخرج مع فضلاتها"براز الحشرة”

  • الانسان :

ينتقل Metacyclic trypomastigot للانسان عن طريق لدغة مدخلة بذلك فضلاتها في الجرح او بلامسة الاصابع الملوثة لملتحمة العين او الغشاء المخاطي او المناطق الاخرى
وهذا الطور يدخل للخلايا الطلائية والعضلات المخططة في القلب وهيكل العظمي والجهاز العصبي المركزي وبداخل هذة الانسجة يتحول الى طور Amastigotثم يتكاثر هذا الطور بالانقسام الانشطاري ويتحول الى promastigot والى Epimastigot ثم يتحول الى Trypomastigot وبهذا الطور يدخل الدم

Life cycle

  • الاصابه:
    • حادة ⟵عند الاطفال (حمى+ التهاب ملتحمة العين+ انتفاخ الوجة +تضخم الطحال +تضخم العقد اللمفاوية + فقر الدم + وتنتهي احيانا بهبوط القلب او التهاب السحايا او الموت)تتميز الاصابة بارتفاع Lymphocytes↑
    • مزمنه⟵ عند البالغين او المراهقين (اضطرابات القلب / اعراض عصبية)
  • التشخيص المخبري:
    • Blood film : مشاهدة الطفيل في طور Trypomastigotعلى شكل حرف U او حرف C وتكون النواه كبيرة مركزية

      ووجود Monocytes↑ وكذلك Lymphocytes ↑
    • فحص CFT للكشف عن الاجسام المضاده
    • فحص النسيجي "عقد لمفاوية / عضلات” طور Amastigot
    • زيادة WBCs ↑

T.brucei”african sleep sickness
تروبنسوما الافريقية المسببة لمرض النوم الافريقي
  • *العائل الوسيط : Tsy Tsy Fly

    * العائل النهائي : احد الفقاريات

    * الطور المعدي : Metacyclic
  • الحشرة:
    تتناول وجبة من الطور البدين القصير Trypomastigot من شخص مصاب وفي جدار الامعاء للحشرة يتطور هذا الطور ليصبح اسطواني وطويل ثم ينقسم ويتكاثر لعدة ايام تقريبا5 ايام وبعد 15 يوم تخرج الى تجويف المعوي الاوسط للحشرة ثم تهاجر الى التجويف الفموي حتى تستقر في الغدد اللعابيةحيث تتكاثر فيها وتتحول لطور Epimastigotثم الى الطور المعدي Metacycilic وهو الشكل البدين القصير
    • دورة بداخل الحشرة بحاجة الى 20 يوم
    • الحشرة تبقى مصابة طيلة حياتها ولكن لا تورث هذا المرض للجيل الثاني
  • الانسان:
    لدغة الحشرة لتمص وجبة الطعام فتقوم بحقن طور Metacyclic وبدخول هذا الطفيل للثقب يتمكن من الوصول لانسجة الجلد اما ان تتكاثر فية او في الفراغ النسيجي لة او ينتقل للدم مباشرة وغالبا يتكاثر في الفراغ النسيجي ثم ينتقل للدم
    والاصابة الرئيسية للجهاز العصبي المركزي والعقد اللمفاوية
Life cycle

  • الاعراض :
    • تدمير الانسجة تحت الجلد
      • حمى +صداع
      تضخم العقد اللمفاوية
    • فقدان القدرة على النوم + احباط ونحافة
    • التدرن Chancreفي موقع اللدغ وهو مؤلم وقاسي
  • التشخيص المخبري :”عينة دم / نخاع عظم / عصارة التي تتجمع من العقد اللمفاوية / من التدرن/CSF”
    • زيادة WBCs
    • Blood film : مشاهدة الطفيل بطور Trypomastigot

بطور Trypomastigot: هو طور نشيط الحركة طولي الشكل منبسط مغزلي ذو نهاية خلفية غير حادة وامامية مدببه النواه فيه كبيره بيضاوية مركزية الموقع الاسواط في النهاية الخلفية تنحني على جسم الطفيل على شكل غشاء متعرج وتستمر حتى النهاية الامامية كسوط حر الاطوار الطور السميك البدين يكون قصير وبدين ولا يحتوي على اسواط حرة / الطور الاسطواني يحتوي على اسواط حرة / احيانا طور متوسط

    • زيادة Monocytets↑

 
 
 
 
 
 

لمشاهدة فيديو عن Trypanosoma انقر هنا

2-ليشمانيا Leishmania

  1. هي احدى السوطيات النسيجية والدموية
    لها عدة انواع "L.donovani/ L.tropica/ L.braziliansis”
    *العائل الوسيط : ذبابة الرمل Sand Fly
    *
    العائل النهائي : الثديات
*الطور المعدي:الطور السوطي

  • NOTe:
    • الطور السوطي :له عدة اسماء Flagellar وكذلك Promastigot وكذلك Leptomonad
      وهذا الطور السوطي يكون بيضاوي الشكل مثل الانجاص ونواتة مركزية،يحتوي على وسوط ذو حركة سريعة
    • الطور غير سوطي: بيضاوي الشكل او مستدير يتواجد بداخل خلايا الدم البيضاء WBCs للعائل (وخاصة Monocyte) والخلايا عديدة تشكل النواة Polymorphonuclear وداخل الخلايا الطلائية
  • العدوى:
      • الحشرة ”Sand Fly”:
        تحتوي على الطور السوطي Promastigot “الطور المعدي للانسان وبقية الثديات ”
      • الانسان :
        يدخل الطور السوطي Promastigot نتيجة لدغة الحشرة ويهاجم هذا الطفيل الانسجة
        حيث يهاجم انسجة الجهاز الشبكي الطلائي (كبد/طحال/غشاء المخاطي/الامعاء/العقد اللمفاوية /نخاع العظم)ويهاجم الانسجة الطلائية (كلية/رئتين/سحايا/CSF)ثم تقوم خلايا WBCs "الخلايا البيضاء الاكولة " للعائل بابتلاع هذا الطفيل
        وبداخل WBCs :يتحول الطور السوطي للطفيل Promastigot الطور الغيرسوطي
        وفي داخل الخلايا يتكاثر وينقسم ثم تتضخم الخلية وتنفجر ويخرج منها50-200 خلية من خلايا الطفيل وينتشر الطفيل ويغزو الخلايا المجاورة في مجرى الدم

  • الاعراض "تختلف باختلاف نوع Leishmania”:
L.braziliansis
*وهي منتشرة في امريكا اللاتينية
*تكون الاصابة مقصورة على( الجلد /الاغشية المخاطية /الفم/ الانف /البلعوم )
*لاتصيب الاحشاء
*البثور الجلدية : تتحول بعد فترة الى حويصلات حمراء مصحوبة بحكة وبعد حوالي 1-4 اسابيع يبدء التقرح بالظهور ويصبح محيط التقرح بيضاوي او دائري الشكل

L.tropica

* يسمى هذا المرض بمرض التقرح الشرقي Oriental sore
* تقرحات جلدية + انسجة محببة على الجلد +التهابات جلدية ثانوية
*تصيب الاحشاء
*يتواجد الطفيل في العقد اللمفاوية وتتكاثر الحلمات على الجلد
*موت موضعي في الانسجة
*ترتفع الحرارة

عينة:
في كلا النوعين تاخذ العينة بثقب البثور من الطرف او اخذ عينة من التقرح

L.donovani

* لهذا المرض عدة اسماء :
(مرض كالاأزار Kala-azar/
حمى الموت/ حمى دُم دُم Dum Dum Fevar/تضخم الكبد المداري/ مرض الشمانياالحشوية Visceral-lishmania
*ترتفع حرارة المريض واحيانا تكون الحرارة متقطعة
*لايشعر المريض بالقلق بل يكون مرتاح وكانة غير مريض ولكنة فجأة يصبح:
(يعاني من فقر دم/ جفاف الجلدوخشونتة/ سواد في الجلد / جفاف الشعر وتساقطة )
*75-95 % من المصابين يموتون

عينة:
(دم/ عينة نسيجية"من الكبد او الطحال او عصارة العقد اللمفاوية”/افرازات الانف او نخاع العظم القصي )

  • التشخيص المخبري لهم جميعا :
    • Blood film : مشاهدة الطفيل في احدى طورية
      الطور السوطي او( الطور غير سوطي بداخل WBCs )
      زيادة عدد WBCs وخاصة Monocytes
    • زيادة WBCs
    • زراعة عينة على وسط (N.N.N): وهو Novy,Macneal and Nicolle’s-Media مع اضافة 2000-2500 وحدة بنسلين لمنع نمو بكتيريا
    للمزيد >

    للمزيد>

    مشاهدة فيديو عن اللشمانيا انقر هنا

 

 

 

 

Blood and Tissue Sporozoa
البوغيات النسيجية والدموية
  1. Plasmodium:
    هي احدى البوغيات النسيجية الدموية ولها عدة انواع اختلفت باختلاف المناخ ومنها
  • P.malariaالملاريا الربيعية -تنتشر في المناخ شبة المداري
  • P.vivaxالملاريا ثلثة الحميدة-تنتشر في المناخ المعتدل
  • P.ovaleالملاريا البيضلوية -تنتشر في شرق وغرب افريقيا وبشكل رئيسي في المستنقعات الافريقية
  • P.falciparamالملاريا الخبيثة اذا لم يعالج المريض يموت
    *العائل الوسيط : انثى بعوضة الانوفيل
  • * العائل الثانوي : الانسان
    * الطور المعدي :Sporozoite

 

  • الحشرة :انثى بعوضة الانوفل (الانثى وليس الذكر : لان الانثى بحاجة لوجبة الدماء لتفقيس ونضوج بيوضها وهي كذلك تحتوي على خرطوم ثاقب وماص بخلاف ذكر هذة البعوضة )
    * دوره Plasmodium بداخل الحشرة الحشرة :انثى بعوضة الانوفل (الانثى وليس الذكر : لان الانثى بحاجة لوجبة الدماء لتفقيس ونضوج بيوضها وهي كذلك تحتوي على خرطوم ثاقب وماص بخلاف ذكر هذة البعوضة )
    * دوره Plasmodium بداخل الحشرة تدعى بالدورة الجنسيةوتتمثل ب:
  • Gametocytes
    Microgametes
    zygote
    O-ocyte
    Sporozoit
    وهو الطور المعدي للانسان وهو عبارة عن خلايا جرثومية منحنية مثل خيط صغير ونهاية مثل شريط ويتواجد هذا الطور في لعاب هذة البعوضة
  • الانسان :
    * دورة Plasmodium في الانسان تدعى بالدورة الغير جنسية وتتمثل ب:
لدغة من الحشرة تحتوي Sporozoit
في الكبد↓
في الكبد طور Merozoite
  • طور انفلاقي من نوع Pro-Erythrocytic Schizogony وهذا الطور يكون قبل دخول طفيل Plasmodium الى RBCs للعائل وهذا الطور هو المسؤول عن الارتكاسات المصاب
    • Merozoite يقسم لقسمين

Macromerozoi كبيرة الحجم و

صفيرة الحجم Micromerozoi
  • ثمحدوث عملية Phanerozoit وهي عملية تحرر Merozoit و Microzoit وmacromerozoit الى EXO/Ery/Sch
  • في الدم ↓
    بداخل RBCs
    الطور الانفلاقي من نوع
    طور Erythrocytic-schizogeny
  • يتشكل
    Merozoite
Merozoite
Trophozoit

  • ثم ⬇انقسام غير مباشر

في خلايا الدم + طحال+ نخاع العظم

Gamitocytes :الطور الجاميتي
تتطور لطور ناضج يحدث في الدم وهو يتواجد فقط في الدم
  • Note:
    • الطور الانفلاقي نوعان
      1. Proerythrocy-Schizogeny في الكبد
      2. Erythrocytic-Schizogeny في RBCs
    • عينة الدم RBCs تحتوي احد الطورين :
      1. Erythrocytic-Schizogeny
      2. Gametogony

 

عوامل التخثر الدموي وامراضها hemo-05

 
 
عوامل الدم "عوامل التخثر"
1-العامل Ⅰ⟵يدعى ب Fibrinogen factor
2-العاملⅡ⟵يدعى ب Prothrombin factor
3-العامل Ⅲ⟵يدعى بtissue thromboplastin
4-العامل Ⅳ⟵يدعى ب++Ca
5-العامل Ⅴ⟵يدعى ب Labi factor
7-العامل Ⅶ⟵يدعى ب Stable factor
8-العامل Ⅷ⟵يدعى ب(anti hemophilic globulin factor (AHG
9-العاملⅨ⟵يدعى ب Christmas PTC
10-العاملⅩ⟵يدعى بstaur prower factor
11-العاملⅪ⟵يدعى ب (Thromboplastin antecedent (Pta
12-العاملⅫ⟵يدعىHageman factor

13-العاملⅫI⟵يدعى بfibrin stabilizing factor
14-العاملpK⟵يدعى بProurokinase
15-العاملHMWK⟵يدعى ب High molecular weightkallikrein

امراض الناعور

أ- ناعور Aبنوعية (Ⅷ-C /Ⅷ R- Ag)
ب - ناعور B(وهو نقص Ⅸ )

عوامل التخثر "عوامل الدم"

لعامل الاول
عامل الفيبرينوجين "مولد فيبرين”
Fibrinogen factor

Fibrinogen/1

هو عامل داخلي وخارجي
* هو .. بروتين بلازمي يفرز في الكبد
*ويستهلك في عملية التخثر *ولا يحتاج لvit -k لانتاجة
*حياتة في البلازما 4-3 ايام نسبتة 500-400 ملغ /dl
* مرض : قلة الفيبرينوجين "نقص مولد الليفين الوراثي”

العامل الثاني
عامل البرثرمبين
Prothrombin factor

Prothrombin/2

هو عامل داخلي وخارجي
* هو .. ɑ-globulinيفرز في الكبد
* معظمه يستهلك ولكن قسم منة يبقى في المصل
* يحتاج vit-K لانتاجة
* المرض : عوز البرثرمبين

العامل الثالث
عامل النسيج "الثرمبوبلاستين”
Tissue thromboplastin

وهو من العوامل الخارجية

*وهوذو طبيعة دهنية liporotein موجود في الانسجة خاصة الدماغ والرئةالممتلئة
* يتحرر هذا العامل عند تحطم النسيج

العامل الرابع
(الكالسيوم)
عامل المساعد ++Ca
* وهو.. موجود بشكل ايونات الكالسيوم
* الية مشاركتة في الدم غير معروفة
* نسبتة في البلازما 8.8-15.2 ملغ /dl

هو عامل داخلي وخارجي

العامل الخامس

Fibrinogen/5

هو عامل داخلي وخارجي
*لة اكثر من اسم
Labi factor/
proccelerin/
accelerator globuline
عامل المحفز "العامل غير الثابت“
* هو .. globulinيفرز في الكبد
* معظمه يستهلك
*لا يحتاج vit-K لانتاجة
*مرض : عوز عامل الخامس

العامل السابع
العامل الثابت
Stable facto
او proconvertin

Prothrombin /7
وهو من العوامل الخارجية

*وهو…β- globulinيفرز في الكبد
* لا يستهلك في عملية التخثر
* يتواجد في البلازما والمصل وحياتة في البلازما 5 ساعات
* يحتاج vit-K ليتصنع
* مرض : عوز عامل السابع

العامل الثامن
*له اكثر من اسم:
(عامل المضاد الناعور A)

AHG

anti hemophilic globulin factor
/ anti hemophilic factor-A

Fibrinogen/8

وهو من العوامل الداخلية

* هو .. β- globulin يصنع في الجهاز الشبكي البطاني وربما الطحال
* عادةً يستهلك
*لا يحتاجvit-K ليصنع
* مدة حياتة في البلازما 10 ساعات
* مرض : مرض الناعور

العامل التاسع :
* له اكثر من اسم :
عامل كرسيتماس
عامل الناعور B
Christmas factor
Plasma/ thromboplastin camponent anti / hemophilic factor- B

prothrombin / 9
وهو من العوامل الداخلية

*وهو …ɑ-globulinيصنع في الكبد
* لا يستهلك في عملية التخثر
* يحتاج vit-K لتصنيعة
* حياتة في البلازما 25 ساعة
* مرض: ناعور B

العامل العاشر
عامل سيتوارت برور
staurt prower factor

Prothrombin /10

هو عامل داخلي وخارجي
*وهو …ɑ-globulin يصنع في الكبد
* لا يستهلك في عملية التخثر
* يحتاج vit-K ليتصنع
* مدة حياتة في البلازما 24ساعة
*مرض : عوز العامل العاشر

العامل الحادي عشر
(عامل المضاد لناعور C) عامل بلازماثرومبوبلاستين
PlasmThromboplastin antecedent
Pta
Contact/ 11
وهو من العوامل الداخلية
* هو… β- globulin مكان تصنيعة غير معروف
* مدة حياتة في البلازما 45 ساعة
* مرض : الناعور C”عوز العامل الحادي عشر”
تكثر الاصابة عند اليهود

العامل الثالث عشرI
عامل المثيت لليفيبرين Fibrin stabilizing factor

Fibrinogen/13

وهو عامل خارجي وداخلي
* وهو…. ɑ-globulin غير معروف مكان تصنيعة
* يستهلك معظمة
* لايحتاج vit-k لتصنيعة
* مرض: عوز عامل المثبت للفيبرين اييؤدي هذا المرض لضعف العلقة بحيث تكون هشة وقابلة للتحطم

Factor HMWK
High molecular weight kallikrein

Contact

Factor -PK
Prourokinase

Contact
  • تقسم عوامل الدم الى:
    • عوامل fibrinogen⟵ هي العوامل 1 / 5 / 8 / 13 تستهلك في عملية التخثر /لا تحتاج vit-k /تتواجد في البلازما ولا تتواجد في المصل
    • عواملprothrombin ⟵هي العوامل 2/7/9/10 لاتستهلك في عملية التخثر / تحتاج vit-k / تتواجد في كلا البلازما والمصل
    • عوامل التلامس Contact ⟵هي العوامل 11/12/PK/ HMWKلا تستهلك في عملية التخثر /لا تحتاج vit-k /تتواجد في كلا البلازما والمصل

  • NOTE:
    • لا يوجد عامل سادس
    • نقص vit-k↓ يؤدي لنقص العوامل المصنعة في الكبد التي تحتاجة "عوامل prothrombin⟵
      2/7/9/10” وبالتالي زيادة ↑زمن التخثر
    • نقص ↓ الكالسيوم لا يؤثر على زمن التخثر بل يؤدي لامور اخرى مثل التكزز لانة ليس عامل رئيسي
    • ان نقص عوامل↓2/5/7/10 لا يعالج باعطاء vit-kاذا كان سبب النقص هو قصور الكبد
خصائص العامل الثامن :
  • هو بروتين سكري β- globulin ينتج في الكبد ووزنة الجزئي 2×102 دالتونوهو لا يستهلك في عملية التخثر
  • مخبريا:
    • يفقد من الدم بعد سحبة بعدة ايام "اي ان مدة حياتة قليلة لا تتجاوز عدة ساعات” ويكون فعالا في البلازما الطازجة
    • اذا تم حفظة في درجة حرارة 4 يؤدي الى فقدانة من الدم لذلك لا يوضع في الثلاجة
    • عند نقلة لمصاب بالناعور فان نصف عمرة هو 12 ساعة ولذلك مهم لتحديد الفترة الالزمة لاعطاء
      الجرعة
  • يتركب من جزيئين :
    1. جزيء وزنة الجزئي منخفظ يسمى عامل التخثر الثامن C
    2. جزيء وزنة الجزئي مرتفع يسمى مولد العامل الثامن او عامل فون ويل برند
امراض الناعور
  1. مرض الناعور A
وهو مرض وراثي نزيفي وهو نوعان يسببة نقص العامل الثامن او احد عواملة :
[أ - مرض الناعورA بسبب نقص Ⅷ-C
  • هو مرض وراثي يصيب الذكور اكثر من الاناث ويصيب الاطفال اكثر من الكبار وهو يحمل على كرومسوم x ولهذا المرض اختلاف في الاعراض باختلاف شدة المرض:

الناعور الشديد الخطر
نسبة العامل الثامن : 0-2%

الاعراض :نزوف عضوي بعد رضة بسيطه مثل : نزوفات مفصلية وعضلية قد تؤدي للموت اذا لم تعالج
الناعور الشديد
نسبة العامل الثامن : 2-5 %
الاعراض :تظهر الاعراض بعد كدمات مثل : اي كدمة بسيطة

الناعور المتوسط
نسبة العامل الثامن :5-25%
الاعراض :نزوفات بعد عملية بسيطة مثل :الختان /استئصال اللوز


الناعور الخفيف
نسبة العامل الثامن : 25-50%
الاعراض : نزوفات بعد عملية كبيرة مثل فتح الشرايين او القسطرة

الناعور اللاعرضي
نسبة العامل الثامن : اكثر من 50%
الاعراض :لا اعراض له ويمكن التاقلم مع هذا المرض

  • الاعراض :
    • بشكل عام هي نزوفات :(نزوفات جلدية/ كدمات / نزوفات مفصلية / نزوفات خارجية/ نزوفات داخلية) وتكون هذة النزوفات حسب شدة المرض "اي حسب كمية النقص في العامل الثامن”
    • يتبع النزوفات بعض الاعراض الاخرى(شلل ناتج عن ضغط على العصب /دواليبسبب ضغط على الشريان /تموت نسيجي للانسجة التالية للشريان)
  • التشخيص :
      • زمن النزف B.T طبيعي
      • زيادة زمن التخثر C.T↑
      • عدد Plt / plt – factor طبيعيان
      • زيادة ptt↑
      • Pt طبيعي
      • فحص الشريط الضاغط ve+
      • فحص التشخيصي : تقدير نسبة عامل الثامن في الدم ويكون منخفض
        -C ↓
  • العلاج:
    • نقل دم كامل / بلازما طازجة مجمدة/ بلازما طازجة عادية / بلازما مجمدة مذوبة تديجيا/ اعطاء العامل الثامنⅧ-C
  • علاج العضو المصاب

[ب- مرض الناعور بعوز Ⅷ R- Ag مرض فون ويلبرندvon Willebrand
  • نفسة مرض الناعور الوعائي وهو يدعى ايضا ب القاتل المخرب للصفائح الدموية
  • وهو مرض وراثي ناتج عن نقص R- Ag وهو يصيب الجنسين
  • ونقص هذا العامل يؤدي الى
    • قتل الصفائح الدموية
    • تخريب وظيفة العامل الثامن
  • الاعراض :
    • نفس اعراض الناجمة عن نقص العامل الثامن C
  • الفحوصات المخبرية :
      • زيادة زمن النزف B.T
      • زمن التخثر طبيعي C.T
      • Plt طبيعي
      • تقل Plt factor
      • فحص الشريط الضاغط ve+
      • زيادة Ptt↑
      • فحص المشخص هو اختبار نسبة Ⅷ R- Ag ↓وتكون منخفضة
  • العلاج :
    نقل البلازما الطازجة او عامل المضاد للناعور الجافة و المجمدة والمركزه
2-مرض الناعور B
وهو …..مرض وراثي نزيفي يسببة نقص العامل التاسع Ⅸ ↓ "عوز christmas factor” وتشبة اعراضة وتشخيصة لاعراض وتشخيص مرض الناعور A من نوع Ⅷ-C ولكن علاجة يكون باعطاء العامل التاسع بدلا من العامل الثامن وذلك يتم باعطاء (بروتينات مركزة غنية بالعامل التاسع)







اليكم هذه الروابط عن عوامل التخثر :


http://tollefsen.wustl.edu/projects/…agulation.html

http://www.anaesthetist.com/icu/orga…x.htm#coag.htm

في المرة القادمه باذن الله ساشرح جزء مهم في العملي والنظري وهو طفيلات الدم

ولكم مني اجمل الورود

(2) إعتلالات الصفائح الدموية hemo-04

 
 
 
  • العلاج :
    • اجراءات خاصة :اعطاء خلاصة Plt مع ستيروتيدات قشرية في حالة تسرب Pltوريدي من الام الى المولود او تبديل الدم ويستعمل غلوبين المناعي Sando globulin عن طريق الوريد
    • اجراءات عامة : معالجة الالتهاب او التخلص من فيروس او اعطاء دواء بديل
      • معالجة جراحية :استئصال الطحال بعد سن 8 سنوات "اذا كانت الحالة سيئة جدا رغم العلاجات”
        3. نزف الدم الثانوي
    • هو …. مرض نزيفي شديد ينتج عن نقص Plt
    • اسبابة :
      • التهاب فيروسي الحاد عند الاطفال
      • تحسس لبعض الادوية مثل (Phenel butazonal quinin)
      • ابيضاض اللمفاوي المزمن
      • مناعي مثل(الذئبة الحمامية المنتشرة )
      • فرط نشاط الطحال
      • تناول الكحول
      • استهلاك pltمثل (مرض DICالتخثر ضمن الاوعية الدموية)
    • الاعراض:نفس الاعراض السابقة وكذلك الفحوصات المخبرية والعلاج
    [B- اعتلالات وظيفية في Plt
    كلانزمان
    • لة اكثر من اسم : (ضعف الصفيحات الوراثي / Herditary Haemorrhagic Thrombostheninia)
    وهومرض وراثي يصيب الباطفال ينتقل بصفة جسمية مقهورة
    • اسبابة:
    وراثي يؤدي الى :
    1- خلل في جدار الصفائح
    2-اوخلل في مادة ATPمؤديا الى نقص فيها وبالتالى تقلل وظيفة Plt
    يرثموت
    هومرض وراثي يصيب الاطفال يتصف بفقدان Pltلوظيفتها الطبيعية
    • اسبابة:
    وراثي يؤدي الى :
    نقص ADP الذي يعتبر المادة المساعدة لتكتل Pltمع بعضها البعض اي هناك خلل في عملية Aggregation
    برناردسولية
    هو مرض وراثي يصيب الاطفال بفقدان Plt لوظيفتها الطبيعية
    • اسبابة:
    وراثي مؤدي الى :
    زيادة حجم Pltونقص البروتينات السكرية في جدار الصفائح وبذلك تفقد Plt وظيفتها اي ان هناك خلل في عملية Adhision
    • الاعراض (لمرض كلانزمان / يرثموت/ برنارد سولية):
    كدمات / نزوفات نسائية /اعراض فقر الدم /اعراض السحايا / تضخم الطحال /نزوفات عضوية / نزوفات مخاطية / نزوفات دماغية / نزوفات داخلية

    • التشخيص المخبري(لمرض كلانزمان / يرثموت/ برنارد سولية) :
      • عدد Plt طبيعي
      • فحص الشريط الضاغط ve+
      • زيادة زمن النزفB.T↑
      • فحوصات C.T/ Pt /Ptt تكون طبيعية
      • تقييم الفيبرينوجين T.T
    • العلاج (لمرض كلانزمان / يرثموت/ برنارد سولية):
      • نقل Plt
      • اعطاء كورتيزون
      • اعطاء مثبطات المناعية
    فون ويل برند
    • لة اسمان (Von-willbrand / مرض الناعور الوعائي)
    هو …. مرض نزيفي وراثي ناتج عن نقص عوامل التخثر يصيب الجنسين ينتقل كصفة قاهرة او مقهورة وقد ينتقل عبر الكروموسومات الجنسية وذلك حسب نوع كل واحده منهم
    • اسبابة:
    وراثي يؤدي الى :
    نقص جزء من العامل الثامن للدم وليس كلة وبذلك تتعطل عملة الالتصاق Adhision وبالضبط سببة هو نقص عامل Von -willbrandمؤديا بذلك لنقص العامل الثامن
    • الفحوصات:
    زيادة زمن النزف B.T↑
    زمن التخثر C.T طبيعي
    شريط الضاغط ve+
    عدد Plt طبيعي
    نقص Plt -factor↓
    زيادة Ptt↑
    نقص عامل -Von willbrand↓
    NOTE:سيشرح مرض Von willbrand عند شرح مرض الناعور "مع عوامل الدم”
    NOTE :
    اعتلالات الوظيفية في Pltنوعان وراثية وهي (كلانزمان / يرثموت/ برنارد سولية/ فون ويل برند ) واخرى مكتسبة

    وهي خمس امراض مكتسبة رئيسية وهي:
    1. داء تليف نقي العظم
    2. وجود بروتينات غير طبيعية في الجسم
    3. امراض الكبد
    4. قصور الكلى
    5. بعض الادوية (الاسبرين/ موسعات الاوعية القلبية/ Phenylbutazone)
    ——————————————————–
    امراض التخثر
    1. مرض DIC التخثر ضمن الاوعية الدموية
    • هو وجود خثرات دموية في اماكن متفرقة في الاوعية الدموية (شرايين / الاورده / شعيرات الدموية)
    • له ثلاث اسباب:
      • وجود مادة محفزة لتخثر (حادث سيارة / مرض / …الخ)
      • تخرم الطبقة الداخلية للوعاء الدموي وتكشف كولاجين مثل (انسمام الدم / الاجهاظ المجرثم / اصابات فيروسية)
      • تجمع وتكتل Pltغير الطبيبعي غير المرغوب فية بسبب بكتيريا او فيروس او اسباب مناعية
    • انواع هذا المرض :
    الحادDIC
    اسبابة:
    (الصدمه / انسمام الدم /النزف الخفي الحاد خلف المشيمة / ارتكاسات المشيمة المعيب “وجود المشيمة في مكان غير طبيعي ”/ انحلال الدم داخل الاوعية الدموية / خثرةى السائل الامنيوسي / اجهاظ المجرثم / قصور الكبد / الحروق / الجراحات الكبرى مثل جراحات الصدر/ ضربات الشمس/ توقف القلب / لدغة الثعبان)
    DIC المزمن
    اسبابة :
    (انتقالات الورمية الخبيثة المنتشرة / سرطان البنكرياتس / ابيضاض الدم / تليف النقي / موت الجنين واحتباسة/ الاورام الوعائية العرطلية / ام الدم الابهرية :هو ناتج عن تمدد الابهر واحتباس الدم فية)
    • الاعراض :
      • الام المنشرة في الجسم بسبب وجود الخثرات
      • فقر الدم واعراضة المختلفة
      • قصور الكلى الذي يسببه انحسار البول
      • ظهور اعراض النزف
    • الفحوصات :
      • blood film : ظهور اشكال غير سوية
      • زيادة زمن النزف وزمن التخثر B.T/C.T↑
      • زيادة زمن البروثرومبين T.T↑
      • زيادة زمن بروثرومبين الكالسيوم↑
      • نقص Plt↓
      • Plt – factor طبيعي
      • فحص الشريط الضاغط ve+
      • زيادةPtt ↑
       
      • فحوصات خاصة :
        • فحص نواتج تحلل ليفين وهي عوامل التخثر القطعه E/Y/D/x⟵فحص D.Dimer↑ حيث يزداد عددها
        • فحص عوامل المنشطة للبلازمينوم↑ يكون مرتفع
    • العلاج :
    في الحالات اتلبسيطة : علاج بمضادات التخثر مثل الهيبرين واعطاء ادوية تمنع صفائح الدموية
    في الحالات الشديدة :علاج التعويض باعطاء دم كامل او بلازما كاملة / علاج البدئي المستخدم في الحالات البسيطة / اعطاء مانع لتجمع الصفائح الدموية
    • NOTE:
      • الخثرات الدموية تؤدي لتكوين اشكال غير سوية من RBCs مما يؤدي لفقر دم انحلالي
      • قد تؤدي الخثورات الى نزف دم لانة تم استهلاك كل شيء من مكونات الدم
      2- مرض فرط الخثورية Hypercoagulability
    • هي …..زيادة القابلية للتخثر عند المرضى ذو الاضطرابات غير واضحة
    1. ومن هذة الاضطرابات او الحالات التي يتعرض فيها المريض للخطر (عوز الثرمبين / حالات بروتين c وبروتين s/ حالات مولد البلازمين)
      مثال :
      الوالدان او الاطفال الصفار الموضوعين في قثاطر بلاستيكية او موضوع لهم دسامات قلب او مرضى المصابين بالتهاب الاوعية مثل(الذئبة الحمامية / التهاب الكلية / متلازمه انحلالية )حيث يؤدي تلف البطانة الى تامين بؤرة مرضية ملائمة لتشكل الجلطة واحيانا لمزيد من انتشار وتعميم المرض
    • الاعراض :
      • الآم وتورم في الطرف المصاب
      • يشكو المريض من اعراض السكته
    • الفحوصات : "يعتمد التشخيص على الفحوصات الفيزيائية ”
      • نقص تركيز مولد الليفين او مضاد الثرمبين طعامل الثالث"او البروتين c او بروتين s
      • نقص Plt
      • زيادة D.Dimer
      • NOTE:هناك احتمال ان تكون جميع الفحوصات Nortmal:لان كمية استهلاك مكونات الدم لم تكن كافية ليظهر نتائج غير طبيعية عند اجراء الفحص
    • العلاج :
      لايقاف اسبلب التخثر
      • جرعة الاولى : جرعة فورية من الهيبرين بهدف زيادة الثرمبوبلاستين الجزئي الى الضعف ونصف المقدار الطبيعي بمقدار 100وحدة/كغ
      • جرعة ثانيه : يتم استخدام هيبرين بمقدار 15-20 وحدة/كغ / ساعةبالتشريب الوريدي
      • بالجرعتين السابقتين تم السيطرة الاولية على التخثر ثم يقوم الطبيب باعطاء المريض مضاد التخثر الفموي الكومرين ”الورفين" Coumarin لمدة 4-6 اشهر
        اذا كان المريض يستخدم جهاز صناعي او اعضاء اصطناعية او يعاني من تشوهات شريانية سبب لة التخثر فيتم اعطائة (الاسبرين سلفين بيرازون – دي بيريدامول)

    هذه الصورة توضح platelets clumps

    (1) إعتلالات الصفائح الدموية hemo-04

     
     
    امراض الصفائح الدموية
    Platelets “Thrombocytes” ⇐ Plt
    (امراض التخثر و النزف)

    • الامراض النزيفية :
      • امراض نزيفية مكتسبة
        1. نقص عوامل التخثر المعتمدة على Vit – K”اي نقص Vit-K او خلل في امتصاصة او زيادة مضاداتة”
        2. زيادة الهيبرين
        3. اضطرابات ناتجة عن نقص ليفين المكتسبة
        4. اضطرابات ناتجة عن ارقاء المكتسب:
    [ أ- تحلل ليفين
    [ ب- مضادات التخثر الجوالة
    [ج- امراض DIC التخثر ضمن الاوعية الدموية
      • امراض نزيفية وراثية
        1. امراض الناعور وهو نوعان (ناعور A / ناعور B)….. سيشرح مع عوامل الدم
        2. نقص في اي من عوامل الدم …….. سيتم شرحها لاحقا
        3. فرفرية التاقيه او الوعائية "مرض هينخ شونلاين”
        4. اعتلالات كمية Plt (عدد Plt)⟸(بسبب نقص تكوينها / نقص مدة حياتها اي زيادة تحطمها / اضطرابات في التوزيع مثل تضخم الطحال / اضطرابات مجتمعة )مسببة بذلك امراض النزف الحاد او النزف المزمن او نزف الدم الثانوي
        5. اعتلالات وظيفية Plt وهي نوعان :
          أ – وراثية (داء كلانزمان / داء يرثموت / داء برناردسولية / داء فون ويلبرند)
          ب- بسبب مكتسب وليس وراثي (داء تليف نقي العظم / وجود بروتينات غير طبيعية في الجسم / امراض الكبد / قصور الكلى / بعض الادوية”اسبرين او موسعات الاوعية الدمويةPhenylbutazone”)
    ———————————————
    النزوفات المكتسبة
    1-نزوفات ناتجة عن خلل في Vit – K
    نقص في Vit – k
    • اسبابة :
      1. نقص Vit- K في الطعام
      2. سوء امتصاص ويكون عادة ناتج عن عدة عوامل منها (انسدادية : حيث ان عملية الامتصاص تعتمد على وجود عصارة الصفراء فانها لا تصل الى الاثنى عشر وبذلك تختل عملية الامتصاص / اسباب التهابية : التهابات في الامعاء الذي يعتبر الاساس في الامتصاص / اسباب معوية / امراض الكبد مثل تشمع الكبد
    زيادة مضادات Vit – k
    • اسبابة :
    • زيادة مضادات Vit – K مثل كومرين Comarin druge
      الاعراض والعلاج والفحوصات "خلل Vit – K بسبب نقصة او بسبب مضاداتة" :
        • اعراض :
    هي نفس اعراض نقص عامل الثامن (مرض الناعور)
        • العلاج :
    • اعطاء Vit – K
        • الفحوصات المخبرية :
      • Plt count تكون النتيجة Normal
      • Plt -Factor تكون النتجةNormal
      • زيادة زمن التخثر C.T↑
      • زمن النزفB.T تكون نتيجتة Normal
      • فحص الشريط الضاغط ve+
      • نقص نسبة Vit – K ↓
      • نقص في تركيز عوامل الدم (2/7/9/10)↓
    2-نزوفات الناتجة عن زيادة الهيبرين :

    • الهيبرين هو ….. مادة مضادة لتخثر الدم وزيادتة تؤدي لمنع حدوث الارقاءالدموي بصورتة الطبيعية فيحدث النزف
    • العلاج : اعطاء مضاد للهيبرين وهو (Protamin – sulfate)
    3-نزوفات ناتجة عن نقص الليفين المكتسب :
    • حالات حدوث النزف الشديد : عند حدوث النزف الشديد يتحول فيبرينوجين الى فيبرين (ليفين )وكذلك تنشط الية تحلل ليفين وتحطيمة وبذلك يستنفذ (ليفين) من الدم ويقل تركيزة الذي يسبب النزف
    • حاﻻت نقص الفيبرينوجين المكتسب(نقص العامل الاول)
    4-اضطرابات ناتجة عن الارقاء المكتسب:

    [أ- تحلل الليفين :

    بعد عملية التخثر تنشط عملية حل الليفين (حل الخثرة الدموية المتكونة )ولكن الحالات التى يزداد فيها نشاط حل الليفين تعتبر حالات مرضية وليست طبيعية
    حل الليفين هي ……. عملية مابعد التخثر وبناء النسيج حيث يتم فيها تحطيم وهضم وتحريك العلقة الصغيرة بواسطة خميرة حالة للبروتين البلازمي تدعى البلازمين Plasmin Fibrinolysin والموجودة في البلازما في حالة غير نشطة تحت شكل مايسمى بمولد البلازمين Plasminogen
    • Plasminogen⟶plasmin
    • Fibrinogen or fibrin ⟶fragment- X + samall peptides
      زيادة في هذه العملية تدعى ب تحلل ليفين وهو مرض مجهول السبب او ناتج عن امراض اخرى (عادة ما يكون مرافق لمرض DIC)ويتمثل المرض بحدوث نزوفات
    • الفحوصات المخبرية :
      • Plt count/ Plt – Factore تكون النتيجة Normal
      • فحص الشريط الضاغط ve+
      • فحصي التخثر والنزف C.T / BT تكون النتيجة Normal
      • فحصي عوامل الدم الداخلية والخارجية P.t /Ptt تكون النتيجة Normal
      • زيادة D.Dimer ↑
      • زيادة وجود منشطات ↑
    • العلاج :
      • حالات البسيطة : تعالج ب EACA او AMCHA
      • حالات شديدة : تعالج ب Iniporl او Tracilol

       

      [ب-مضادات التخثر الجوالة :
    اي زيادة لاي مادة "حتى لو كانت طبيعية في الجسم ” تؤدي لعدم قيامها بعملها الطبيعي . وقد وجدكثير من العوامل المضادة للتخثر والتي تظهر بشكل مفاجىء في الجسم ومعنى ذلك ان وجودها يمنع حدوث الارقاء الدموي او تخثر الدم في حالات النزف .
    • اسبابة :
      1- زيادة مضادات الثرمبين عن حدة الطبيعي يعني حصول النزف
      2- زيادة مضادات الثرومبلاستين عن حدة الطبيعي مؤديا الى نزف
      3- زيادة مضاد العامل العاشر النشط
      4- زيادة الهيبرين عن حدة الطبيعي
    • انواع مضادات التخثر الجواله :
      • مضادات التخثر الجوالة موجودة اصلا في الجسم وزيادة كميتها تسبب النزف
      • مضادات الموجودة تزداد كميتها او تظهر فجأةمؤدية للنزف وهي:
        • مضاد العامل الثامن "مضاد الناعور”AHG
        • مضاد العامل التاسع "كرسيتماس” Ptc
        • مضاد العامل الخامس "العامل غير ثابت ”labifactor
        • مضاد العامل الثالث عشر "عامل المثبت للفيبرين”Fibrin stabilizing factor
    ولكن اكثرها اهمية هو العامل الثامن والعامل التاسع :
        • مضاد عامل الثامن ⟵اي مضاد لمضاد الناعور"اي الاصابة بمرض الناعور ”ويحدث في 20% من الناس في الحالات الطبيعية او بنسبة 75% لاشخاص الذين لا يوجد عندهم مضاد للعامل الثامن بشكل طبيعي ويحدث ذلك في حالات معينة:
          1- التحسس للبنسلين
          2- اضطرابات المناعة مثل حالات الربو والروماتيزم
          3- حالات غير معروفة السبب
        • مضاد العامل التاسع ⟵وهو موجود بشكل طبيعي ولكن زيادته عن الحد الطبيعي تعتبر حالة مرضية مثل امراض الذئبة الحمامية المنتشرة حيث يزداد النزيف
    • الفحوصات المخبرية لمضادات التخثر الجوالة :
        • فحص B.Tيكون Normal
        • فحص C.T يزداد↑
        • زمن البروثرمبين يزداد↑
        • عدد Plt / Plt factorطبيعي
        • فحص الشريط الضاغط Ve+
        • الفحص الخاص المشخص هو فحص نسبة العوامل المضادة السابق ذكرهاوتكون زائدة↑
    • العلاج :
      • اعطاء مثبطات للعوامل التي سبق ذكرها
      • اعطاء عوامل التخثر بشكل زائد اما عن طريق الدم الكامل او البلازما الكاملة او العامل الناقص لوحدة
      [ج-امراض DICالتخثر ضمن الاوعية الدموية
    سيشرح هذا المرض مع امراض التخثر. ولكن هذه الحالة التي نتحدث عنها هي حالة نزفحيث ان مرض DIC هو مرض تخثر يؤدي لاستهلاك مكونات الدم عند تكوين شبكة الليفين (شبكة الليفين : هي .. مكونات الدم المجتمعة عند حدوث التخثر WBCs/RBCs/Plt )مؤدية بذلك لفقر دم وستهلاك لمكونات الدم وبالتالى حدوث النزف
    (فقر الدم + استهلاك عوامل التخثر ) ⬅ نزف

    —————————
    النزوفات الوراثية
    1. امراض الناعور …. ستشرح لاحقا مع عوامل التخثر
    2. نقص اي من عوامل الدم …. ستشرح لاحقا مع عوامل التخثر
    3. فرفرية التأقانية "التاقيه"او الوعائية (فرفرية هينوخ شلاين)
      ANAPHYLACTOIDنفسهاVASCULAR PURAنفسها HENOCH-SCHONEIN PURPURA
    • السبب :
      مجهولة السبب تاتي بعد خمج ويعتقد ان يكون لهذة الفرفرية علاقة بحدوث المكورات العقدية من زمرة Aويميل المرض الى التكرر في الحدوث وقد يستمر مدى سنوات طويلة
    • الاعراض :
      • الالام العظمية والمفصليه ⟵خاصة عند الاطفال
      • الالام المفصلية لوحدها⟵مثل نمط شونلاين schonein وهذة الالام تسبق الافات الجلدية : حيث يمكن ان تشاهد الجبرات او الكدمات او الاورام الوعائية
      • الالام البطنية لوحدها ⟵مثل نمط هينوخ Henoch
        الالام المفصلية: تشمل المفاصل الكبيرة والصغيرة تصبح متورمة ومؤلمة
        الالام البدئية: تشبة الثرى ولكنها سرعان ماتصبح نزيفية وتظهر اولاحول المرافق والكاحل وعلى الاليتين
      النزيف الهضمي: هو شائع عند الاطفال وقد يحدث التهاب الكلية باكرا اثناء المرض ، وقد تحدث بكثرة اثر الاصابة باخماج عقديات الدم نوع BللزمرةA اي (بكتيريا B-Strep)
    • العلاج:
      • اجرائات خاصة : استصال النتان باستعمال المضاد المناسب
      • اجرائات عامة : استعمال الستيروئيدات كعلاج لالام المفاصل والبطن
      • الوقاية من التكلس : استعمال (الاسبرين الوقائي ) اذا اتجة الشك نحو انتان عقدي
    • الفحوصات المخبرية :
      • فحص CBC تكون جميع نتائجة Normal
      • زيادة في زمن التخثر T.T ↑
      • زيادة IgA ↑ في بعض الحالات
      4- امراض الصفائح الدموية Plt (اعتلالات كمية / اعتلالات وظيفية )
    [A-الاعتلالات الكمية في Plt:
    • اسبابها :
      • نقص انتاج "تكون ”الصفائح اسبابة :(تليف النقي / نقص vit -B12/ نقص حمض الفوليك / ابيضاض الدم / بعض الادوية / بعض المواد السامة)
      • نقص مدة حيات الصفائح "زيادة تحطمها” اي ان مدة حياتها اقل من 3-5 ايامتصنع ولكن تتحطم اسباب ذلك :(فقر الدم اللامصنع / فقر الدم الخبيث / فقر الدم الانحلالي المناعي الذاتي / الفرفرية بنقص Pltالدموية / الفرفرية بنقص Plt الخثرية / انتانات / الحساسية / بعض الادوية / الاورام الوعائية / ذئبة الحمراء المنتشرة )
      • اضطرابات في التوزيع مثل تضخم الطحال حيث :(تضخم الطحال يؤدي الى نقص مدة حياة Plt مؤديا بذلك الى نقص كمية Plt )
      • الاضطرابات مجتمعة
    • تقسم الامراض النزيفية الناتجة عن اعتلالات نقص plt الكمية :(الحاد / المناعي المزمن/ الثانوي)
    1. النزف الحاد "الشديد ”
    • هو….. نزف شديد الناتج عن نقص pltيصيب الاطفال الذين اصيبو باحد الالتهابات الفيروسيةمثل(الحصبة / الحصبة الالمانية / النكاف)
    • اسبابة:
      • اسباب ثانوية : لانه يرافق بعض الامراض حيث تظهر الاصابة بعد10 ايام من الاصابة بالفيروس نفسة
      • اسباب ناتجة عن اخذ لقاح "فيروس مضعف ”
      • تحسس لبعض الادوية
    • الاعراض:{نمش / كدمات / نزوفات نسائية / اعراض فقر الدم / اعراض السحايا / تضخم الطحال }
    • الفحوصات :
      • نقص Plt↓
      • نقص RBCs↓ بسبب النزف
      • WBCs له احتمالات (يزداد: في حالة الالتهابات /تقل: في حالة النزوفات)
      • فحص النقي : نقص في Plt↓ وقد تكون ضخمة النواة
      • فحص الشريط الضاغط ve+
      • زيادة زمن النزف B.T↑
      • زمن التخثر طبيعي C.T
      • فحص PTT طبيعي
    NOTE : اذا كان عدد Plt طبيعي وباقي الفحوصات بنفس النتائج المذكورة اعلاة يكون الخلل في وظيفة Plt وليس في العددها
    • العلاج :
      • نقل Plt في حالات النزف
      • العلاج بالكورتيزون باستخدام مادة Prednisolon
      • اذا كان المريض طفل ينقل لة دم
      • اعطاء مثبطات مناعية emwarالذي يعمل على قتل الاجسام المضادة القاتلة للصفائح Pltفان زال المرض معناة ان سبب مناعي
      2. نزف المزمن "قلة الصفائح المناعية مجهولة السبب”

    نفسة مرضITP قلة الصفائح المناعية⟵Immunologic Thrombocytopenic Purpura

    نفسة مرض ITD قلة الصفائح مجهولة السبب ⟵Idiopathic Thrombocytopenic purpura
    • هو …. مرض نزيفي ناتج عن نقص Plt غير معروف السبب بدئي ، يبدء على شكل حاد ويتحول لمزمن بعد6 اشهر من الاصابة تتوسط اضداد ضد الصفائح لذلك سمي بالمناعي وهو شائع في الطفولة من سن 10 سنوات وياتي بعد اصابة فيروسية (وخاصة الانتانات التنفسية او انتانات معدية معوية وبولية وكذلك خمج الاسنان )ويصيب الاناث اكثر من الذكور بنسبة 1:2
    • الاسباب : اسباب غير معروفة
      0.1 %من الحالات هي عبارة عن نقص Pltالحاد المتحول لمزمن تشفى تلقائيا
      99.9 %تتحول من حاد لمزمن
    • الاعراض : نفس اعراض النزف الحاد
    • التشخيص المخبري :
      • Blood film :وجود خلاياغير ناضجة كبيرة الحجم
      • نقص Plt↓
      • نقص RBCs↓
      • WBCs لة ثلاث حالات (يزداد ↑: في حالة الالتهاب / ينقص↓ :في حالة النزف/ طبيعي)
      • زيادة زمن النزفB.T ↑
      • زمن التخثر طبيعي C.T
      • ظهور اجسام مضادة لpltاو للفيروس من نوع IgA/IgE
    •  

    اعتلالات خلايا الدم البيضاء hemo-03

     
    ابيضاض الدم Leukemias
    ويصنف الى ثلاث انواع :
    1. ابيضاض الدم الحاد cute leukemia
    2. ابيضاض الدم النقوي المزمن Chronic-myeloma
    3. ابيضاض الدم النقوي المتعدد "الخبيــــــــث”Multiple-myeloma
    —————————————-
    leakemias:يتميز هذا المرض بزيادة المطلقة في احد انواع الكريات الدموية او اروماتها وذلك نتيجة تكاثر غير منتظم لهذة الخلايا التي تتجمع عادة وليس دائما في الدم المحيطي وتكون غالبيتها غير ناضجة وتؤدي في معظم الاحيان الى وفاة المريض نتيجة الارتشاح الانسجة ونقي العظم ومضاعفات الناتجة عن ذلك
    وبشكل عام هو .. مرض مجهول السبب بالرغم من ان سبب مجهول ولكن هناك نظريات تعلل اسباب ابيضاض الدم
    • النظرية الانتانية Infective -Theory : هذة النظرية تقول ان هناك ثلاث عوامل ضرورية لانتقال المرض وهي(تركيب وراثي يهيء الاصابة / وجود عامل معد يعتقد انة فيروس / وجود شروط مهيئة نوع الغذاء و فعالية الغدد الصماء ..الخ)
    • النظرية التنشئية Neoplastic – Theory هذة النظرية تقول ان وجود تكاثر غير منتظم لWBCs وهذا التوالد غير قابل للهجوع التلقائي
    • النظرية الوراثية Thegenetic – Theory حيث يوجد استعداد عائلي "وراثي”للاصابة بالمرض
    • النظرية الاشعاع Irradiation Theory هذة النظرية تقول ان الاشعاع عامل مهيء للاصابة حيث ان نسبة الاصابة اخصائي الاشعة الى باقي الاطباء هي 1:9
    • العوامل الهرمونية :حيث انالهرمونات الستيرويدية والاندروجينات واللاستروجين قد تزيد نسبة حدوث ابيضاض الدم
    ————————————

    تصنيف ابيضاض الدم:
    ابيضاض الدم الحاد Acute Leukemia
    انواعة:
    1. ابيضاض الدم اللمفاوي الحاد
    2. ابيضاض الدم النقوي الحاد ذو الخلايا الارومة النقوية "وهو اكثر انواع ابيضاض الدم الحاد انتشارا”
    3. ابيضاض الدم النقوي الحاد ذو الخلايا سلفية النقوية
    4. ابيضاض الدم الاحمراري
    5. ابيضاض الدم ذو الخلايا غير المميز الجذعية

    تعريف المرض:
    هو .. اضطرابات يحدث فيها فشل في نضج الخلايا وتمايزها ويؤدي الى تكاثر الخلايا الغير ناضجة وتدفقها الى الدوران العام(وتزداد نسبة حدوث المرض بزيادة العمر

    الاعراض:

    1. اعراض فقر الدم + حمى+ وهن+ نزوفات
    2. احيانا: التهاب البلعوم والتهاب مجاري التنفس وتضخم العقد اللمفاوية والام عظمية ومفصلية
    3. نادرا : اسهلات + الام بطنية حادة+ اندفاعات جلدية

    التشخيص المخبري:

    • Blood film:اعراض فقر الدم تكون واضحة من اشكال غير طبيعية لRBCs
    • نقص Plt قد تصل الى 50الف

    صفيحة /ملم

    • زيادة معتدلة او شديدة ل WBCs ومعظمها ارومات
    • نقص Hb تصل الى3-8 غم

    ابيضاض الدم النقوي المزمن ِChronic-myelocytic Leukaemia

    انواعة:

    1. ابيضاض الدم اللمفاوي المزمن
    2. ابيضاض الدم النقوي المزمن
    3. ابيضاض الدم ذو الخلايا الوحيدة المزمن

    تعريف المرض:
    هو.. زيادة WBCs في الدم المحيطي بشكل كبير وكثيرا ما يصل الى اكثر من100الف كرية /ملم وتضم هذة الزيادة كافة السلسلة المحببة وزيادة ملحوظة في خلايا النقوية وخلايا المعتدلة الناضجة (تزداد نسبة حدوث المرض عند الاشخاص المتعرضين للاشعة بشكل كبير وغالبا في سن 35-60سنة)

    الاعراض:
    غالبا اعراض فقر الدم وضخامة الطحالية + وهن عام +نقص الوزن+ اعراض النزف+تعرق ليلي +واحيانا :الم حاد في البطن

    التشخيص المخبري:

    • Blood film :اشكال غير سوية من RBCs
    • ارتفاع WBCsخاصة المحببه الناضجة + خلايا النقيوية
    • نقص Hbتصل 8-10غم
    • فحص نقي العظم يتميز (زيادة في الخلوية + الفراغات الدهنية معدومة+نقص خميرة تدعى بفوسفاتاز)

    ورم النقوي المتعددالخبيـــث”Multiple-myeloma

    انواعة:

    1. ابيضاض الدم بالنواءات
    2. ابيضاض الدم بالخلايا المصلية
    3. الورم الاحصر
    4. ابيضاض الدم بالخلايا الحامضية
    5. ابيضاض الدم الاسسي الحاد
    6. ابيضاض الدم بالخلايا الشعرية
    7. ابيضاض الدم العضلية البلعمية
    8. ابيضاض تحت الابيضاض : حيث لا يحتوي الدم المحيطي على ارومات بينما تتواجد نسبة مرضية في النقي

    تعريف المرض:
    هو.. اضطراب خبيـــث في الخلايا المصورة وتتكاثر خلايا Monoclonalالتي تتوضع عادة في نقي العظام المسطحة ومناطق متعددة من الجسم
    (تزداد نسبة الاصابة لمن هم في سن 60-70 سنة ويصاب الذكور اكثر من الاناث)

    الاعراض:

    1. الام عظام وكسور 60% من هذة الاصابات تتحول لشلل
    2. فقر الدم + نزوفات +فرفريات جلدية وللاغشية المخاطية
    3. التهاب طرق تنفسية
    4. قصور الكلى
    5. اعاقة الدورة الدموية بسبب وجود بروتين M اللزج في البلازما وبالتالي حدوث هبوط قلب+ فقدان البصر
    6. غثيان+قيء + اسهالات

    التشحيص المخبري:

    • Blood film:اشكال غير غريبة بسبب فقر الدم
    • نقص لكل من Plt و WBCs
    • يحتوي المصل او البول للمريض على غريب
      ويتواجد IgG وكذلك( IgA بنسبة 20%)
     
    اسباب الزيادة والنقصان في انواع WBCs
    Neutrophils ⬅ N
    Eosinophils ⬅ E
    Basophils ⬅ B
    Monocytes ⬅ M
    Lymphocytes ⬅ L
    Neutrophils
    اسباب النقصان
    1. الادوية "هي السبب في معظم الحالات ”مثل
      (مضادات الغدة الدرقية / مضادات الصرع / مضادات السكري / مضادات التخثر / مضادات الهيستامين / مضادات الانقسام الخلوي / مضاد الملاريا / مضادات التدرن/ بعض المضات الحيوية )
    2. ثانوي لافات اخرى مثل (حمات الراشحة: “الانفلونزا / التهاب الكبد الانتاني” /اصابات بكتيرية :”الحمى التيفية وكذلك البروسيلا” / ارتشاح نقي العظم بالارومات / سرطان الدم / فرط نشاط الطحال )
    3. عدم قدرة نقي العظم على انتاج ففي حالات فقر الدم اللامصنع +فقر الدم العرطلي +التعرض للاشعة + اسباب وراثية
    4. اسباب مناعية: بسبب تشكل اجسام مضادة للكريات المحببة بشكل عام او بسبب خلوي ناتج عن نقص تركيب DNA

    اسباب الزيادة:

      1. التهابات :(بكترية السبب او فطرية او طفيلية او بسبب احدى انواع اللولبيات)
      2. التهابات المفاصل او الكلية او الاوعية
      3. عوامل فيزيائية :(الم / رضوض / حروق / الجوع / الصدمة النفسية)
      4. تسممات :(استقلابية / البنزين الهيبرين الكورتزون)
      5. النزف الحاد
      6. عوامل نفسية : ومنها الخوف
      7. الاورام

    بعض الامراض :(الجلطات / تضخم الغدة الدرقية)

      1. امراض الدم :(احمرار الدم / فقر الدم الانحلالي / ابيضاض النقي المزمن / تصلب النقي)
    Eosinophils
    اسباب النقصان
    1. الرضوض
    2. بعض العمليات الجراحية
    3. الجهد
    4. البرد
    5. العلاج بالكورتيزون

    اسباب الزيادة

      1. امراض الحساسية :(الربو / الارتكاريا / التهاب الاوعية الدموية)
      2. امراض طفيلية :(دودة الاسكارس / الملاريا / بعض وحيدات الخلية)
      3. بغض الامراض الجلدية :(داء الفقاع / الصدفية / الاكزيما)
      4. امراض الدم :(احمرار الدم / داء هودجكن / استئصال الطحال)
      5. الاورام الخبيثة
      6. الاشعة
      7. اسباب عائلية وراثية
    Basophils
    اسباب النقصان
    1. الالتهابات الحادة
    2. فرط نشاط الغدة الدرقية
    3. العلاج بالكورتيزون

    اسباب الزيادة

      1. ابيضاض النقي المزمن
      2. بعد استئصال الطحال
      3. داء هودجكن
      4. قصور الغدة الدرقية
      5. نقص الحديد
      6. جدري الماء
      7. انحلال الدم
      8. تصلب النقي
    Monocytes
    اسباب النقصان

    1. سرطان النخاع
    2. بعض امراض الدم :(ابيضاض الدم / تليف النقي / فقر الدم الالمصنع / نقص Vit – B12 / نقص حمض الفوليك)

    اسباب الزيادة

      1. التهابات :(السل الرئوي / حمى التفؤيد / حمى المالطية)
      2. التهاب شغاف القلب
      3. الاصابات بالطفيليات :(وحيدة الخلية ريكتيسيات)
      4. بعض الارام / فترة نقاهة من مرض انتاني
    Lymphocytes
    اسباب النقصان

    1. فقر الدم اللامصنع
    2. قصور القلب اتلاحتقاني
    3. التعرض للاشعة
    4. بعض الادوية (العلاج بالكورتيزون / مضادات الصرع)

    اسباب الزيادة

      1. التهابات خاصة عند الاطفال وكبار العمر
      2. الرشح
      3. الاورام الخبيثة :(ابيضاض الدم المزمن / ورم لمفاوي / ورم نقي )
      4. انسمام الدرقي
      5. قصور غدة النخامية
      6. حمى التيفؤيد / البروسيلا / التدرن / الحمى العقدية

    من امراض اللمفاويه داء وحيدات النوى Infectious monocytosis

    المسببة للحمى العقدية : ولها اسم اخر الحمى الراشحة Epistein – barr
    • الاعراض : تظهر بعد فترة حضانة 7-10 ايام او اكثر وهي
      • ارتفاع درجة حرارة المريض قد تصل الى40 م
      • ضخامة الطحالية وكبدية "لانها اعضاء تصنع Lymphocytes”
      • التهاب البلعوم
      • اصابة عصبيية : بعد 1-3 من اسبوع الاصابة وتبدء باعراض الصداع ثم تصلب والام شديدة للقلب وقد يلتهب ويصاب العصب البصري او نسيج الرئوي……واعراض اخرى "رعاف / بيله دموية/ الم المفاصل / طفح جلدي"
        • التشخيص المخبري :
          • زيادة Lymphocyte ↑قد تصل الى 10-30 الف وتكون كبيرة الحجم
          • المصل يحتوي على IgM

          ————————————————–

        هذة الصورة توضح جميع الاشكال التي يمكن رؤيتها تحت المجهر :
         

     

    اليكم هذة الرابطة انقر هنا ويا ريت تجاوبوا على اسئلة Quiz الموجودة

    إعتلالات خلايا الدم الحمراء hemo-02

     
     
    اعتلالات RBCs
    hemo-02

    Microcytic hypochromic

    [1- فقر الدم بعوز الحديد Iron deficiency anemia
    [2- فقر الدم من غير نقص الحديد Anemia not due to iron deficiency
    [A- الثلاسيميا Thalassemia
    [B- فقر الدم الحديدي Sideroblastic-anemia
    [C- فقر الدم المصاحب ﻻمراض المزمنه ومنها
    التهاب الكبد الفيروسي , نقص الحديد , نقص Vit B12 , نقص حمض الفوليك

    ———————————————–

    Iron deficiency– anemia
    • نقص في كل من (HbPCVRBCMCVMCHMCHC)↓
    • Microcytic – hypochromic Target cells Pencil shape Cells
    • نقص حديد المصل ↓
    • زيادة السعه الاجماليه لرابطه الحديديةTIBC: Total Iron Binding capacity ↑
     

    ———————————–

    Sideroblastic anemia
    • نقص في كل من (Hb PCVRBCMCV MCHMCHC) ↓
    • Some microhypo or Some micro normo
    • حديد المصل ( Normal او يزداد↑)
    • السعة الاجماليه لرابطة الحديديه طبيعية( TIBC:Total Iron binding capacity(Normal
    • زيادة مخزون الحديد↑
    ——————————–

    Thalassemia- β
    [1-Majer : غياب كامل ل HbAبسبب غياب سلاسل β
    • نقص كل من( MCV MCH MCHC Hb PCV)↓
    • زيادة كل من ( RBC WBC Ret 10% )↑
    • Microcytic- hypochromic anisocytosis poikilocytosis Target cells teardrop Heinz bodies
    • زيادة(Hbf(70-90%↑
    • HbA2 طبيعي (Normal)
    • (HbA (10-30%
    • نقص حمض الفوليك↓
    • زيادة Billirubin↑
    • زيادة حديد المصل↑
    • [2- Minor : وجود سلسلة واحدة على الاقل لβ طبيعية
    • Microcytic – hypochromic anisocytosis poikilocytosisTarget cells Teardrop Heinz bodies
    • زيادة HbF↑
    • HbA2 ارتفاع طفيف ﻻيتجاوز 10%
    • HbA(80%)‎
    [3- InterMediate : انخفاض جزئي لسلسلة β (اي نقص في سلسلة β )
    • حسب كمية النقص
    Thalassemia – α
    • Microcytic – hypochromic Anisocytosis Poikilcytosis Target cells Heinz bodies
    • HbA2 طبيعي2%
    • زيادة HbF↑
    • زيادة HbA2
     
     
    [1- فقر الدم العرطل Megaloblastic – anemia للمزيد>
    [A- فقر الدم بعوز Vit -B12 بما في ذلك خبيث
    [B- فقر الدم بعوز حمض الفوليك
    [2-فقر الدم اللاعرطلي
    [A- فقر الدم الناتج عن الادويه
    [B-فقر الدم بسبب فاقات الدم العنيد
    [C-ابيضاض الدم الاحمر
    [D-داء الشبكيات
    ———————————-
    فقر الدم بعوزVit -B12
    • Vit -B12 :حيواني المصدر ويمتص في اللفائفي Illium وتاثير الطبخ عليه قليل
    • نقص RBC↓
    • نقص او نتيجة طبيعيه (↓ Normal ) لكل من WBC Plt
    • ارتفاع لكل من( MCV MCH)↑
    • زيادة او نتيجة طبيعيه (↑ Normal) ل MCHC
    • Neutrophils segment ↑زيادةTarget cells Elipocyte Anisocytes
    • Poikilocytosis Schistocyte
    • Macrocytic -Normochromic or hyperchromic
    • زيادة Billirubin ↑
    • زيادة حديد المصل↑
    • نقص Vit B12↓
    للمزيد>

    ————————————


    فقر الدم بعوز حمض الفوليك Folate
    • حمض الفوايك Folate : يوجد في معظم اﻷغذيه خاصه الخميره وسبانخ ويخزن في الكبد ويمتص في الصائم واﻻاثنى عشر وهو مهم لصناعة DNA
    • نقص RBC↓
    • نقص او نتيجة طبيعية (↓ Normal) لكل من WBC Plt
    • زيادة لكل من(MCV MCH )↑
    • زيادة او نتيجة طبيعية (↑ Normal ) ل MCHC
    • Target cells Eliplocyte Aniso cytes ↑زيادة Neutrophils
      Poikilocytosis Schistocyte
      Macrocytic- normochromic or hyper chromic
    • نقص Folate في المصل↓وكذلك نقص Folate في الكرية الحمراء RBCs
    NOTE:
    • يختلف فقر الدم بعوز Vit B12 عن فقر الدم بعوز حمض الفوليك (Folate) بالأعراض السريرية حيث في الثاني يظهر وجود كلور الماء الحر في المعدة ولا يظهر على المريض إصابة الجهاز العصبي ولا يحدث ألم في اللسان.
    • أسباب نقص ال Folate
      • سوء التغذية
      • سوء الامتصاص
      • الحمل والرضاعة
      • انحلال الدم
      • تليف نقي العظم
      • ابيضاض الدم
      • الأورام الخبيثة
      • السل
      • الصدفية
      • زيادة طرح حمض الفوليك (أمراض الكبد أو قصور القلب)
      • بعض الأدوية مثل دواء الصرء والأدوية المانعة للحمل

     

    Normocytic- Normochromic

    [1- فقر الدم التالي لنزف الحاد والمزمن
    [2-فقر الدم اﻻنحلالي Haemolytic anaemia
    [3-فقر الدم اللامصنع Aplastic anaemia
    [4-فقر الدم الناتج عن الامراض المزمنة (التهابات المزمنة اعتلالات الغدد الصماءامراض الكبد اليوريميا”قصور الكبد”)
    [5-فقر الدم الناتج عن نقص الحديد ونقص VitB12 معا
    [6-تمدد الدمHeamodilution
    فقر الدم الانحلالي Haemolytic anaemia
    مقدمة : هو احد فاقات الدم التي يشاهد فيها قصر في حياة RBCs،وهي صفة مشتركة في جميعفاقات الدم اﻻنحلالي ومن اعراضة "اليرقان وتضخم الطحال و تضخم الكبد وتقرحات الجلد وزيادة ↑Billirubinفي البراز وبول بيله الدموية"
    ويقسم فقر الدم الانحلالي الى قسمين :
    [1- آفات داخل RBCs
    • آفات وراثية :مثل (الكريات الاهليجيه الوراثيهتكور الكرياتاضطرابات الخضاب بسبب"فقر الدم المنجلي او الثلاسيميا" نقص انزيمات كما في نقص↓ G6PD )
    • آفات مكتسبه: اضطراب تشكل RBCs كما في عوز Vit B12 وعوز حمض الفوليك
    [2-أفات خارج RBCs
    • فقر الدم المناعي الذاتي
    • امراض فرط نشاط الطحال ومرض DIC : تخثر ضمن الاوعيه المنتشرة و ارتفاع ضغط المزمن وانتانات الملاريا واصابات الرض الكيميائي و صمام القلب البديل
    • العوامل السامة التي ترافق الالتهابات او مرض خبيث او قصور عملية الاستقلاب
    • التعرض للاشعه
    التشخيص بشكل عام:
    • Blood film : اعراض فقر الدم + Normocytic-Normochromic ما عدا الثلاسيميا
    • زيادة Ret ↑
    • زيادة في Billirubin المصل↑
    • نقص او انعدام الهيتوجلوبين" ɑ- globulin”↓
    • عمر الكريه يصغر ↓" حيث يتم تشخيص ذلك بوسم RBCs بالكروم المشع وتابعته في الدم المحيط"
    • فحص النقي( حيث يكون فرط في تكوين الارومات السويه↑)

     

     

     

    فقر الدم الانحلالي Hemolytic anaemia
    للمزيد>
    [1- فقر الدم الناتج عن النزف الحاد Acute hemorrhagic anaemia
    هو ٠٠٠فقر الدم عند فقدان اكثر من ½ لتر من الدم النازف وتبدا الاعراض والعلامات الناجمه عن نقص حجم الدم وقلة الاكسجين ، تختلف الاعراض من شخص لاخر حسب كمية النزف وغالبا مايكون المريض شاحبا وباردا ومتعرقا و سريع الاستثاره
    • التشخيص :
      في البداية : كل الفحوصات تكون طبيعية ( Normal)وذلك بسبب انخفاض كنلة RBCs و البلازما بشكل سوي
      في الايام التاليه: يرتفع كل من( WBCs RetPlt)↑
      Blood film: تكونRBCs منواه +اعراض فقر الدم
    • العلاج :
      بوقف النزف اولا ثم تعويض كتلة الدم بنقل الدم المناسب واعطاء الحديد ٣ شهور لاعادة المخزون الى طبيعته
    [2- فقر الدم الناتج عن النزف المزمن Chronic hemorrhagic anemia
    له نفس اعراض فقر الدم بعوز الحديد


    [3-فقر الدم الناتج عن مرض مزمن
    • فقر الدم المرافق للانتانات
    • فقر الدم المرافق لاعتلالات الغدد الصماء
    • فقر الدم المرافق للذئبة الحماحية
    • فقر الدم المرافق للاسقربوط
    • فقر الدم المرافق للامراض الخبيثة
    • فقر الدم المرافق للالتهابات الكبد المزمنه
    • فقر الدم اليوريمائي مثل قصور الكلى
    [4-فقر الدم الانحلالي الناتج عن اضطرابات RBCs ويقسم الى نوعين

    [A-تكور الكريات الوراثي Hereditary spherocytosis
    ويسمى ايضا " بداء شوفار" او فقر الدم الانحلالي الخلقي
    وهو…..مرض يورث كصفه جسمية قاهره وسببه عيب في غشاء RBCs فينتج عنه اضطرابات في وظائفها
    لفيزيولوجية وينتج عنه تكور RBCs ، ان هذه RBCs المتكورة لا تعيش في دوران الدم اذ يلتقطها الطحال
    ويخربها لذلك فحياتها قصيره . وتتصف RBCsفي هذا المرض بزيادة هشاشيتها بسبب عدم مرونة غشائها
      • الاعراض :
        فقر الدم+ يرقان +ضخامة الطحاليه +كثرة تشكل الحصيات الصفراويه+ النوبه الانحلاليه
        " النوبه الانحلاليه: وهي …. اخطر ما يتعرض له المريض وهذة النوبه تصيب المريض بعد تعرضة لاحد الاخماج او الرضوض او الحمل، تدوم النوبه عدة ايام ثم تزول وعند النوبه يهبط ↓Hb ويرتفع↑Billirubin في المصل وتزداد حالة اليرقان وحرارة المريض مع صداع وقيء وغثيان والام عامه والام بطنية وتضخم الطحال "
      • العلاج :
        نقل الدم اذا لزم الامر وكذلك اسئصال الطحال اذا لزم ذلك
      • التشخيص المخبري:
        Blood film:اعراض فقر الدم + اشكال غير سويه وهشاشة فيRBCs +وجود كريات مكوره في الدم المحيط Normocytic Normochromic
        زيادة Ret↑ زيادة MCHC↑ نقص Hb↓ وتكون MCV منخفضة او طبيعية(↓Normal) فحص كومبس يعطي نتيجة سلبيه(Ve-) انخفاض Bilirubin↓
    [B-الكريات اللاهليجية الوراثية Hereditary spherocytosis
    تكون فية RBCs من الناحية السريرية يشبة كريات المكورة ولكن فحص Blood film تظهر ٩٧% من الخلايا بيضاويه او اهليجيه
    • علاج : استئصال الطحال

    للمزيد >

     

     

     

    [5- انيميا تكسير الكريات الحمراء المسببه عن تضخم الطحال Hemolytic anemia due to hypersplenism
    • NOTE : الطحال له وظائف عديده ومنها مايزال غامضا واي اضطراب فيه ينجم عنه مرض اخر
    1. وهناك سببين لضخامة الطحال
    2. ضخامة طحالية بدئية : غير معروفة السبب
    3. ثانوية بسبب
      امراض الالتهابية " ركتيسيا داء وحيدات النوى التدرناخماج ….”
      امراض احتقانيه " تشمع الكبد ارتخاء القلب ارتفاع توتر البابي"
      ضخامة ارتشاحية " تصلب نقي ابيضاض الدم الاورام اللمفاوية فرط نشاط الطحال يرافقة↓انخفاض جميع عناصر المشكلة للدم"
    • الاعراض:
      فرط نشاط الطحال +اعراض المرض الاصلي + فقر الدم
    • التشخيص:
      يعتمد على مقدار تضخم الطحال او نقص في كريات الشاملة لدم المحيط او الزيادة الخلويه للنقي
    • العلاج: استئصال الطحال
    [6- فقر الدم الانحلال الناتج عن تاثير السمي المباشر
    هو …. انحلال الدم بسبب بعض السموم او بعض المعادن
    السموم : مثل سم الافعىى و سم العناكب ….الخ
    المعادن : مثل النحاس فله تاثير مباشر على RBCs
    1. [7-فقر الدم الانحلالي بعوز الخميره G6PD
    هو …. احد الخمائر المرجعيه في RBCs وظيفتها الحفاظ على هيموغلوبين ويؤدي نقص↓G6Pd لتخريبRBCs انتناول المؤكسدات [1- مثل بعض الادويه " مضاد الملاريا سافاالاسبرين Vit – K….الخ"
    [2- تناول الفول الاخضر " لذلك يسمى بمرض التفول
    هذة المؤكسدات تؤدي لتخريب Hb وترسبه في RBCs على شكل جسم صغير يتوضع في احد جوانبة وتسمى "Heins body” وبالاضافة لذلك فهذة المؤكسدات تخرب بروتينات RBCs وتفقدها لوظيفتها الحيويه وتحللها
    • الاعراض :
      لا يشكو المريض من اي اعراض الا بعد تناول المادة المؤكسدةحيث
      يبدء تحلل الدم ويستمر ٧ ايام ثم يتوقف اذا زال المؤثر
      ويؤدي هذا لانحلال لنقص ↓Hb لنفس المده السابقةثم يعود لطبيعته
    • التشخيص: “ يجب اخذ عينة الدم خلال ١٢ ساعه من انحلال الدم
      Blood film: تغير اشكال واحجام RBCs وتكونRBCs مجزئة وتظهر Heins body
      نقص كل من ( RBCsHbPCV) ↓
    1. زيادة كل من (RetWBCs)↑
    • العلاج :
      لا حاجه للعلاج في الحالات الخفيفة ولكن حالات الشديده قد يحتاج لنقل دم

    للمزيد>

     

     

    [8- فقرالدم الانحلالي المناعي الذاتي Autoimmuno hemolytic anemia
    هو…… احد فاقات الدم الانحلالي تصيب الذكور والاناث بنفس النسبة ويحدث في مختلف الاعمار ويتصف بوجود اجسام مضادة على سطح RBCs وهذة الاجسام المضادة تسبب قصر في حياة RBCs وتحلله على درجة حرارة الجسم لذلك سميت باجسام الضد الساخنة "Warm auto antibody” وهي من نوع IgG تصيب المريض نفسة او المريض المتلقي لعينة دموية من شخص مصاب
    • اسبابها:
    1. اوليه غير معروفة السبب
    2. مرافقة لامراض اخرى مثل : (ابيضاض الدم اللمفاوي المزمن / الاورام الخبيثة / الذئبة الحمامية المنتشرة / بعض الاشخاص المتعالجين ب Aldomet: وهو دواء خافض لضغط الدم)
    • الاعراض : اعراض انحلال الدم بشكل عام
    • التشخيص :
      Blood film: تكون RBCs صغيرة الحجم مكورة
      فحص كومبس : نتيجة ايجابية (Ve-)
      انخفاض Hb↓
    • العلاج :
    1. انقاص الاجسام المناعيه المخربه ل RBCs باعطاء ستيرويدات قشريه خاصة " البريدنيزولون"
      واذا فشل ذلك يعطى نفس العلاج ولكن مع مثبط مناعي مثل "Cyclosphamid او Azothinoprine”
    2. استئصال الطحال اذا تبين ان له دور في المرض
      NOTE: نقل الدم لا يفيد في حالات نقص Hb↓

    للمزيد >

     

     

    [9- فقر الدم المنجلي Sickle Cell anemia

    هو ….. احد انواع فقر الدم الانحلالي وسببة وراثي ينتقل كصفة قهرية بحيث يتسبب بحلول حمض اميني مكان حمض اميني اخر في الهيموغلوبين
    وهنا يحل valine مكان Glutamin “ Glutamin : هو الحمض الاميني السادس في سلسلة β المكونة لجزء هيموغلوبين السوي HbA ” ينجم عن هذا التبديل هيموغلوبين جديد لا يتلائم مع الحياة وهو HbS ويدعى ايضا بهيموغلوبين المنجلي Hb-Sickle ويكثر انتشار هذا المرض في العرق الاسود .
    • الاعراض :
    1. فقر دم حيث يصل Hbالى ٦-١٠ غم / ١٠٠ مل
    2. الام بسبب انسداد الشرايين الصغيرة مسببة احتشاء والام في( العين / الرئتين / الاطراف ….حسب مكان الاحتشاء )
    3. ضمور الطحال لنفس سبب الاحتشاء السابق
    4. تليف الكبد وتشمعة
    5. قصور النقي وقصور الجنسي
    6. هجمات من الخلايا العرطلية بسبب نقص حمض الفوليك المرافق للمرض في اغلب الاحيان
    7. هجمات من النوبة الانحلالية
    • التشخيص :
      نقص Hb↓:يصل الى ٦غم /١٠٠مل
      زيادة Ret↑: يصل الى ١٥-٤٠ %
      زيادة WBCs :اثناء النوبة الانحلالية
      Blood film :نرى بعض الخلايا المنجلية
    • العلاج:
      معالجة السبب " الالتهاب / الالم / منع لزوجة الدم / ..الخ"
      تجنب حدوث فقر الدم العرطلي باعطاء حمض فوليك
      نقل الدم عند الضروره و اعطاء مضادات في حالة حدوث تخثر
    • اشكال اخرى من فقر الدم المنجلي :
    1. فقر الدم المنجلي متغاير الامشاج : يعيش المريض حياة طبيعية ولكن ! يحدث التمنجل لديهم في ظروف معينه مثل "عملية جراحية / المرتفعات العالية (الضغط المنخفض) “ كما يتعرض هؤلاء الاشخاص للبيلة الدموية غير مؤلمة بسبب احتشاء الكلية
    2. مرض HbSC متماثل الامشاج وهو شكل معتدل لفقر الدم المنجلي المتماثل الامشاج ، تحدث نوبة الاحتشاء بشكل فقر الدم خفيف او غائبا . وقد يصاب هؤلاء المرضى بتنخز في راس الفخد او تخثر الاوردة الشبكية او احتشاء الحلمات الكلوية
      الخطر الرئيسي لهذا المرض هوالحمل ؛ اذ يحدث فية احتشاءات متعددة بالرئة ويرتفع التوتر الشريانيوبيله الدموية وقد يصل الامر لحدوث موت احيانا
    3. مرض HbC المتماثل الامشاج وهو شكل سليم من اشكال شذوذات التركيب الهيموغليبيني والشكل المتماثل الامشاج منه قد يسبب فاقة دم عرطلية اثناء الحمل ويتسبب بضخامة طحالية كبيرة بعد البلوغ ولا يحتاج المريض لمعالجة خاصة ويكتفى باعطاء حمض الفوليك اثناء الحمل

    نبذة مختصرة عن الدم hemo-01

    كما وعدتكم سأبدء بشرح لمادة Hematology
    hemo-01

    نبذة مختصرة عن الدم


    • الدم : هو عبارة عن نسيج سائل من اشكال النسيج الضام يجري داخل الجسم ( اي في الشرايين artries والاوردة veins والشعيرات الدموية capillaries) ويتكون من مادة سائلة تسمى البلازما plasma تسبح فيها الكريات الدموية .
    • خصائص الدم :

    حجم الدم بين 5-6 لتر اي حوالي 6-8% من وزن الجسم

    اللون : احمر ولك لتواجد الخضاب

    • في الشرايين artries احمر فاقع لوجود الاكسجين فية
    • في الاوردة vains احمر غامق لوجود ثاني اكسيد الكربون فية

    الكثافة بسبب وجود مواد منحلة في البلازما مثل RBCs /Protein

    • عند الرجال 1.057-1.067 غم /100 سم مكعب
    • عند النساء 1.051-1.061 غم /100 سم مكعب

    اللزوجة بسبب احتكاك الدم بجدران الاوعية الموية ويعتمد مقدارها على البروتينات الموجودة في البلازما وبالاخص الفيبرينوجين . وترجع اهميتها في الحفاظ على ضغط الدم

    • عند الرجال 4.7
    • عند النساء 4.3

    الضغط الاسموزي هو ناتج عن تواجد بلورات الاملاح في البلازما وترجع اهميتة في الحفاظ على تعادل الاملاح والماء داخل الخلية وخارجها

    • وهو يساوي 5000-5300 ملم زئبق

    الضغط الكولوريد اسموزي يساهم في الحفاظ على وجود الماء داخل الاوعية الدموية (يحافظ على حجم الدم) + له اهمية في تيادل المواد الغذائية بين الدم وبين الخلايا الجسدية

    • وهو يساوي 25-30 ملم زئبق

    حرارة الدم

    • حرارة الدم في الكبد = 40-41 م
    • حرارة الدم في الدماغ = 36 م
    • حرارة الدم في الجسد 36.5-37.5 م

    PH الدم عبارة عن محلول اقرب للقاعديه

    • في الشرايين 7.4
    • في الاوردة 7.35
    • في الجسد 7-7.2
    • تركيب الدم

    البلازما PLASMA

    هي : الجزء السلئل من الدم وتبلغ نسبة 54% من حجم الدم الكلي
    لونها : يميل للاصفر وتزيد نسبة الصفار بزيادة كمية Bilirubin المتواجدة
    كثافتة : 1.027 غم /100 سم مكعب

    خلايا الدم الحمراء RBCs

    هي : خلايا شديدة التمايز لها غشاء خلوي عادي ولكنها فقدة نواتها خلال تكونيها لهذا فهي خالية من النواة (لا تتكاثر) وهي ايضا لا تحتوي على اجسام غولجي ولا على ميتوكندريا ولا حتى شبكة اندوبلازمية
    شكلها : هي مقعرة الوجهين عند رؤيتها من الجوانب ومستديرة عند رؤيتها مواجهه وهذا الشكل يساعدها على القيام بوظيفتهاويساعدها على الحركة (السباحة في البلازما والمرور عبر الشعيرات الدموية)
    مدة حياتها : 120 يوم حيث تقوم الخلايا الشبكية البطانبة الموجودة في ( الكبد والطحال ونخاع العظم ) بالتهام المتحطم منها

    الهيموغلوبين Hb

    هي جزيئات ذات اصل بروتيني كبيرة نسبيا وهي تتكون من (4 ذرات haem و 4 ذرات globin) وهي عدة انواع:

    • HbA : يشكل 96% من خضاب الدم ويتكون من سلسلتين الفا وسلسلتين بيتا
    • HbA2 : يشكل2-3% من خضاب الدم ويتكون من سلسلتين الفا وسلسلتين دلتا
    • HbF : يشكل 1-2% من خضاب الدم ويدعى بخضاب دم الجنين ويتكون من سلسلتين الفا وسلسلتين جاما
    • عند الاطفال :
      • حياة الجنينية حتى الشهر الثالث : يتكون الخضاب من نوع Gower1+Gower2
      • بعد الشهر الثالث : بتكون الخضاب نوع HbF بنسبة 60-80%
      • بعد الولادة : تتراجع نسبة HbF اذا لم يصب الوليد بالثلاسيميا

    خلايا الم البيضاءWBCs

    هي خلايا حقيقية وهي لا تمتلك لون اما سبب تسميتها بالبيضاء لانها تخلو من الخضاب وهي تحتوي على مكونات الخلية التي تفتقدها RBCs
    انواعها :
    [1- كريات الدم البيضاء المحببة (سيتوبلازمها يحتوي على حبيبات من الاجسام الحالة) او المتعددة اشكال النواة(اي تحتوي على عدة فلقات التي تفصلها الاختناقات عن بعضا البعض ) Granulocytes-WBCs or
    Polymorphnuclear-WBCs وهي :

    • خلايا متعادلة Neutrophils تحتوي من 3-5 فلقات
    • خلايا حامضية Eosinophils تحتوي 2-3 فلقات
    • خلايا قاعدية Basophils نواتها تشغل نصف حجم كرية وهي تشبة بتشكلها حرفي S و M

    [2- كريات الدم البيضاء الغير متحببة Non granular leucocytes وهي

    • الخلايا الليمفاوية Lymphocytes نواتها ضخمة كروية تشغل معظم الخلية
    • خلايا وحيدة النواة Monocytes نواتها تشبة حبة الفاصولياء

    الصفائح الدموية platelets
    وهي اجسام صغيرة مستديرة او بيضاوية الشكل محدبة الوجهين

    • عند اجراء عملية السنترة لعينة دموية

    عند اجراء عملية السنترة لعينة دموية whole blood ستتمكن من مشاهدة
    حيث ستممكن من رؤية RBCs مترسبة و Plasma او Serum بشكل واضح اما platelets وWBCs لن تكون واضحة

     

    حيث ستممكن من رؤية RBCs مترسبة ، وفوقها يطفو Plasma او Serum بشكل واضح اما platelets وWBCs لن تكون واضحة
    حيث تشكل ( RBCs نسبة 45% / WBCs نسبة 3% / PLT نسبة 2% / Plasma نسبة 50 % )

    اليكم هذه الرابطة

    http://www.academic.marist.edu/~jzmz/HematologyI/Intro3.html

    اود التذكير بان

    الدم من ناحية شرعية في حال تواجدة خارج الجسم نجس
    الدم من ناحية طبية معقم اذا تواجد في مكانة الصحيح ويكون وسط مناسب لنمو معظم الجراثيم اذا تواجد خارج الجسم

    اتمنى ان يعجبكم شرحي سلامي للجميع ……

    في المرة القادمة ان شاء الله تعالى ساشرح اعتلالات RBCs :

    حالات Microcytic hypochromic
    حالات macrocytic hyperchromic
    حالات Normocytic normochromic
    اعتلالات للاخرى التي تسبب خلل في RBCs

    موسوعة قسم المختبر 2

     
    << تابع

    4) الفينيتوين (Phenytoin) :
    يشبه الفينيتوين في تركيبه الفينوباربيتال ، ويستخدم في علاج التشنجات ، ولكنه لا يستخدم كمهدئ ، ويستخدم هذا الدواء أيضاً في علاج زيادة ضربات القلب الناتجة عن التسمم بالديجوكسين ، ويستفاد منه أيضا في علاج آلام الوجه ، وفي علاج الآم العصبية المصاحبة لمرض البول السكري .
    يؤخذ عقار الفينيتوين عن طريق الفم ، ويمُتص ببطء في الأمعاء ، وبمجرد وصوله إلى الدم يدخل إلى الأنسجة لأنه قليل الذوبان في البلازما ، ولكنه يذوب في الدهون ، ويتخلص منه الجسم عن طريق التحول الكيميائي في الكبد ، وثم يخرج مع العصارة الصفراوية ، وتخرج كمية قليلة جداً منه عن طريق البول .
    والمعدل الطبيعي العلاجي لعقار الفينيتوين (Phenytoin) هو كما يلي :
    • المعدل الطبيعي العلاجي هو ( 10 – 20 مايكرو جرام / ملليتر ) .
    • تبدأ أعراض التسمم بمستوى أعلى من ( 30 مايكرو جرام / ملليتر ) .
    ومن أعراض التسمم بالفينيتوين : الدوخة ، حركات الجسم والعين اللاإرادية ، الهلوسة ، نقص تكوين الدم ، تضخم اللثة ، لين العظام ، خلل الجهاز الليمفاوي ، و التهاب الكبد

    5) حمض الفالبوريك (Valporic Acid) :
    يستخدم هذا الدواء مع ما سبق ذكره من أدوية في علاج الصرع ، ويعتبر أحدث الأدوية في علاج التشنجات .

    يؤخذ هذا الدواء عن طريق الفم ، ويتم امتصاصه كاملاً وبسرعة ، ثم يتم أيضه في الكبد بارتباطه مع حمض الجلوكورونيك Glucorunic Acid) Acid) ثم يخرج مع البول .

    والمعدل الطبيعي لعقار حمض الفالبوريك (Valporic Acid) هو كما يلي :
    • المعدل الطبيعي العلاجي هو ( 50 – 100 مايكرو جرام / ملليتر ) .
    • تظهر أعراض السمية عندما يزيد تركيز الدواء على ( 100 مايكرو جرام / ملليتر ) .
    ومن أعراضه الجانبية الغثيان ، القيء ، فشل الكبد ، و نقص الصفائح الدموية

    6) كاربامازيبين (Carbamazepine) :
    يستخدم هذا الدواء في علاج الآم الوجه ، وفي نفس الوقت له قيمة في علاج الصرع ، يؤخذ هذا الدواء عن طريق الفم ، ويتم امتصاصه في الأمعاء و أيضه في الكبد ولا بخرج مع البول أو الصفراء ، وتوجد علاقة ترابطية مابين التحكم في نوبة الصرع ومستوى الدواء في الدم .
    والمعدل الطبيعي لعقار كاربامازيبين (Carbamazepine) هو كما يلي :
    • المعدل الطبيعي العلاجي هو ( 3 – 9 مايكرو جرام / ملليتر ) .
    • تظهر أعراض السمية عندما يزيد تركيز الدواء على ( 10 مايكرو جرام / ملليتر ) .
    ومن أعراض السمية هي : الدوخة ، الحركات الراقصة اللاإرادية ، حركة العين و زغللتها ، صعوبة التحدث ، الهلوسة ، الصداع ، الغثيان ، القيء ، ولكن أخطر هذه الأعراض هو تثبيط النخاع الشوكي ، مما يؤدي إلى نقص تكوين كريات الدم الحمراء والبيضاء والصفائح الدموية ، هذا بالإضافة إلى تلف الكبد .

    7) سيكلوسبورين (Cyclosporin) :
    يعتبر هذا العقار من الببتيدات الحلقية ، ويتم فصله من نوع معين من الفطريات ، ويستخدم في منع رفض الأنسجة بعد عمليات زراعة الأعضاء والأنسجة ، وذلك بتثبيط تكوين الخلايا اللمفاوية ، مما يؤدي إلى إيقاف المناعة السائلية والخلوية ، ويتم تناول هذا الدواء عن طريق الفم ويمتص في الأمعاء ببطء وبكمية بسيطة .
    والمعدل الطبيعي لعقار سيكلوسبورين (Cyclosporin) هو كما يلي :
    • المعدل الطبيعي العلاجي هو ( 100 – 300 نانو جرام / ملليتر ) .
    • تظهر أعراض السمية عندما يزيد تركيز الدواء على ( 400 نانو جرام / ملليتر ) .
    ومن هذه المضاعفات هو : التأثير على الكبد والكلى والجهاز العصبي وزيادة التعرض للعدوى

    رابعاً : مختبر الهرمونات (Hormones Laboratory) :
    الهرمونات التناسليةSex Hormones) )
    مقدمة :
    تعتبر الغدد التناسلية من الأعضاء ذات الوظيفتين حيث تنتج الخلايا الجنسية (Germ Cells) والهرمونات التناسلية (Sex Hormones) .
    وهناك علاقة وثيقة بين هاتين الوظيفتين ، فالتركيز الموضعي المرتفع للهرمونات التناسلية ضروري لإنتاج الخلايا التناسلية .
    ينتج المبيضين البويضات و هرمونات الاستروجين (Estrogens) و البروجسترون (Progesterone) ، وتنتج الخصيتين الحيوانات المنوية و هرمونات التيستستيرون (Testosterone) وتفرز أيضا هذه الهرمونات التناسلية بنسب متفاوتة من الغدة الكظرية (Suprarenal Gland) وتفرز الغدة التناسلية هرموناتها تحت التأثير الوظيفي والتنظيمي لكل من الغدة النخامية (Pituitary) و الهايبوثلامس (Hypothalamus) وتعمل هذه الهرمونات على مستوى النواة (Nuclear Level) .
    الوظيفة الطبيعية للغدد التناسلية هو التكاثر وبالتالي الحفاظ على النوع .
    (1) الهرمونات الذكرية (Male Sex Hormone) :
    (أ) هرمون التيستستيرون (Testosterone) :
    هرمون التيستستيرون من الهرمونات الذكرية ، ويُفرز هذا الهرمون من الخصيتين وأيضا بكميات بسيطة من الغدة الكظرية ويتحول هذا الهرمون في الأنسجة الطرفية إلى داي هيدروتيستستيرون (Dihydrotestosterone – DHT) الذي يعتبر الصورة النشطة لهرمون التيستستيرون ، ويتم السيطرة على إفراز الهرمونات الذكرية السابق ذكرها عن طريق الغدة النخامية بإفراز هرمون (LH) .
    التأثيرات التي يقوم بها هرمون التيستستيرون :
    من أهمها الاختلاف بين الرجل البالغ والطفل الصغير ، حيث أن هرمون (Testosterone) مسئول عن ظهور الصفات الجنسية الأولية والثانوية في الرجل البالغ .
    والمقصود بالصفات الجنسية الأولية "الأعضاء التناسلية" نمو واكتمال الأعضاء الجنسية لدى الرجل ، ويصاحب ذلك ظهور الصفات الثانوية وهي خشونة الصوت ، وظهور الشعر في أماكن مختلفة من الجسم ، تطور الحنجرة ، والعضلات ، ونمو ونضوج الهيكل العظمي في الجسم ، ويعتبر اكتمال ظهور الصفات الثانوية دليل على اكتمال الصفات الجنسية الأولية " العضو التناسلي" .
    كما أن له دور في تميز الجلد مع أن الأعضاء الداخلية في الجسم لا تستجيب لهذا الهرمون ، وهناك بعض البشر لا يتأثرون بهذا الهرمون مثل المنجوليا وشمال أمريكا والسبب في ذلك عدم استجابة الخلايا الهدف إلى هذا الهرمون رغم إفرازه وتواجده في المستوى المطلوب ، كما أن له دور في نمو العظام الذي يميز الذكر عن الأنثى حيث يكون الحوض صغيرا لدى الرجل بينما المرأة تمتاز بكبر الحوض ، ويكون الكتفين لدى الرجل عريضين .
    يعتبر التيستستيرون مركب بنائي يساعد في نمو (تكوين) البروتينات ويؤثر على عملية توازن الأملاح ، ويستخدم هرمون التيستستيرون في علاج السرطان مثل (سرطان الثدي) ، ومن المركبات التي يتم تصنيعها في علاج سرطان الثدي عند النساء هو مركب ميثيل تيستستيرون .

    تختلف نسبة هرمون التيستستيرون في دم الإنسان باختلاف المرحلة السنية .
    والمعدل الطبيعي لهرمون التيستستيرون (Testosterone) هو كما يلي :
    • في الذكور البالغين 9-38 نانومول / لتر.
    • في الإناث البالغات 0.35 – 3.8 نانومول / لتر (من الغدة الكظرية( .
    • في الأطفال الذكور اقل من 3.5 نانومول / لتر.
    • في الأطفال الإناث أقل من 1.4 (من الغدة الكظرية) .
    ملحوظة : زيادة مستوى هرمون التيستستيرون في الدم تؤدي إلى نقص إفراز هرمون (LH) من الغدة النخامية .
    يرتفع مستوى هرمون التيستستيرون في الحالات التالية :
    • التداوي بالتيستستيرون طويل المفعول (حسب الرغبة) .
    • أورام الخصية المفرزة للتيستستيرون .
    • أورام الغدة الكظرية المفرزة للهرمون .
    • مرض ستين – لفينثال (Stein – Levinthal Syndrome) .
    ينخفض مستوى هرمون التيستستيرون في الحالات التالية :
    • التداوي بالاستروجين لدى الرجل .
    • مرض كلينفلتر (Kleinflter Syndrome).
    • تشمع الكبد احيانآ .
    • قصور الغدة النخامية الشامل .
    (2) الهرمونات الأنثوية (Female Sex Hormones) :
    (أ) هرمون الاستروجين (Estrogens) :
    يتم إفراز هرمون الاستروجين بواسطة الغدة النخامية تحت تأثر هرموني (LH) و (FSH) وتوجد عائلة من هرمونات الاستروجين في الأنسجة المختلفة ولكن الهرمون الرئيس الذي يخرج من المبيض هو الاستراديول (Estradiol) ، وهرمون الاستروجين هي المسئولة عن نمو وظائف الأعضاء التناسلية الأنثوية وهي المسئولة أيضا عن تسهيل عملية الإلقاح وعن تحضير الرحم للحمل ، وتلعب هذه الهرمونات دورا أساسيا في تحديد مميزات الإناث وسلوكهن ولها أيضا دور بسيط في تصنيع البروتينات وكذلك في زيادة تركيز الكالسيوم في الدم .
    والمعدل الطبيعي لهرمون الاستراديول (Estradiol) هو كما يلي:
    • في الإناث النصف الأول من الدورة الشهرية (Follicular Phases) هي 70 – 440 بيكرومول/لتر .
    • في الإناث النصف الثاني من الدورة الشهرية (Luteal Phases) هي 220 – 620 بيكرومول/لتر .
    • أثناء الأشهر الأخيرة من الحمل 20.000 – 130.000 بيكرومول/لتر.
    • في الذكور 70 – 330 بيكرومول / لتر (من التحويلات الطرفية والغدة الكظرية) .
    • في الأطفال حتى 70 بيكرومول/لتر .
    ملحوظة : تؤدي زيادة مستوى هرمون الاستراديول (Estradiol) في الدم إلى نقص مستوى هرمون (FSH) وإلى زيادة مستوى هرمون (LH) .

    (ب) هرمون البروجيستيرون (Progesterone) :
    يُفرز هرمون البروجيستيرون من جزء معين في المبيض يسمى الجسم الأصفر (Corpus Luteum) وذلك أثناء النصف الثاني من الدورة الشهرية (يكون أثناء اكتمال البويضات في المبيض) ، هرمون البروجيستيرون مهم في تحضير الرحم وتهيئته لعملية زرع البويضات وذلك بالإمداد الدموي للغشاء المبطن للرحم مما يجعله جاهزا لعملية تثبيت البويضة الملقحة ، ويحافظ هرمون البروجيستيرون أيضا على الحمل ويضاد هرمون البروجيستيرون عمل هرمون الاستروجين في أنسجة معينة مثل المهبل وعنق الحم ، حيث يعمل على منع زرع البويضات في المبيض ، كما أنه مهم في تنظيم الدورة الشهرية في الإناث .
    والمعدل الطبيعي لهرمون البروجسترون (Progesterone) هو كما يلي:
    • في الإناث (النصف الأول من الدورة الشهرية) 0.8- 6.4 نانومول / لتر.
    • في الإناث (النصف الثاني من الدورة الشهرية) 8-80 نانومول / لتر.
    • في الذكور أقل من 3.18 نانومول / لتر (من الغدة الكظرية) .
    • في الأطفال 0.95 – 1.2 نانومول / لتر.
    • أثناء الأشهر الأخيرة من الحمل 243 – 1166 نانومول / لتر.
    ملحوظة: زيادة مستوى هرمون البروجيستيرون في الدم يؤدي إلى نقص مستوى هرمون (LH) .

    (ج) هرمون موجهة القند المشيمائية (HCG – Human Chorioni Hormone Gonadotropin) :
    يعتبر تحليل اختبار الحمل (Pregnancy Test) من أهم وسائل تشخيص الحمل المبكرة وفكرته بسيطة حيث يعتمد على إفراز هرمون موجهة القند المشيمائية (HCG) في بول السيدة الحامل .
    يتزايد هذا الإفراز تدريجيا أثناء الحمل ليصل إلى أقصاه في الأسبوع العاشر ، ثم يعود إلى الهبوط ليصل إلى مستوى ثابت بعد الأسبوع الخامس عشر وإلى انتهاء الحمل .
    تختلف حساسية هذا الاختبار ، حيث يمكن الكشف عن الحمل بعد 3 أيام من موعد غياب آخر حيض، ولاختبار أقل حساسية يجب أن يمر على الأقل 14 يوم عن موعد غياب آخر دورة شهرية .
    ويراعى عند اختبار الحمل الآتي :
    • يفضل البول الصباحي(حيث يكون أكثر تركيزا) خاصة في الـ 15 يوم الأولى .
    • يجب ألا يحتوي البول على بروتين أو دم (حتى لا يعطي الاختبار نتيجة ايجابية كاذبة) .
    يفيد القياس الكمي لهرمون (HCG) في الحالات التالية :
    • متابعة مسار الحمل .
    • في تشخيص حالات الإجهاض (Abortion) مثل الإجهاض الوشيك (Imminent Abortion) أو الإجهاض الناقص (Incomplete Abortion) أو الإجهاض الحتمي (Inevitable Abortion) ، وفي كل الحالات ينخفض مستوى (HCG) وقد يصبح اختبار الحمل سلبي .
    • تشخيص ومتابعة الحمل العنقودي (Vesicular Mole) ، حيث يرتفع تدريجيا مستوى (HCG) إلى مستويات عالية جدا (أعلى من مستواه بداية الحمل) وبعد تفريغ الحمل العنقودي بحوالي 14 يوم يعود إلى المستوى الطبيعي وإذا لم يعد إلى المستوى الطبيعي يجب الشك بظهور ورم مشيمي (Chorioepithelioma) .
    • في تشخيص ومتابعة ظهور الورم المشيمي ويدل على ذلك مستويات عالية جدا من (HCG) وعودته إلى المستوى الطبيعي دليل الشفاء .
    يرتفع مستوى هرمون (HCG) في الحالات التالية :
    • أورام الخصية (10%) .
    • التوائم المتعددة .
    ينخفض مستوى هرمون (HCG) في الحالات التالية :
    • الإجهاض الحتمي .
    • الحمل خارج الرحم .
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــ

    هرمونات الغدة النخامية
    الهرمونات المنشطة للغدد التناسلية (Gonadotrophins) :
    تُفرز هذه الهرمونات من الفص الأمامي للغدة النخامية (Anterior Pituitary Gland) ولهذه الهرمونات تأثير مباشر على إفراز الهرمونات التناسلية (Sex Hormones) من غدد معينة (الخصيتين في الذكور والمبيضين في الإناث) .

    (أ) الهرمون اللوتيني ( LH- Luteinizing Hormone) :
    يُفرز الهرمون اللوتيني من الغدة النخامية ويخضع إفرازه للسيطرة من الهايبوثلامس(Hypothalamus) ويعتبر هذا الهرمون بروتين كربوهيدراتي (Glycoprotein) وهو المسئول عن التبويض وإفراز هرموني الاستروجين (Estrogens) و البروجيستيرون (Progesterone) من المبيض بعد التبويض في الإناث . وفي الذكور يزيد الهرمون اللوتيني من إنتاج و إفراز هرمون التيستستيرون (Testosterone) من الخصية الذي يحافظ بدوره على تكوين الحيوانات المنوية .
    و المعدل الطبيعي للهرمون اللوتيني (LH) هو كما يلي :
    • في الإناث مابين 2-20 وحدة دولية / لتر في نصفي الدورة الشهرية .
    • في الإناث في منتصف الدورة ما بين 15-80 وحدة دولية / لتر .
    • في الذكور يتراوح ما بين 1-8.4 وحدة دولية / لتر .
    • في الأطفال يقل عن 0.4 وحدة دولية / لتر .
    يرتفع مستوى هرمون LH)) في الحالات التالية :
    1) سن اليأس في المرأة سواء كان طبيعيا (Normal Menopause) أو مبكراPremature) Menopause) .
    2) انقطاع الدورة الشهرية .
    ينخفض مستوى هرمون (LH) في الحالات التالية :
    1) التداوي بالاستروجين أو التيستستيرون .
    2) الأورام المبيضية أو الكظرية التي تفرز الاستروجين و البروجيستيرون .
    3) انقطاع الدورة الشهرية بسبب فشل الغدة النخامية .
    4) مرض شيهان (Shihan Syndrome) .
    (ب) الهرمون المنبه للجريب (FSH – Follicle Stimulating Hormone) :
    يُفرز هرمون (FSH) مع الهرمون اللوتيني (LH) من الفص الأمامي للغدة النخامية ويعتبر هذا الهرمون بروتين كربوهيدراتي ، وهو المسئول عن انطلاق هرمون الاستروجين من المبيض من الإناث .
    ولكن في الذكور يغلب هرمون (FSH) دورا هاما في المراحل الأولى من تكوين الحيوانات المنوية .
    وهناك أهمية لتحليل هرموني (FSH) و (LH) حيث يفيد في الحالات التالية :
    • أثناء اختبار عدم الإخصاب (Infertility) في الرجل والمرأة وخاصة ما إذا كان السبب أولي أو ثانوي .
    • في اختبار حالات قصور الغدة النخامية ، حيث يقل مستوى هذه الهرمونات قبل غيرها من هرمون الغدة النخامية .
    • يُطلب أحيانا قياس هذه الهرمونات في حالة اختلال تنظيم الدورة الشهرية في المرأة . وقد يزداد مستوى (FSH) في الدم ، وقد ينخفض في حالات أخرى .
    يرتفع مستوى هرمون (FSH) في الدم في الحالات التالية :
    1) سن اليأس (Menopause) .
    2) مرض كلينفلتر .
    3) قصور الأنابيب الناقلة للمني (Seminiferous Tublar Failure) .
    4) سن اليأس عند الرجل (Climacteric) .
    5) عدم وجود المبيض (Ovarian) .
    ينخفض مستوى هرمون (FSH) في الحالات التالية :
    1) تعاطي مركبات تحتوي على الاستروجين (حبوب منع الحمل) .
    2) قصور الغدة النخامية الشامل (Panhypopituitarism) .
    3) مرض فقدان الشهية العصبي (Anorexia Nervosa) .
    4) مرض الضعف الجنسي (Hypogonadism) .
    والمعدل الطبيعي للهرمون المنبه للجريب (FSH) هو كما يلي :
    • في الإناث أثناء النصف الأول والثاني من الدورة الشهرية (Follicular & Luteal Phases) ما بين 2 – 12 وحدة دولية / لتر .
    • في الإناث في منتصف الدورة الشهرية أثناء التبويض (Ovulation) ما بين 8 – 22 وحدة دولية / لتر .
    • في الذكور ما بين 1 – 5,10 وحدة دولية / لتر .
    • في الأطفال أقل من 5,2 وحدة دولية / لتر .
    (ج) هرمون البرولاكتين (Prolactin Hormone) :
    يطلق عليه هرمون الحليب أو هرمون اللين ، ويُفرز هرمون البرولاكتين من الفص الأمامي للغدة النخامية في كل من الذكر و الأنثى ، بالنسبة للذكر فلا يعرف حتى الآن أي وظيفة فسيولوجية لهذا الهرمون أما في الأنثى في مرحلة النشاط الفسيولوجي فيعمل البرولاكتين على نمو الأعضاء الأنثوية وخاصة الثدي بالمشاركة مع الاستروجين .
    يكون البرولاكتين أثناء الدورة الشهرية منخفضا في النصف الأول منها (Follicular Phases) ويرتفع في النصف الثاني (Luteal Phases) .
    أما أثناء الحمل فيزداد مستوى هرمون الحليب أو البرولاكتين في الدم تدريجيا مع استمرار الحمل ليصل إلى أقصاه بعد الولادة، وتعمل هذه الزيادة على تهيئة الثدي لتكوّن الحليب من اجل إرضاع المولود، ويتناقص البرولاكتين تدريجيا بعد الولادة ليصل إلى مستواه الطبيعي في مدى أربعة أسابيع تقريبا .
    ويُطلب فحص هرمون البرولاكتين في الحالات التالية :
    1) فشل عمل الخصية والبيض .
    2) انقطاع الدورة الشهرية (Amenorrhea) أو قلة الحيض (Oligomenorrhea) .
    3) قلة تكوين الحيوانات المنوية (Oligospermia) .
    4) نقص الشهوة والطاقة الجنسية لدى الرجل والمرأة.
    5) إفراز الحليب في الرجل (Galactorrhea) وبروز ثديه (Gynecomastia) .
    6) إفراز الحليب في امرأة غير مرضع (Galactorrhea) .
    7) تتبع حالة استئصال الغدة النخامية .
    8) الاشتباه في ورم الغدة النخامية .
    9) يجب ملاحظة أن معظم الضغوط النفسية ترفع مستوى هرمون الحليب .
    والمعدل الطبيعي لهرمون البرولاكتين (Prolactin) هو كما يلي :
    • في المرأة غير الحامل مابين 4 – 25 مايكرو جرام / لتر .
    • في المرأة الحامل يتزايد من 25 في بداية الحمل حتى يصل إلى 600 مايكرو جرام / لتر .
    • في الرجل فيتراوح ما بين 6 – 17 مايكرو جرام /لتر .
    وهذه ليست الحالة الوحيدة التي يرتفع فيها مستوى هرمون البرولاكتين ولكنه يرتفع في حالات أخرى .
    يرتفع مستوى هرمون البرولاكتين (Prolactin) في الحالات التالية :
    1) قصور الغدة الدرقية الأولي .
    2) حالات الفشل الكلوي .
    3) فشل وأمراض الكبد .
    4) أورام الغدة النخامية المفرزة للبرولاكتين .
    5) تناول أي من الأدوية التي ترفع مستوى البرولاكتين في الدم منها الفينوثيازين (Phenothiazine) ، الأنسولين ، ايزونيازيد ، امفيتامين ، هالوبريدول (Haloperidol) والمضادات الحيوية المستعملة لعلاج الحلق والمهدئات .
    (د) هرمون النمو (GH – Growth Hormone) :
    يعتبر هرمون النمو أكثر هرمونات الغدة النخامية انتشارا ، وهو هرمون بروتيني يتكون من سلسلة واحدة متعددة الببتيدات في تركيبه هرمون اللبن .
    وظائف هرمون النمو (GH) :
    يساعد هرمون النمو في بناء جسم الإنسان (Anabolic) وذلك ينمو العظام والأنسجة عن طريق زيادة تكوين البروتينات .
    بالإضافة إلى ذلك يقوم هرمون النمو بتكسير الدهون (Lipolysis) وتكوين الأجسام الكيتونية .
    له تأثير مضاد للأنسولين مما يؤدي إلى زيادة مستوى الجلوكوز في الدم .
    يزيد هذا الهرمون أيضا مستوى أملاح الصوديوم و البوتاسيوم و المغنيسيوم في الدم .
    والمعدل الطبيعي لهرمون النمو (GH) هو كما يلي :
    • يختلف تحت الظروف الطبيعية ولكن يصل حتى 0.48 نانومول / لتر .
    يتأثر هرمون النمو (GH) كثيرا بكل عوامل الشدة (Stress) وكذلك بالمجهود العضلي والتمرينات الرياضية حيث يزداد مستوى هرمون النمو (GH) في الدم تحت هذه الظروف زيادة شديدة احيانآ .
    يُطلب تحليل هرمون النمو (GH) في الحالات التالية :
    الاشتباه بقزامة الغدة النخامية (Dwarfism) حيث ينعدم وجود الهرمون في الدم ولا يزداد بعد التمرينات الرياضية أو التحريض بإقلال السكر عن طريق حقن الإنسولين .
    لتأكيد تشخيص العملقة (Gigantism) المستوى الطبيعي لهرمون النمو في الدم أقل من 10 نانو جرام / مل ، ويقاس هرمون النمو (GH) في حالة القزامة في الغدة النخامية قبل الجهد وبعده حيث أن زيادة الهرمون بعد الجهد ينفي القزامة في الغدة النخامية .
    يرتفع مستوى هرمون النمو (GH) في الحالات التالية :
    1) الشدة (Stress) لأي سبب (الرضوض – الجراحة – الأمراض الحادة) .
    2) تقص السكر .
    3) العملقة (Gigantism) .
    4) بسبب بعض الأدوية (مثل : الإنسولين ، التخدير) .
    ينخفض مستوى هرمون النمو (GH) في الحالات التالية :
    1) القزامة في الغدة النخامية .
    2) بعد العملية الجراحية الناتجة عن استئصال الغدة النخامية .
    3) قصور الغدة النخامية الشامل لأي سبب .
    4) بعض الأدوية مثل الاستيرويدات السكرية (Glucocorticoids) ، ويزربين ، كلوربرمازين .
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــ

    هرمونات الغدة الدرقية(Thyroid Hormones)
    مقدمة :
    توجد الغدة الدرقية (Thyroid Gland) في الجزء الأمامي من الرقبة ، وتحتوي على خلايا معينة تسمى الخلايا الجريبية (Follicular Cells) والتي تقوم بتصنيع وإفراز نوعين أساسيين من الهرمونات هما :
    • T3 (تراي ايدوثيرونين) (Triiodothyronine) .
    • T4 (الثايروكسين) (Tetraiodothyronine – Thyroxin) .
    وتحتوي هذه الهرمونات على عنصر اليود ، الذي يعتمد على الغذاء كمصدر أساسي له ، ويستقر معظم اليود المأخوذ من الغذاء في الغدة الدرقية ويدخل في تصنيع هرموناتها بحيث يحوي الجسم الحي على ميكانيكيات عدة تعمل على امتصاص اليود واختزاله وتخزينه في الغدة الدرقية .
    (أ) اختبار هرمون (T3 Hormone – T4 Hormone) :
    ليس ضرورياً أن ينعكس مستوى الثايروكسين (T4) الكلي على وظيفته الفسيولوجية لأن مستويات الثايروكسين تتغير باختلاف تركيز البروتينات الحاملة (Thyroxin – Binding Globulin and Prealbumn) وهذه البروتينات تتأثر بالحالات الفسيولوجية مثل : الحمل وتناول حبوب منع الحمل أو أي مركبات تحتوي على الاستروجين .
    والمعدل الطبيعي لهرمونات الغدة الدرقية (T3 – T4) هو كما يلي :
    • مستوى T4 يتراوح بين 5 – 12 مايكرو جرام / 100 ملليتر .
    • مستوى T3 يتراوح بين 07,0 – 17,0 مايكرو جرام / 100 ملليتر .
    يرتفع مستوى هرمون T3 و T4 في الحالات التالية :
    1) فرط وظيفة الغدة الدرقية .
    2) ارتفاع مستوى البروتين في الحامل للثايروكسين (Thyroxine – Binding Protein TBG) .
    3) مرض جرافز .
    4) أثناء التهاب الغدة الدرقية النشط .
    5) تسمم الغدة الدرقية بواسطة T3.
    ينخفض مستوى هرمون T3 و T4 في الحالات التالية :
    1) قصور وظيفة الغدة الدرقية .
    2) انخفاض مستوى البروتين الحامل للثايروكسين .
    3) بعد الاستئصال الجزئي أو الكلي للغدة الدرقية .
    (ب) هرمون الثايروكسين الحر (Free Hormone T4) :
    يعتمد النشاط الايضي لهرمون (T4) على تركيز الـ (T4) الحر (غير المحمول على بروتين) .

    والمعدل الطبيعي لهرمون الثايروكسين الحر (T4 Free) هو كما يلي :
    • يتراوح مستوى الهرمون الحر ما بين 8,0 – 4,2 نانو جرام / 100ملليتر .

    يرتفع مستوى هذا الهرمون في حالة فرط وظيفة الغدة الدرقية وفي حالة إصابتها بالتهاب نشط أيضآ وينخفض مستواه في حالة قصور وظيفة الغدة الدرقية ، ويفيد قياس الثايروكسين الحر في تأكيد تشخيص فرط نشاط الغدة الدرقية حينما يكون الارتفاع في الثايروكسين الكلي على الحدود العليا من المعدل الطبيعي .

    3. الهرمون المنبه للغدة الدرقية (TSH – Thyroid Stimulating Hormone) :
    يُفرز هذا الهرمون من الفص الأمامي للغدة النخامية (Anterior Pituitary Gland) الموجودة في قاع المخ بعد وصول إشارة لها من الهايبوثلامس (Hypothalamus) (ما تحت السرير البصري – في الدماغ المتوسط) ويعمل هذا الهرمون على تنشيط دخول اليود للغدة الدرقية لتصنيع هرمونات T3 و T4 والغرض من هذا التحليل هو تحديد موضع ونوع المرض الذي يصيب الغدة الدرقية .

    والمعدل الطبيعي للهرمون المنبه للغدة الدرقية (TSH) هو كما يلي :
    • يتراوح مستوى الهرمون مابين 5,0 – 5 مل وحدة دولية / لتر .

    ونلاحظ ارتفاع مستوى هرمون TSH بعد استئصال الغدة الدرقية الجزئي ، وفي حالات قصور وظيفة الغدة الدرقية الابتدائي والتي ينتج عنها مرض الخزب ، وكذلك في حالات نادرة مثل فرط وظيفة الغدة الدرقية نتيجة لخلل في الهايبوثلامس والغدة النخامية .

    يفيد قياس هرمون (TSH) في الحالات التالية :
    1) قصور الغدة الدرقية الوراثي .
    2) التفريق بين قصور الغدة الدرقية الأولي والثانوي .
    3) إثبات قصور الغدة الدرقية الأولي (إذا كانت الأعراض قليلة) .
    4) أثناء اختبار قصور الغدة النخامية لأي سبب .

    هرمون الغدة جار الدرقية Parathyroid Hormone))
    مقدمة :
    توجد غدتا جار الدرقية على جانبي الغدة الدرقية ، وتفرز هذه الغدد هرمون الغدة جار الدرقية (Parathyroid Hormone-PTH) ، والخلايا المفرزة تُعرف بخلايا شيف (Chief-Cells) ، ويعتبر هرمون الغدة جار الدرقية (PTH) من الهرمونات البروتينية ، حيث يتكون من سلسلة متعددة الببتيدات ، ويتم تنظيم إفراز هرمون (PTH)عن طريق تركيز أيونات الكالسيوم (++Ca)في الدم لوجود علاقة عكسية بينهما .
    وظائف هرمون الغدة جار الدرقية (PTH) :
    يؤثر هرمون (PTH) على تركيز الكالسيوم في الجسم حيث يزيد تركيز الهرمون بسبب تأثيره المباشر على الكلية والعظام وتأثيره غير المباشر على امتصاص الأمعاء للكالسيوم، ويقل تركيز الفوسفور بسبب التأثير المباشر للهرمون على ترشيح الكلية وأهم وظائف هذا الهرمون هي :
    1- التأثير على الكليتين :
    يؤثر هرمون (PTH) على الكلية بزيادة امتصاصها للكالسيوم ، وزيادة إفرازها للبوتاسيوم و الفوسفور وحمض الكربونيك (HCO3 , Pi , K+) ، ونقص إفراز أيون الهيدروجين و الأمونيا (H+,NH4) . كما تخضع المواقع الناقلة للصوديوم والكالسيوم والواقعة في الأنابيب البعيدة (Distal Renal Tubule) ، لتأثير زيادة امتصاص الكالسيوم ، أما تأثير الهرمون على الفوسفور فيكمن في تثبيطه لنقل الفوسفات في موقعين مختلفتين أحدهما في الأنابيب البعيدة والآخر في الأنابيب القريبة للكلى (Proximal Renal Tubule) ، وبالتالي يقل تركيز الفوسفور في الدم مقابل زيادة تركيز الكالسيوم .
    2- التأثير على العظام :
    لهذا الهرمون أربعة تأثيرات على العظام ، تتضمن جميع أنواع الخلايا العظمية :
    • تثبيط تصنيع الكولاجين (Collagen) في عملية تكوين العظام (Osteogenesis) التي تتم عن طريق الخلايا المكوّنة (Osteobiast) .
    • زيادة قدرة العظام على الامتصاص .
    • زيادة تحلل العظام(Osteolysis) عن طريق الخلايا الآكلة (Osteoblast) .
    • يزيد من سرعة نضوج أسلاف الخلايا في عملية تحلل الخلايا العظمية (Osteoclast) وعملية تصنيع الخلايا العظمية (Osteoblast) .
    ونتيجة لهذه التأثيرات تقل قدرة العظام على الارتباط و الاحتفاظ بالكالسيوم وتبدأ العظام بالتآكل (في الحالة المرضية) .
    3- التأثير على الأمعاء (Gastrointestinal Tract) :
    كما ذكرت سابقا يتم التأثير على الأمعاء بزيادة امتصاص الكالسيوم و الفوسفور ثم انطلاقه إلى الدم ، يحصل هذا نتيجة التأثير عن طريق تنشيط فيتامين "د" .
    والمعدل الطبيعي للغدة جار الدرقية (PTH) هو كما يلي :
    • يتراوح بين 30 – 83 بيكو جرام / لتر .
    وهناك علاقة بين هرمون الغدة جار الدرقية ومستوى الكالسيوم في الدم حيث يعتبر فرط وقصور وظيفة الغدة جار الدرقية من أهم أسباب ارتفاع وانخفاض مستوى الكالسيوم في الدم ، ويؤدي نقص الكالسيوم في الدم إلى زيادة إفراز هرمون (PTH) عن طريق إثارة الغدة جار الدرقية .
    ويفيد تحليل هرمون (PTH) في الحالات التالية :
    • لتأكيد تشخيص فرط نشاط الغدة الدرقية الأولي (Hyperparathyroidism) .
    • للتفرقة ما بين فرط نشاط الغدة الدرقية الأولي وجميع الحالات الأخرى التي تؤدي إلى ارتفاع الكالسيوم في الدم .
    يعتمد تشخيص فرط نشاط الغدة الدرقية الأولي (Hyperparathyroidism) على :
    1) ارتفاع الكالسيوم في الدم .
    2) انخفاض الفوسفور في الدم .
    3) ارتفاع إنزيم الفوسفاتيز القلوي (Alkaline Phosphatase) .
    إن ارتفاع الكالسيوم في الدم في نفس الوقت الذي يوجد فيه ارتفاع هرمون (PTH) يكاد أن يكون دليلآ واضحا لتشخيص فرط نشاط الغدة الدرقية الأولي .

    هرمونات البنكرياس
    هرمون الإنسولين (Insulin) :
    يعتبر هرمون الأنسولين هرمون بروتيني يُنتج بواسطة خلايا بيتا (β) الموجودة في جزر لانجر هانز بالبنكرياس ، وهو المسئول عن استهلاك وخفض مستوى الجلوكوز (السكر) في الدم ، ولذلك يتم تحديد مستواه ومستوى ما قبل الأنسولين (Proinsulin) وأجزاءه (C-peptide) في مرض البول السكري (Diabetes Mellitus) ، ويتم إعطاء هرمون الإنسولين عند نقصه عن طريق حقنه بالدم وليس عن طريق الفم لأنه بروتين من السهل تحطيمه في المعدة .
    تعتمد عملية إفراز هرمون الإنسولين اعتمادا كليا على مستوى الجلوكوز في الدم ، فإذا كان مستوى الجلوكوز في الدم عاليا فإن إفراز هذا الهرمون يزداد ، أي أن هناك تنسابا طرديا ، وتعتمد عملية إفرازه واستجابة خلايا البنكرياس على ايونات الكالسيوم ( ++Ca) ودخولها إلى البنكرياس .
    وظائف هرمون الإنسولين (Insulin) :
    للأنسولين أدوار عديدة منها :
    • التمثيل الغذائي للسكريات .
    • التأثير على العديد من العمليات الايضية وعلى الخلايا المستهدفة (وهي الخلايا التي يؤثر عليها هرمون الأنسولين) والخلايا المستهدفة هي :
    - خلايا لكبد .
    - خلايا العضلات .
    - الخلايا الدهنية .
    المعدل الطبيعي لهرمون الإنسولين (Insulin) هو كما يلي :
    • يتراوح ما بين ( 5 – 25 وحدة دولية / لتر) .
    • يتراوح ما قبل الأنسولين ما بين ( 05,0 – 5,0 نانو جرام / ملليتر) .
    • يتراوح (C-peptide) ما بين ( 1 – 4 نانو جرام / ملليتر).
    لا يستخدم قياس الإنسولين لتشخيص مرض البول السكري .
    يُطلب قياس هرمون الإنسولين في الحالات التالية :
    • لتشخيص الانسولينوما (Insulinoma) .
    • معرفة ما إذا كان هناك مخزون وظيفي للبنكرياس ، خاصة في مرض البول السكري في الشباب .
    يرتفع مستوى هرمون الأنسولين (Insulin) في الحالات التالية :
    1) في حالة الانسولينوما .
    2) مرض كوشنج .
    3) عدم تحمل سكر الفركتوز و الجلاكتوز .
    4) في السمنة المفرطة أحيانا .

    هرمونات الغدة الكظرية
    (أ) هرمون الالدوستيرون (Aldosterone) :
    يُصنع هرمون الالدوستيرون في المنطقة الحبيبية من الغدة الكظرية (Zona Granulosa) والعمل الفسيولوجي له هو الحفاظ على أيون الصوديوم في مقابل طرح أيون البوتاسيوم والهيدروجين من الأنابيب البعيدة في الكلية .
    والمعدل الطبيعي لهرمون الالدوستيرون (Aldosterone) هو كما يلي :
    • يتراوح في الدم ما بين 4 – 9 مايكرو جرام / 100 ملليتر .
    • يتراوح في البول مابين 2 – 18 مايكرو جرام / 24 ساعة .
    ويفضل قياس الهرمون في البول (24 ساعة بول) حيث يعطي فكرة أصدق من القياس في البلازما .
    يرتفع مستوى هرمون الالدوستيرون (Aldosterone) طبيعيا في الحالات التالية :
    1) في الحالات التي يقل فيها تناول الصوديوم مع أخذ كمية مناسبة من البوتاسيوم .
    2) بعد التعرق الشديد .
    3) في الحمل في الشهور الثلاث الأخيرة منه .
    ينخفض مستوى هرمون الالدوستيرون (Aldosterone) طبيعيا في الحالات التالية :
    1) بعد التسريب الوريدي لمحلول ملحي مركز .
    2) نقص البوتاسيوم للطعام .
    3) شرب السوائل والماء بكثرة .
    يرتفع مستوى هرمون الالدوستيرون (Aldosterone) مرضياً في الحالات التالية :
    1) مرض ارتفاع هرمون الالدوستيرون الأولي مثل السرطان (Carcinoma) .
    2) مرض ارتفاع هرمون الالدوستيرون الثانوي ، ومن أعراضه :
    - فقد الصوديوم بكثرة ، مثل التهاب الكلية المرافق لفقد الملح (Salt Losing Nephritis) .
    - التعرق الشديد .
    - فقدان الأملاح بعد النزف الشديد .
    - الالتهابات الحادة مثل تشمع الكبد وفشل القلب .
    ينخفض مستوى هرمون الالدوستيرون (Aldosterone) مرضياً في الحالات التالية :
    1) مرض أديسون .
    2) الإعطاء الخاطئ لمحلول ملحي مركز .
    ملاحظات مهمة لإجراء التحليل :
    • في الممارسة العملية لا يقاس الالدوستيرون في البول أو الدم إلا لتشخيص حالات ارتفاع هرمون الالدوستيرون الأولي (مرض كون) (Conn’s Disease) ويتطلب ذلك قياس الرنين في نفس الوقت ، حيث يكون منخفضا أو طبيعيا بعكس الحالات الثانوية حيث يكون مرتفعا .
    • إذا تقرر قياس هرمون الالدوستيرون فيجب منع المريض من أخذ المدرّات والمسهلات .
    (ب) هرمون الكورتيزول (Cortisol) :
    يعتبر هرمون الكورتيزول عاملا مهما كمركب مضاد للحساسية في الجسم ، ويعتبر قياس مستوى هرمون الكورتيزول مفتاحا لتقييم اضطرابات الغدة الكظرية المتوقعة .
    ويتعرض مستوى الكورتيزول للتغير طوال اليوم حيث يكون في أعلى تركيز له في الصباح ، ويقل تدريجيا حتى يصل إلى أقل تركيز عند منتصف الليل .
    والمعدل الطبيعي لهرمون الكورتيزول (Cortisol) هو كما يلي :
    • يتراوح في الصباح ما بين ( 165 – 744 نانومول / لتر) .
    • يتراوح في المساء ما بين ( 83 – 358 نانومول / لتر) .
    يرتفع مستوى هرمون الكورتيزول (Cortisol) في الحالات التالية :
    1) فرط نشاط الغدة الكظرية الأولي .
    2) فرط نشاط الغدة الكظرية الثانوي .
    3) قصور الغدة الدرقية .
    4) فشل الكبد .
    5) أثناء الحمل .
    6) أثناء تعاطي مضادات الحمل (الاستروجين) .
    7) الالتهابات الحادة .
    8) التهاب الدماغ (Encephalitis) .
    9) احتشاء القلب الإحتقاني .
    10) تعاطي الكحول بكميات كبيرة في غير المدمنين .
    ينخفض مستوى هرمون الكورتيزول (Cortisol) في الحالات التالية :
    1) مرض أديسون ( Addison’s Disease) .
    2) قصور الغدة الكظرية الناتج من قصور الغدة النخامية .
    3) أثناء تعاطي الاستيرويدات .

    (ج) الهرمون المنشط للغدة الكظرية (ACTH – Adreno Corticotrophic Hormone) :
    يوجد هذا الهرمون في الغدة النخامية ، ويعتبر المنظم الأساسي لإفراز هرمونات الغدة النخامية ، وهو المنظم للغدة الكظرية وإفرازاتها أيضآ .
    و تكمن أهمية قياس هذا الهرمون في تحديد موضع الخلل الهرموني إذا كان في الغدة النخامية أو الغدة الكظرية . ويتعرض لهرمون المنشط للغدة الكظرية أيضآ إلى تغيرات طوال اليوم ، حيث يكون في أعلى مستوى له في الصباح ، وأقل مستوى له في الليل .
    والمعدل الطبيعي للهرمون المنشط للغدة الكظرية (ACTH) هو كما يلي :
    • يتراوح في الصباح ما بين 7 – 40 مل وحدة دولية / لتر ، و يكون اقل من ذلك في الليل .

    يلاحظ ارتفاع مستوى الهرمون المنشط للغدة الكظرية مع ارتفاع مستوى الكورتيزول إذا كان الخلل موجودا في الغدة النخامية .
    ويلاحظ أيضآ انخفاض مستوى الهرمون المنشط للغدة الكظرية مع ارتفاع مستوى الكورتيزول إذا كان الخلل موجودا في الغدة الكظرية .
    يرتفع مستوى الهرمون المنشط للغدة الكظرية (ACTH) في الحالات التالية :
    1) مرض كوشنج .
    2) قصور الغدة الكظرية الأولي عن طريق التثبيط (Feed Back) .
    3) فرط تصنيع الغدة الكظرية الوراثي (Congenital Adrenal Hyperplasia) .
    4) بعد إعطاء عقار الليزين – فاسوبرسين (Lysine – Vasopressin) .
    ينخفض مستوى الهرمون المنشط للغدة الكظرية (ACTH) في الحالات التالية :
    • قصور الغدة النخامية الشامل (Panhypopituitarism) .
    • فرط نشاط الغدة الكظرية الأولي .

    خامساً : مختبر علم أمراض الدم (Haematology Laboratory) :
    أهداف القسم :
    يعتبر هذا القسم من الأقسام الرئيسية في المختبر ، ويقوم هذا القسم بعمل اختبارات تقديرية لمكونات الدم والكشف عن أمراض الدم ومسبباتها بواسطة اختبارات خاصة .
    ومن أهم الاختبارات الروتينية التي تتم في هذا القسم ما يلي :
    1- اختبار العد الكلي لمكونات الدم (Complete Blood Count – CBC) .
    2- الاختبار التفريقي لخلايا الدم البيضاء (Differential Count) .
    3- اختبار الكشف عن الخلايا الشبكية (Reticulocyte Test) .
    4- اختبار الكشف عن الخلايا المنجلية (Sick ling Test) .
    5- اختبار قياس معدل ترسب كريات الدم الحمراء (Erythrocytes Sedimentation Rate – ESR) .
    6- اختبار الفصل الكهربائي للهيموجلوبين (Haemoglobin Electrophoresis) .
    7- اختبار كومبس (Coombs Test) :
    • اختبار كومبس المباشر (Direct Coombs Test) .
    • اختبار كومبس الغير مباشر (Indirect Coombs Test) .
    8- اختبار هشاشية كريات الدم الحمراء (Osmotic Fragility Test – O.F.T) .
    9- اختبار صبغة إنزيم الفوسفاتيز القلوي لخلايا الدم البيضاء (LAP) .
    10- اختبار صبغة الحديد (Iron Stain) .
    11- اختبارات عوامل التجلط (Coagulation Factors) وهذه الاختبارات تشمل ما يلي :
    • اختبار زمن وقف النزيف (B.T) .
    • اختبار زمن البرومثرومبين (PT) .
    • اختبار زمن الثرومبوبلاستين الجزئي (PTT) .
    • اختبار قياس تركيز الفيبرينوجين (Fibrinogen) .
    • اختبار قياس تركيز الـ (F.D.P) .
    • اختبار قياس تركيز عوامل التجلط الخاصة بمرض الهيموفيليا (العامل الثامن VIII والعامل التاسع IX) .
    • اختبار تركيز عوامل التجلط الأخرى مثل عامل (V) والعامل (VII) .
    • اختبار قياس موانع التجلط الطبيعية (Natural Anticoagulant) التالية :
    - اختبار قياس نشاط بروتين S (Activity of Protein S) .
    - اختبار قياس نشاط بروتين C (Activity of Protein C) .
    - اختبار قياس نشاط مضاد الثرومبين 3 (Activity of Antithrombin III) .
    • اختبار الكشف عن الأجسام المضادة المؤثرة على عملية تجلط الدم (Lupus Anticoagulant – LA) .

    طريقة العمل في القسم :
    عند وصول العينات إلى القسم يقوم أخصائيي وفنيي المختبر بترقيم العينات ومطابقة رقم الملف واسم المريض المكتوب على العينة و استمارة طلب التحليل المصاحبة للعينة بعد التأكد يتم تحديد الاختبار المراد إجراءه على العينة .
    تأتي إلى هذا القسم أربعة أنواع من الأنابيب :
    • الأنبوبة ذات الغطاء البنفسجي لإجراء اختبار (CBC) واختبارات أخرى .
    • الأنبوبة ذات الغطاء الأزرق لإجراء اختبار (PT) و (PTT) واختبارات عوامل التجلط (Coagulation) .
    • الأنبوبة ذات الغطاء الأحمر لإجراء اختبار (Hb Electrophoresis) .
    • الأنبوبة ذات الغطاء الأسود لإجراء اختبار (ESR) .

    الاختبارات التي تجري في هذا القسم :
    أولاً : اختبار العد الكلي للدم (Complete Blood Count – CBC) :

    الهدف من إجراء الاختبار :
    تقدير وحساب بعض مكونات الدم الأساسية (RBC – WBC – HGB – HCT – MCH – PLT – MCV – MCHC ) التي توجد بنسب طبيعية في الجسم و أي اختلاف في هذه النسب يكون له مدلول مرضي .
    ومن أهم هذه المكونات التي يتم قياسها وتندرج تحت مسمى تحليل الـ (CBC) المكونات التالية :
    1- عدد كريات الدم الحمراء (RBC) .
    2- عدد خلايا الدم البيضاء (WBC) .
    3- عدد الصفائح الدموية (PLT) .
    4- قياس تركيز الهيموجلوبين (Hb) .
    5- قياس نسبة الهيماتوكريت (HCT) .
    6- قياس متوسط كمية الهيموجلوبين في كرية الدم الحمراء (MCH) .
    7- قياس تركيز الهيموجلوبين في كريات الدم الحمراء (MCHC) .
    8- قياس متوسط حجم كريات الدم الحمراء (MCV) .
    9- قياس متوسط حجم الصفائح الدموية (MPV) .
    10- قياس توزيع كريات الدم الحمراء (RDW) .
    11- قياس توزيع الصفائح الدموية (PDW) .

    أهمية إجراء تحليل (CBC) :
    يتم مقارنة النتائج التي تم الحصول عليها مع المعدلات الطبيعية ومن ثم يتبين لنا نوع المرض لدى الشخص .
    من أهم الأمراض التي يتم تشخيصها عن طريق عمل هذا التحليل الأمراض التالية :
    1- الكشف عن أنواع مرض فقر الدم (Anemia) .
    2- الكشف عن سرطان الدم (Leukaemia) .
    3- الكشف عن الأمراض النزيفية (Bleeding Disease) .
    4- الكشف عن الالتهابات (Inflammation) مثل التهاب الزائدة الدودية ، حيث تكون نسبة الخلايا المتعادلة (Neutrophils) مرتفعة مع زيادة في العدد الكلي لخلايا الدم البيضاء (WBC) .
    5- الكشف عن أي خلل في وظيفة النخاع العظمي (Bone Marrow) حيث يحدث تغيرات في أعداد خلايا الدم النوعي والكمي .
    ثانياً : الاختبار التفريقي لخلايا الدم البيضاء (Differential Count) :
    الهدف من إجراء الاختبار :
    التفريق بين أنواع خلايا الدم البيضاء (WBC) المختلفة ، وهي باختصار :
    1- خلايا محببة يكون السيتوبلازم فيها محبب وتنقسم إلى ثلاثة أنواع :
    أ‌- خلايا متعادلة (Neutrophils) .
    ب‌- خلايا حامضية (Eosinophils) .
    ت‌- خلايا قاعدية (Basophils) .
    2- خلايا غير محببة تنقسم إلى قسمين :
    أ‌- خلايا لمفاوية (Lymphocytes) .
    ب‌- خلايا وحيدة النواة (Monocytes) .

    ثالثاً : اختبار الكشف عن الخلايا الشبكية (Reticulocyte Cells) :
    الهدف من إجراء الاختبار :
    يستخدم هذا الاختبار للكشف عن مدى سلامة النخاع العظمي (Bone Marrow) وتشخيص الحالات المرضية (فقر الدم) ، والأمراض النزيفية (الحالات الشديدة) ، ويعمل هذا الاختبار لمعرفة مدى فعالية علاج فقر الدم وذلك عن طريق عد الخلايا الشبكية ومعرفة نسبتها .

    الأنبوب المستخدم للاختبار :
    الأنبوب ذو اللون البنفسجي الذي يحتوي على مادة مانعة للتجلط (EDTA) .

    رابعاً : اختبار الكشف عن الخلايا المنجلية (Sickling Test) :
    الهدف من إجراء الاختبار :
    يحدد هذا الاختبار وجود فقر الدم المنجلي أو عدمه ، وفقر الدم المنجلي من حالات فقر الدم (Anemia) والتي تظهر فيها كريات الدم الحمراء على شكل المنجل وذلك نظرا لوجود كمية من الهيموجلوبين الغير طبيعي Hb S)) التي تؤدي إلى ترسيبه على شكل الكريستال في حالة نقص الأكسجين في الدم مما يعطي كريات الدم الحمراء شكل المنجل .
    يرافق فقر الدم المنجلي دائما حصول نقص في تركيز الهيموجلوبين يصل إلى (6جم / 100 مل) وزيادة في عدد الخلايا الشبكية يصل إلى (15-40%) في الدم .
    ويتم عمل التحليل بطريقة يدوية (Manual) ، حيث يتم إجراء التحليل باستخدام محلول (Sickling Solution) ويتم قراءة النتيجة بعد عمل التحليل كالتالي :
    في حالة ظهور عكارة مع المحلول تكون النتيجة ايجابية وفي حالة عدم ظهور عكارة تكون النتيجة سلبية .

    الأنبوب المستخدم للاختبار :
    الأنبوب ذو اللون البنفسجي الذي يحتوي على مادة مانعة للتجلط (EDTA) .

    خامساً : اختبار ترسب كريات الدم الحمراء (Erythrocyte Sedimentation Rate – ESR) :
    الهدف من إجراء الاختبار :
    التعرف على سرعة ترسب كريات الدم الحمراء . وهي المسافة التي يقطعها سطح خلايا الدم الحمراء بالملليتر / ساعة ، بعيدا عن سطح الدم تحت تأثير الجاذبية الأرضية . لذا تشير سرعة ترسب كريات الدم الحمراء إلى قدرتها على البقاء عالقة في البلازما وتعتمد على تركيز الفيبرينوجين و الجلوبين فيها . تستعمل قيمة الـ (ESR) في التشخيص المبدئي واكتشاف المرض عند وجوده ولكنها ليست أداة تشخيصية وإنما أداة لمتابعة علاج بعض الحالات المرضية و أيضاً تدل على وجود بعض الأمراض .
    تقدر سرعة ترسب كريات الدم الحمراء الطبيعية كالآتي :
    • الذكور تحت سن الخمسين ( 0 – 15 ) ملليتر / ساعة .
    • الذكور فوق سن الخمسين ( 0 – 20 ) ملليتر / ساعة .
    • الإناث تحت سن الخمسين ( 0 – 20 ) ملليتر / ساعة .
    • الإناث فوق سن الخمسين ( 0 – 30 ) ملليتر / ساعة .
    تزيد سرعة ترسب كريات الدم الحمراء في الالتهابات الجرثومية الحادة مثل مرض السل المزمن (T.B) والأمراض الوبائية و أمراض الروماتيزم وانخفاض بروتينات البلازما في أمراض السرطان .
    يعمل فقر الدم على زيادة سرعان ترسب كريات الدم الحمراء لاختلاف النسبة بين كريات الدم الحمراء والبلازما مما يساعد على تكوين التكتل الكاذب وعكسياً مع مساحة سطحه الخارجي ، تعتمد سرعة الترسب على حجم كريات الدم الحمراء وشكلها (إذا تتناسب طردياً مع حجمها وعكسياً مع مدى تكورها) .

    طريقة الاختبار :
    تتم عملية قياس ترسب كريات الدم الحمراء بطريقة يدوية (manual) عن طريق أنبوبة مدرجة من (صفر – 300) تسمى (Westergreen) . أو يتم وضع العينة في الأنبوبة ذات اللون الأسود الخاصة بالجهاز ويتم قراءتها تلقائيا بعد ساعة

    سادساً :اختبار الفصل الكهربائي للهيموجلوبين (Haemoglobin Electrophoresis) :
    الهدف من إجراء الاختبار :
    التعرف على الأنواع المختلفة للهيموجلوبين حيث تختلف هذه الأنواع باختلاف سلاسل الجلوبين المكونة له .

    سابعا : اختبار كومبس (Direct Coombs Test) :
    الهدف من إجراء الاختبار :
    الكشف عن وجود الأجسام المضادة (Antibody) التي تعمل ضد كريات الدم الحمراء وتحللها .
    الأنبوب المستخدم للاختبار :
    الأنبوب ذو اللون الأزرق يحتوي على مادة مانعة للتجلط (Sodium Citrate) .

    ثامناً : اختبار كومبس الغير مباشر (Indirect Coombs Test) :
    الهدف من إجراء الاختبار :
    الكشف عن وجود الأجسام المضادة في السيرم ، التي تتكون ضد كريات الدم الحمراء الخارجية نتيجة لنقل دم أو حمل المرأة لجنين يختلف في فصيلة دمه عن فصيلة دم الأم .
    الأنبوب المستخدم للاختبار :
    الأنبوب ذو اللون الأزرق يحتوي على مادة مانعة للتجلط (Sodium Citrate) .

    تاسعاً : اختبار هشاشية كريات الدم الحمراء (Osmotic Fragility Test – O.F.T) :
    الهدف من إجراء الاختبار :
    معرفة زيادة هشاشية كريات الدم الحمراء ومعرفة مدى زيادة تكسيرها في تركيزات مرتفعة نسبيا من المحلول الملحي (Normal Saline) Na Cl .

    عاشراً : اختبار صبغة إنزيم الفوسفاتيز القلوي لخلايا الدم البيضاء (Leukocyte Alkaline Phosphatase) :
    الهدف من إجراء الاختبار :
    • يزيد معدل إنزيم الفوسفاتيز القلوي (Alkaline Phosphatase) في حالات الالتهابات الشديدة ، وفي حالة زيادة إنتاج كريات الدم الحمراء (Polycythaemia) ، وفي حالة مرض الميلوما (Myloma) .
    • ينخفض معدل إنزيم الفوسفاتيز القلوي (Alkaline Phosphatase) في حالة الإصابة بمرض سرطان الدم المزمن (Chronic Leukaemia) .
    • معرفة معدل إنزيم الفوسفاتيز القلوي (Alkaline Phosphatase) لكي يتم التفريق بين الالتهابات الشديدة وبين سرطان الدم المزمن .
    المعدل الطبيعي :
    يتراوح المعدل الطبيعي لإنزيم الفوسفاتيز القلوي (Alkaline Phosphatase) في خلايا الدم البيضاء المتعادلة (Neutrophils) من 45 – 110 وهذا المعدل يختلف باختلاف الكت المستخدم .

    الحادي عشر : اختبار صبغة الحديد (Iron Stain) :
    الهدف من إجراء الاختبار :
    هو الكشف عن وجود عنصر الحديد في الأنسجة بما فيها الكبد والنخاع العظمي (Bone Marrow) وفي ترسيب البول (Urine sediment) حيث يلاحظ الزيادة أو النقص في تركيز الحديد في هذه الأنسجة حسب الحالات المرضية التالية:
    • يلاحظ نقص الحديد في فقر الدم الناتج عن نقص الحديد (Iron Deficiency Anemia) .
    • كما تلاحظ زيادة تركيز الحديد في الأنسجة كما في الحالات التالية :
    1- مرض أنيميا البحر الأبيض المتوسط (Thalassemia) نتيجة لنقل الدم المتكرر للمريض .
    2- في حالة مرض (Hemochromatosis) .

    الثاني عشر : اختبارات عوامل التجلط (Coagulation Factor Test) :

    يتم قياس اختبارات عوامل التجلط باستخدام جهاز (BCT)

    (1) اختبار زمن وقف النزيف (Bleeding Time – B.T) :
    فكرة الاختبار :
    تتمثل في عمل وخز (جرح) بالقرب من منطقة الشعيرات الدموية ، وملاحظة الزمن الذي يتوقف عنده النزيف ، حيث يعتبر هذا الزمن هو زمن وقف النزيف (B.T) .
    الهدف من إجراء الاختبار :
    معرفة مدى سلامة الأوعية الدموية ، ومعرفة مدى وسلامة عدد الصفائح الدموية وخلوها من العيوب الوظيفية .

    (2) اختبار زمن البروثرومبين (Prothrombin Time – PT) :
    الهدف من إجراء الاختبار :
    1- معرفة مدى سرعة عملية التجلط .
    2- معرفة مدى فاعلية عملية التجلط في المسار الخارجي (Extrinsic Pathway) .
    المعدل الطبيعي :
    يتراوح الزمن الطبيعي لزمن البروثرومبين (PT) من 11 – 16 ثانية .
    (3) اختبار زمن الثرومبوبلاستين الجزئي (Partial Thromboplastin Time – PTT) :
    الهدف من إجراء الاختبار :
    معرفة مدى نشاط عوامل التجلط الموجود في المسار الداخلي لعملية التجلط (Intrinsic Pathway) .
    المعدل الطبيعي :
    يتراوح الزمن الطبيعي لزمن الثرومبوبلاستين (PTT) من 25 – 35 ثانية .

    (4) اختبار زمن الثرومبين (Thrombin Time – T.T) :
    الهدف من إجراء الاختبار :
    معرفة مدى نشاط عمل الفيبرينوجين (Fibrinogen) .
    المعدل الطبيعي :
    يتراوح الزمن الطبيعي لـ (Thrombin Time) من 16 – 22 ثانية في حالة تخيف محلول الثرومبين (بنسبة 1 : 31) ومن 8 – 10 ثواني عند تخفيف محلول الثرومبين (بنسبة 1 : 11) .

    (5) قياس تركيز عامل الفيبرينوجين (Fibrinogen Concentration) :
    الهدف من إجراء الاختبار :
    معرفة قياس تركيز الفيبرينوجين في البلازما .
    المعدل الطبيعي :
    يتراوح المعدل الطبيعي مابين 160 – 440 ملي جرام / ديسيليتر .

    (6) اختبار قياس تركيز الـ ((Fibrinogen / Fibrin Degradation Products – F.D.P :
    الهدف من إجراء الاختبار :
    معرفة نسبة تحلل الجلطة (Fibrin) حيث تتكون جزيئات الفايبرين (F.D.P) الزيادة في نسبتها تدل على زيادة تكسير الجلطة ، علماً بأن الأشخاص الأصحاء تحتوي البلازما لديهم على كمية قليلة من جزيئات الـ (F.D.P) .
    المعدل الطبيعي :
    يتراوح المعدل الطبيعي من 250 – 500 نانو جرام / ملليتر .
    (7) اختبار الكشف عن مرض الهيموفيليا أ و ب (Haemophilia A and B) :
    الهدف من إجراء الاختبار :
    1- معرفة تركيز العامل الثامن (VIII) بالنسبة لهيموفيليا A .
    2- معرفة تركيز العامل التاسع (IX) بالنسبة لهيموفيليا B .
    حيث في حالة انخفاضها عن المعدل الطبيعي يتم تشخيص مرض الهيموفيليا .
    المعدل الطبيعي :
    يتم تعيين قيمة العامل الثامن والتاسع عن طريق منحنى خاص بذلك يتم الحصول عليه من الكت المستخدم .

    (8) اختبار قياس تركيز عوامل التجلط الأخرى :
    الهدف من إجراء الاختبار :
    قياس تركيز عوامل التجلط المختلفة (VII , XI , XII) .

    (9) اختبارات قياس نشاط موانع التجلط الطبيعية (Natural Anticoagulants) :
    أ‌- اختبار قياس نشاط بروتين S (Activity of Protein S) :
    الهدف من إجراء الاختبار :
    يستخدم هذا الاختبار لمعرفة مدى نشاط بروتين (S) في حالة تشخيص نقصه الوراثي أو المكتسب كما في الحالات التالية:
    • أمراض الكبد (Liver Disease) .
    • الحمل (Pregnancy) .
    • استخدام مضادات التخثر مثل عقار الـ (Warfarin) .
    • استخدام أقراص منع الحمل (Oral Contraceptives) .
    • مرض الإيدز (HIV) ومرض الـ (DIC) .
    • في حالة نقص تركيز فيتامين (K) .
    المعدل الطبيعي :
    يتراوح المعدل الطبيعي لنشاط بروتين (S) من 70 – 123 % .

    ب‌- اختبار قياس نشاط بروتين C (Activity of Protein C) :
    الهدف من إجراء الاختبار :
    معرفة مدى نشاط بروتين (C) في حالة تشخيص نقصه الوراثي أو المكتسب كما في الحالات التالية :
    • تناول أقراص منع الحمل (Oral Contraceptives) .
    • أمراض الكبد (Liver Disease) .
    • الحمل (Pregnancy) .
    • مرض الإيدز (HIV) .
    • مرض الـ (DIC) .
    المعدل الطبيعي :
    يتراوح المعدل الطبيعي لنشاط بروتين (C) من 70 – 140 % .

    ث‌- اختبار قياس نشاط مضاد الثرومبين 3 (Activity of Antithrombin III) :
    الهدف من إجراء الاختبار :
    معرفة مدى نشاط الثرومبين 3 (Antithrombin III) في حالة تشخيص :
    نقصه الوراثي وهذا يحدث في الحالات التالية :
    • في حالة حدوث نقص في كمية مضاد الثرومبين 3 (Antithrombin III) الوراثي .
    • في حالة حدوث اختلال وظيفي في مضاد الثرومبين 3 (Antithrombin III) الوراثي .
    نقصه المكتسب وهذا يحدث في الحالات التالية :
    • أمراض الكبد (Liver Disease) ، وأمراض الكلى (Renal Disease) .
    • استعمال أقراص منع الحمل (Oral Contraceptive) .
    المعدل الطبيعي :
    يتم القياس باستخدام جهاز الـ (Spectrophotometer) وتختلف النتيجة من كت لآخر .

    (10) اختبار الكشف عن الأجسام المضادة التي تؤثر على عملية التجلط (Lupus Anticoagulant – LA) :
    الهدف من إجراء الاختبار :
    • الكشف عن مرض الذئبة الحمراء (Systemic Lupus Erythermatous – SLE) .
    • الكشف عن الجلطات مجهولة السبب .
    • الإجهاض المتكرر لدى الحوامل من النساء .
    • ارتفاع معدل الـ (PTT) في حالة عدم نقص عوامل التجلط .

    سادساً : قسم بنك الدم ( Blood Bank Department ) :
    يعتبر بنك الدم من الأقسام المهمة في المختبر ، حيث يتم من خلاله نقل الدم من شخص سليم إلى شخص آخر مريض أو جريح وذلك من أجل علاجه و إعادة الصحة والعافية له وإنقاذ حياته إن شاء الله .
    الأهداف وطريقة العمل في القسم :
    1- سحب الدم من الأشخاص المتبرعين بعد التأكد من لقياتهم وصلاحيتهم للتبرع .
    2- إجراء بعض الفحوصات المخبرية لدم المتبرع ، وذلك للتأكد من صلاحية استخدام الدم وتشتمل هذه الاختبارات على الآتي :
    • تحديد فصيلة الدم (Blood Grouping) .
    • تحديد العالم الرايزيسي (Rhesus Factor) .
    • التأكد من خلو الدم من الأمراض المعدية مثل : (الايدز ، الملاريا ، الالتهاب الكبدي الوبائي بأنواعه ، الزهري) .
    3- تخزين دم المتبرعين والاحتفاظ به لحين الحاجة إليه .
    4- فصل الدم إلى مشتقاته الرئيسية والاحتفاظ به لحين الحاجة إليه .
    5- إجراء اختبارات التوافق التي تجري على دم المتبرعين ودم المرضى وذلك للتحقق من إعطاء دم سليم ومتوافق .
    6- تحديد فصائل الدم للمتبرعين .

    الشروط الواجب توافرها في المتبرعين بالدم :
    1- العمر : يجب أن لا يقل عمر المتبرع عن (18 سنة) ولا يزيد عن (60 سنة) ، ويجرى كشف طبي على المتبرعين وخاصة الأشخاص الذين تكون أعمارهم مابين (45 – 60 سنة) ، وذلك تجنباً لأي أمراض قلبية ، أو أمراض الأوعية الدموية .
    2- الوزن :الأشخاص الذين تكون أوزانهم (50 – 60 كجم) يتم أخذ 250 ملليتر منهم ، بينما الذين تكون أوزانهم (أكبر من 60 كجم) يتم أخذ 500 ملليتر منهم .
    3- عدد مرات التبرع : يفضل أن تكون الفترة بين كل عملية تبرع وأخرى (6أشهر) ولكن يمكن في بعض الأحيان أن تكون (3أشهر) ويعتمد ذلك على صحة المتبرع .
    4- التأكد من الكشف السريري للمتبرع : ويشمل قياس الضغط (أقل من 100/180) والنبض (50– 100) ودرجة الحرارة (5,537 م) .
    5- أن يكون مستوى الهيموجلوبين في الحدود الطبيعية للذكور (13 – 18) والإناث (5,11 – 5,16( .
    6- أن يكون المتبرع لائقاً من الناحية الصحية وخالياً من الأمراض .

    موانع التبرع :
    تنقسم موانع التبرع إلى قسمين :
    • أولاً : موانع تبرع نهائية ، وهي :

    1- أمراض الحساسية الشديدة .
    2- الأمراض المزمنة والمعقدة مثل السكري .
    3- أمراض السرطان و أمراض الدم (الثلاسيميا والأمراض النزفية) .
    4- اليرقان والملاريا .
    5- مدمن الخمور .
    6- الشاذين جنسياً .
    7- مرضى (الإيدز ، الزهري ، التهاب الكبد الوبائي) .
    8- مرضى (الصرع ، النقرس ، السل) .
    9- أمراض القلب بأنواعها .
    10- أمراض الكلى والطحال وأمراض الرئة .

    • ثانياً : موانع تبرع مؤقتة ، وهي :

    1- تناول المضادات الحيوية .
    2- ارتفاع الضغط أو درجة الحرارة أو النبض .
    3- ارتفاع أو انخفاض مستوى الهيموجلوبين عن المستوى الطبيعي .
    4- التهاب الأنف أو الأذن أو الحلق .
    5- العمليات الجراحية .
    6- مرضى السيلان .
    7- مخالطة المتبرع مريض بالتهاب كبدي وبائي .
    8- استسقاء مائي .
    وجميع هذه الشروط يتم سؤال المريض عنها حسب الاستمارة التي قامت وزارة الصحة بإعدادها .

    كمية الدم المسحوبة من المتبرعين :
    يتم سحب الدم من المتبرع حسب الحاجة ، حيث توجد نوعين من أكياس حفظ الدم على النحو التالي :
    • أكياس تتسع إلى 250 ملليتر .
    • أكياس تتسع إلى 500 ملليتر .
    وجميع هذه الأكياس تحتوي على مواد مانعة لتجلط الدم بالأكياس ، وهذه الأكياس توجد منها أنواع تختلف من نوع إلى آخر حيث تسهل عملية فصل مشتقات الدم الأساسية بدون حدوث أي تلوث وهي عبارة عن ثلاثة أنواع هي :
    1- أكياس أحادية : تستخدم هذه الأكياس لحفظ الدم الكامل وسعتها 500 ملليتر .
    2- أكياس ثنائية : تستخدم هذه الأكياس في عملية فصل البلازما عن كريات الدم الحمراء وسعتها 500 ملليتر .
    3- أكياس ثلاثية : تستخدم هذه الأكياس في عملية فصل مشتقات الدم الأساسية وهي البلازما و الصفائح الدموية وكريات الدم الحمراء وسعتها 500 ملليتر .
    من أنواع موانع التجلط المستخدمة في أكياس حفظ الدم :
    • أكياس دم تحتوي على مادة (Citrate Phosphate Dextrose Adenine – CPDA) سعتها 500 ملليتر ، وهذه المادة لها قدرة على حفظ الدم لمدة تقدر بحوالي 35 يوماً داخل الكيس ومكوناتها هي :
    - سترات الصوديوم (Sodium Citrate) ————————— 3,26 جم .
    - حامض الستريك (Citric Acid) ———————————– 27,3 جم .
    - ديكستروز (Dextrose) —————————————— 5,25 جم .
    - فوسفات الصوديوم (Sodium Phosphate) ———————– 22,2جم .
    - أدنين (Adenine) ——————————————— 275,0 جم .

    طريقة سحب الدم من المتبرعين :
    1- يتم وضع المتبرع على السرير الخاص بسحب الدم ويطلب منه الاسترخاء .
    2- يتم ربط الجزء العلوي من ذراع المتبرع برباط مطاطي .
    3- يتم تحديد وريد واضح ويتم تحديد اتجاهه .
    4- يتم تنظيف المنطقة وتعقيمها بواسطة كحول إيثيلي 70 % .

    5- يحضر كيس الدم وتكتب عليه فصيلة الدم ورقم الكيس وتاريخ السحب واسم المتبرع .
    6- بواسطة الإبرة الموجودة على الخرطوم المتصل بالكيس تغرز في الوريد السابق تحديده برفق وبسرعة وعند التأكد من الوريد نقوم بفتح المشبك المتصل بالخرطوم لينساب الدم ونقوم في نفس الوقت بوضع شريط لاصق على الإبرة لضمان تثبيتها وعدم خروجها من الوريد .

    7- نقوم بتحريك الكيس بواسطة جهاز هزاز حتى نساعد على عملية خلط الدم بالمادة المانعة للتجلط الموجودة بالكيس .
    8- امتلاء الكيس بالدم نقوم بقفل المشبك ونخرج الإبرة .
    9- يطلب من المتبرع أخذ قسطا من الراحة ، ونقوم بتقديم بعض العصير له لتعويض ما فقده من السوائل ، ويظل على السرير لمدة 10 دقائق تقريباً وتوجد بعض ردود الفعل من قبل المتبرعين نذكر منها :

    • حدوث حالة إغماء للمتبرع .
    • شعور المتبرع بالغثيان .
    • قد ينتج عن الحركة السريعة بعد التبرع حدوث نزيف للوريد .
    • إحساس المتبرع ببعض الاضطرابات .
    وبالتالي يجب على القائم بعملية سحب الدم من المتبرع مراقبة المتبرع وعدم تركه لوحده والعناية به حتى انتهاء عملية سحب الدم منه .
    10- تؤخذ عينة من الكيس قبل قفله باللحام المستخدم ، وتوجيه هذه العينة إلى مختبر المناعة أو المصليات (Immunology or Serology) و أخرى إلى مختبر علم أمراض الدم (Haematology) وذلك لإجراء بعض الفحوصات المطلوبة ، وأيضا تؤخذ عينة أخرى لقسم بنك الدم وذلك للتأكد من الفصيلة .
    أولاً : طرق فصل مكونات الدم (Separation) :
    أ‌) طريقة فصل البلازما وكريات الدم الحمراء و خلايا الدم البيضاء :
    1- نأخذ الأكياس المحتوية على الدم ونقوم بوضعها في جهاز الطر المركزي بحيث يكون كل كيسين متساويين متقابلين .

    2- نقوم بضبط جهاز الطرد المركزي وذلك لمدة 10 دقائق بسرعة 3000 دورة في الدقيقة .
    3- عندما يتوقف جهاز الطرد المركزي تماما نقوم بإخراج الكيس من الجهاز بدقة وهدوء حيث تتكون في الكيس ثلاثة طبقات : الطبقة العليا هي البلازما ، والطبقة الوسطى هي خلايا الدم البيضاء ، والطبقة السفلى هي كريات الدم الحمراء .

    4- بعد ذلك نقوم بنقل كيس الدم المفصول إلى جهاز فصل البلازما والذي يعمل بالضغط على الكيس حيث نقوم بكسر القطعة البلاستيكية الموجودة بين الكيسين وذلك لكي تنساب البلازما إلى الكيس الآخر .
    5- بعد التأكد من فصل البلازما نقوم بلحام كيس البلازما بواسطة لحام الأكياس الكهربائي وهكذا نحصل على البلازما وتحفظ في فريزر درجة حرارته 3 – 8ْ درجات مئوية تحت الصفر وتسمى البلازما الطازجة المجمدة (Plasma Fresh Frozen) .

    ب‌) طريقة فصل الصفائح الدموية :
    1- نقوم بأخذ كيس البلازما السابق فصله ولكن قبل عملية التجمد ونضعه في جهاز الطرد المركزي لمدة 5 دقائق بسرعة 2500 لفة في الدقيقة تحت درجة حرارة 521 م .
    2- بعد توقف جهاز الطرد المركزي نخرج الكيس حيث نشاهد ترسب الصفائح الدموية بشكل حبيبات أسفل الكيس ، ثم نضعها على جهاز فصل البلازما مع إبقاء جزء بسيط من البلازما للحفاظ على درجة الـ pH ومنعها من التلزن (Agglutination) .
    3- توضع الصفائح على جهاز هزاز لتجانس محتوياتها وتحفظ في درجة حرارة 521 م ، لمدة يومين من الفصل .

    ثانياً : فصائل الدم (Blood Groups) :
    قد يتسبب النزيف المستمر في موت الإنسان لذا فإنه يتعين القيام بعملية نقل الدم إليه من شخص آخر وهذا يتطلب توافق فصيلة دم الاثنين (المعطي و المستقبل) ، أي الذي يؤخذ منه الدم والذي سينقل إليه الدم ، لأن الجهل بهذه الفصائل قد يكون له عواقب وخيمة والسبب في ذلك أنه من بين المواد الموجودة في الدم توجد مادتان في كريات الدم الحمراء من الأنتيجينات (Antigens) ومادتان أخريان في البلازما من الأجسام المضادة (Antibodies) ويرمز إلى نوعي الأنتيجينات بالحرفين الكبيرين (A , B) بينما يشار إلى نوعي الأجسام المضادة بالحرفين الصغيرين (a , b) وينتمي دم أي شخص إلى إحدى الفصائل الأربعة التالية :
    - الفصيلة (A) تحتوي على الأنتيجين A ، الجسم المضاد b .
    - الفصيلة (B) تحتوي على الأنتيجين B ، الجسم المضاد a .
    - الفصيلة (AB) تحتوي عل الأنتيجين AB، و لاتوجد بها أجسام مضادة .
    - الفصيلة (O) ليس بها أنتيجينات ، وتحتوي عل الجسمين المضادين a , b .
    عامل رايسيس (Rhesus Factor – Rh ) :
    لوحظ أن عملية الالتصاق أو التلزن الدموي قد تحدث أثناء بعض عمليات نقل الدم على الرغم من التأكد من فصائل الدم في كل من المعطي والمستقبل و أخذها في الاعتبار ، أكتشف أن سبب ذلك هو وجود أنتيجين آخر عرف في القردة من فصيلة رايسيس (Rhesus) ولذا سمي بعامل رايسيس ويوصف الشخص الذي يحتوي دمه على هذا الأنتيجين بموجب ويشار إليه بالرمز (Rh +) ويمثل حوالي 85 % من تعداد الأفراد بينما الشخص الذي لا يحتوي دمه على هذا الأنتيجين فيسمى سالب لمعامل رايسيس ويشار إليه بالرمز (Rh -) وهم حوالي 15 % من تعداد الأفراد
    ثالثا : الاختبارات الموجودة في قسم بنك الدم :
    أ‌) اختبار فصائل الدم (ABO & Rh) :
    1- Anti A :هو عبارة عن أنتيجين للجسم المضاد A .
    2- Anti B : هو عبارة عن أنتيجين للجسم المضاد B .
    3- Anti D : يقوم بالكشف عن عامل رايسيس (Rh) .

    طرق تحديد فصائل الدم :
     طريقة الشريحة الزجاجية (Slide Method) :
    1- نقوم بأخذ ثلاثة قطرات من الدم على الشريحة بحيث تكون متباعدة .
    2- نقوم بإضافة Anti A على إحدى القطرات ونظيف على القطرة الثانية Anti B وعلى القطرة الثالثة Anti D .
    3- تمزج القطرات جيداً كلاً على حده بواسطة عود خشبي نظيف .
    4- نشاهد حدوث التلازن (Agglutination) في القطرات من عدمه وبعد ذلك تحدد الفصيلة بعد مرور دقيقتين من التقليب

    طريقة أنابيب الاختبار (Test Tubes Method) :
    1- نقوم بأخذ ثلاثة أنابيب تكتب على النحو الآتي : A , B , D .
    2- نأخذ عينة الدم ونعمل لها غسيل ثلاثة مرات بواسطة محلول ملحي فسيولوجي (Normal Saline) في جهاز خاص بذلك .
    3- نقوم بإضافة نقطتين من الدم في كل أنبوبة .
    4- نقوم بوضع نقطتين مع Anti A في أنبوبة A ونقطتين مع Anti B في أنبوبة B ونقطتين من Anti D في أنبوبة D .
    5- نقوم بوضع الأنابيب الثلاثة في جهاز الطرد المركزي لمدة 15 ثانية بسرعة 200 لفة في الدقيقة .
    6- نقوم بإخراج الأنابيب ونشاهد حدوث التلازن من عدمه كما بالجدول الموضح أدناه فيما عدا الـ (Anti D) ففي حالة التلازن يكون (Rh +) وفي حالة عدم التلازن يكون (Rh -) .

    ريقة الجل (Gel Method) :
    في هذه الطريقة نستخدم نوع من الكروت يحتوي على (Anti A) و (Anti B) و (Anti D) وعلى خانتين تأكيدية للإختبار ويتم ذلك بوضع كمية معينة من الدم في كل خانة ثم يتم وضعها في الحضانة لمدة 15 دقيقة ثم يتم وضعها في جهاز الطرد المركزي ومن ثم يتم قراءتها .

    ب‌) اختبار التوافق (Cross Matching) :
    يستخدم هذا الاختبار للتأكد من توافق دم المتبرع مع دم المستقبل (المريض) في حالة الحاجة لنقل دم للمريض والسبب في ذلك هو أنه في حالة عدم التوافق يقوم المريض بتكوين أجسام مضادة ضد دم المتبرع والذي يعتبر دخيل في هذه الحالة ، ويجب قبل إجراء الاختبار التأكد من توافق الفصيلتين . ومثال ذلك بأن يكون دم المتبرع ذو الفصيلة (A+) وبالتالي لابد أن يكون المستقبل ذو نفس الفصيلة (A+) .
    يجب قبل إجراء الاختبار تحضير وعمل التالي :
    1- التأكد من تشابه فصيلة المتبرع (الكيس) وفصيلة المستقبل (المريض) .
    2- تحضير معلق دموي (وهو عبارة عن كريات دم حمراء موجودة في محلول ملحي فسيولوجي من الدم الموجود بالكيس (المتبرع) بعد أخذ ثلاثة قطرات منه وعمل غسيل لها بالمحلول الملحي ونرمز لهذا الأنبوب برمز (A) .
    3- نقوم بأخذ سيرم المريض وذلك عن طريق وضع دم المريض في جهاز الطرد المركزي لمدة ثلاثة دقائق (بسرعة 3500 دورة في الدقيقة) ، ثم بعد ذلك نفصل السيرم ونضعه في أنبوبة ونرمز لها بالرمز (B) .

    طريقة عمل الاختبار :
    1- نقوم بأخذ نقطتين من سيرم المريض ونضعها في أنبوبة نظيفة .
    2- نقوم بإضافة نقطة من دم المتبرع على النقطتين السابقتين .
    3- نقوم بوضع الأنبوب في جهاز الطرد المركزي لمدة دقيقة واحدة (بسرعة 3000 لفة في الدقيقة) وتفحص تحت المجهر مباشرة ؛ إذا كانت الخلايا غير مكتملة فإن النتيجة سالبة .
    4- نضع قطرتين من كاشف N-Hance في الأنبوبة المحتوية على العينة ونضع الأنبوبة في حمام مائي لمدة نصف ساعة للتسخين ثم تفحص إذا كانت غير مكتملة فإن النتيجة سالبة .
    5- ثم نقوم بعملية غسيل للأنبوب بواسطة محلول ملحي فسيولوجي ثلاث مرات وبعد آخر غسلة نقوم بإضافة محلول (Diaclon Coombs Test) وهو مكون من (Antihuman Globulin + Polyvalent) حيث نقوم بإضافة نقطة أو نقطتين على الأنبوب الذي تم غسله ثم بعد ذلك نقوم بوضع الأنبوب في جهاز الطرد المركزي لمدة 15 ثانية ، ثم نضع قطرتين على الشريحة ونقوم بفحصها بواسطة المجهر حيث نشاهد حدوث تكتل لكريات الدم الحمراء من عدمه وبالتالي في حالة تجمع كريات الدم الحمراء فإن هذا يدل على عدم التوافق بين دم المتبرع ودم المريض ، وإذا لم يحصل تكتل فإن النتيجة سالبة وهذا يدل على إمكانية إعطاء المريض الدم .
    أسباب نقل الدم أو مشتقاته الأساسية :
    أ‌) أسباب نقل كريات الدم الحمراء المركزة :
    • في حالة هبوط نسبة الهيموجلوبين و أثناء النزيف الحاد .
    • في حالة عملية زراعة الكلى وذلك لمساعدة تقبل الجسم الكلى المنقولة .
    • في حالة الأنيميا الشديدة وخاصة الأنيميا المنجلية و الثلاسيميا .

    ب‌) أسباب نقل البلازما الطازجة المجمدة :
    • الأشخاص الذين ينقصهم الامينوجلوبين وأتناء النزيف الحاد .
    • تدعيم عوامل المناعة وعوامل التجلط .
    • الصدمات الثانوية أو الجراحية التي يرافقها عملية تلف نسيجي .

    ج) أسباب نقل الصفائح الدموية :
    • تعطى في حالة نقص نسبة الصفائح الدموية وخاصة إذا كان يرافقها حدوث نزيف .

    المراجع :
    24- التحاليل الطبية ودلالاتها المرضية – سليمان عبدالله الوهيبي – الناشر مطابع الجمعة الإلكترونية – الطبعة الأولى – (1417 هـ) .
    25- مقدمة في علم وأمراض الدم وطرق الكشف عنها في المختبر – عبدالمغني عيضة الثبيتي – الناشر روائع الإبداع – الطبعة الأولى – (1423 هـ) .
    26- صفحات مختارة من موقع طبيب (
    www.6abib.com) .
    27- صفحات مختارة من موقع مختبرا العرب (
    www.arabslab.com) .
    28- صفحات مختارة من موقع الكيمياء الحيوية للجميع (
    www.biochemistry4all.com)


    طبعا في نهاية هذا الموضوع ارجو الفائدة للجميع